كيفية صلاة عيد الفطر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٦ ، ٢٧ أكتوبر ٢٠١٥
كيفية صلاة عيد الفطر

عيد الفطر

يعتبر عيد الفطر هو أول أعياد المسلمين، حيث يحتفل به المسلمون بأول يوم من شهر شوال، يأتي عيد الفطر بعد صيام شهر رمضان كاملاً حيث يفطر فيه المسلمون بعد الصيام ولذلك سمي بعيد الفطر، ولا يجوز صيام أول يوم من عيد الفطر، كان أول صيام للمسلمين في شهر رمضان من السنة الثانية الهجرية أي أن أول عيد للفطر كان في تلك السنة.


مدّة عيد الفطر شرعاً هي يوم واحد يبدأ بغروب شمس اليوم الأخير من رمضان وينتهي بغروب شمس أول يوم من شوال وليست ثلاثة أيام، لذلك حُرم الصيام بأول يوم ويجوز الصيام ابتداءً من ثاني يوم، حيث روى أبو داود والترمذي في سننه أن النَّبي صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ قدِمَ المدينةَ ولَهُمْ يومَانِ يلعبُونَ فيهِمَا، فقال رسول الله " قدْ أبدلَكم اللهُ تعالَى بِهِمَا خيرًا مِنْهُمَا يومَ الفطرِ ويومَ الأَضْحَى".


صلاة عيد الفطر هي سنة مؤكدة عن النبي عليه الصلاة والسلام، حيث يؤدي المسلمون صلاة العيد صباحاً بعد الشروق بحوالي ثلث ساعة، ويجتمعون ويتبادلون التهاني بعد الانتهاء من الصلاة، بالإضافة لزيارة الأهل والأقارب (صلة الرحم) ويتبادلون الزيارات ويعطفون على المساكين والفقراء، كما تجري العادة في أغلب المناطق الإسلامية بأن يأكلوا التمر في العيد أو الكعك المحشي بالتمر وغيرها.


كيفية صلاة عيد الفطر

يدخل وقت صلاة عيد الفطر بعد ارتفاع الشمس بقدر الرمح أي بعد زوال حمرتها وتنتهي بزوال الشمس، وتصلى ركعتان جماعة في المسجد، في الركعة الأولى يُكبر المصلي سبع مرات من غير تكبيرة الإحرام مع رفع اليدين بكل تكبيرة ويقرأ بعد الفاتحة سورة "ق" أو سورة الأعلى، ويكمل الركوع والسجود بشكل طبيعي مثلها مثل أية صلاة أخرى.


أما في الركعة الثانية فيُكبر خمس تكبيرات ويقرأ فيها سورة القمر أو سورة الغاشية، ويكمل الركوع والسجود ثم التشهد والصلاة الإبراهيمية ثم يُسلم، بعد الانتهاء من الصلاة يقوم الإمام بخطبة العيد حيث يكون فيها التذكير والموعظة ودليل ذلك من السنة "ما روى البخاري ومسلم عن أبي سعيد الخدري رضي الله قال: "كان النبي صلى الله عليه وسلم يخرج يوم الفطر والأضحى إلى المصلى، وأول شيء يبدأ به الصلاة، ثم ينصرف فيقوم مقابل الناس والناس جلوس على صفوفهم فيعظهم ويوصيهم ويأمرهم، وإن كان يريد أن يقطع بعثاً أو يأمر بشيء أمر به ثم ينصرف".


الحكمة من تأخير صلاة عيد الفطر (عكس صلاة عيد الأضحى) حتى يتمكن الأشخاص الذين لم يؤدوا زكاة الفطر ويستطيعون إخراجها للمساكين والفقراء، تجوز الصلاة لمن ترك التكبيرات ما عدا تكبيرة الإحرام سواءً سهواً أو عمداً ولكنه يُفوّت أجرها ولا يجوز قضاء التكبيرات في حال بدأ بقراءة سورة الفاتحة، أما من فاتته التكبيرات بعد الإمام فيستطيع الإتيان بها بشرط أن لا يُفوت قراءة الفاتحة قبل ركوع الإمام.