كيف أحسب موعد ولادتي بالضبط

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٠١ ، ١٢ أبريل ٢٠٢٠
كيف أحسب موعد ولادتي بالضبط

موعد الولادة

هي الحالة التي تحمل فيها المرأة الجنين في رحمها، وهي حالة طبيعيّة مؤقتة، تمتد منذ الإلقاح وتنتهي بوضع الجنين، وهي الفترة التي تبدأ في فترة إخصاب المرأة وتستمر حتى بداية المخاض، وتتراوح مدة الحمل الطبيعيّ بين 37-42 أسبوعاً، وبذلك فإنّ هناك ما يُقارب خمسة أسابيع يمكن أن يُولد فيها الطفل بشكلٍ طبيعيّ، في حين أنّ الحمل الذي يستمر لأكثر من 42 أسبوعاً يعتبر أطول من الطبيعيّ، ويزيد خطر الإصابة بالمضاعفات، ولكن يُعتقد أنّ امرأة من كل 10 إلى 20 قد يستمر لديها الحمل بشكل طبيعيّ لأكثر من 42 أسبوعاً، وفي المقابل تُعدّ الولادة قبل الأسبوع السابع والثلاثين من الحمل ولادةً مبكّرةً، ومن المُرجّح أن يحتاج المولود إلى رعاية إضافية في مثل هذه الحالات. ومن الجدير بالذكر أنّ جميع النساء الحوامل تُعطى تاريخاً تقديرياً للولادة، إلا أنّ طفلاً واحداً من بين كل 25 يُولد في الموعد المحدّد، وتجدر الإشارة إلى أنّ هناك بعض العوامل التي تؤثر في فترة الحمل، فمثلاً غالباً ما يُولد التوائم ولادة مبكّرة، كما أنّ النساء الأكبر سناً والأطول قامةً قد يستمر لديهن الحمل لفترةٍ أطول.[١]


حساب موعد الولادة

تاريخ آخر دورة شهريّة

يمكن حساب موعد الولادة اعتماداً على تاريخ بداية آخر دورة شهريّة، وهو من أكثر الطرق شيوعاً لحساب موعد الولادة، ويمكن تطبيقها من خلال اتباع الخطوات الآتية:[٢]

  • في البداية يتم تحديد تاريخ أول يوم لآخر دورة شهريّة مرت على المرأة الحامل، كأن يكون 2000/9/9 على سبيل المثال.
  • بعد ذلك يتم إضافة سبعة أيّام على التّاريخ، فيصبح 16/9/2000.
  • ثُم يتم الرجوع بالتاريخ لثلاثة أشهر ماضية، فيصبح 16/6/2000.
  • في النّهاية يتم إضافة عام للتّاريخ إذا لزم الأمر، فيكون موعد الولادة في هذا المثال هو 16/6 من العام التّالي وهو 2001.


يمكن اعتماد حساب موعد الولادة على تاريخ أول يوم لآخر دورة شهرية وليس بالإعتماد على تاريخ حدوث الحمل لعدّة أسباب، ومنها:[٣]

  • تبدأ فترة التبويض عند المرأة بمعدّل أسبوعين بعد بدء الدّورة الشهريّة، ولكن ذلك ليس مؤكداً دائماً.
  • بعد إطلاق البويضة من المبيض فإنها قد تظل خصبة لمدة تصل إلى 24 ساعة.
  • قد تعيش الحيوانات المنويّة لمدّة تصل إلى سبعة أيام بعد الجماع لتخصيب البويضة.


دولاب الحمل

الطّريقة الثانية التي تستخدم لحساب الموعد المتوقّع للولادة هو استعمال دولاب الحمل، حيث يكون إستعماله أكثر شيوعاً لدى الأطبّاء، وتتميّز هذه الطريقة بسهولتها، ويقوم مبدأ عملها على فكرة تحديد تاريخ آخر دورة شهريّة على الدولاب باستخدام المؤشر، فيُظهر العجل تاريخ الولادة، ومن الجدير بالذكر أنه على الرّغم من أنها أكثر الطرق شيوعاً لحساب موعد الولادة؛ إلّا أن كل الحسابات تبقى تقديريّة وغير مؤكدة تماماً.[٤]


الأشعّة فوق الصّوتيّة

إذا كان الدورة الشّهرية للمرأة غير منتظمة، فإنه يمكن للطبيب أن يلجأ لحساب موعد الولادة المتوقّع من خلال الفحص بالأمواج فوق الصّوتيّة (بالإنجليزية: ultrasound)، وفي هذه الطريقة يستطيع الطبيب تحديد تطوّر الجنين، مما يساعده على تحديد تاريخ الحمل وتوقّع تاريخ الولادة المُنتظر، ومن الجدير بالذكر أنه من الممكن إجراء الفحص بالأشعة فوق الصوتيّة بعد سّتة أسابيع من الحمل، وخلال أي وقت بعد ذلك.[٣]


تغيير موعد الولادة

قد يُغيّر الطبيب التاريخ المتوقع للولادة إذا كان الجنين أصغر أو أكبر حجماً من متوسط الحجم الطبيعيّ للأجنة في مرحلة معينة من الحمل، بناءً على فحص الموجات فوق الصوتية، ومن الجدير بالذكر أنّ التصوير بالموجات فوق الصوتية لتقدير عمر الجنين أكثر دقة خلال المراحل المبكّرة من الحمل، أي خلال الثلث الأول من الحمل، وعليه فإنّ الطبيب سيُغيّر موعد الولادة المحدد إذا أظهرت الموجات فوق الصوتية عمراً مختلفاً عن الطرق الأخرى المستخدمة، وخاصة إذا كان فرق العمر أكثر من أسبوع، وأمّا في الثلث الثاني من الحمل فإنّ الطبيب سيُغيّر موعد الولادة بالاعتماد على نتيجة الموجات فوق الصوتية فقط في حال كان الفرق أكثر من أسبوعين، ويندر استخدام الموجات فوق الصوتية في الثلث الأخير من الحمل لعدم دقّتها.[٥]


علامات اقتراب موعد الولادة

تختلف التغيرات التي تطرأ على جسم المرأة مع اقتراب الولادة، ومن أهم الإشارات لاقتراب موعد الولادة:[٦]

  • نزول رأس الجنين في الحوض، وغالباً ما يحدث قبل أسبوعين من الولادة.
  • زيادة الرغبة في التبول، وذلك بسبب نزول رأس الطفل إلى الحوض وضغطه على المثانة.
  • نزول السدادة المخاطية التي أغلقت الرحم طوال فترة الحمل.
  • اتساع عنق الرحم.
  • آلام الظهر.
  • التقلصات، وهي تختلف في الوصف من امرأة إلى أخرى، كالشد، أو الطعن، أو تقلصات الدورة الشهرية، ولكنها تزداد حدة ووتيرة باقتراب موعد الولادة.
  • حركة الأمعاء والإسهال.
  • زيادة الطاقة والرغبة في العمل والإنجاز.
  • نزول ماء الرأس المحيط بالجنين.


المراجع

  1. "How long is a normal pregnancy?", www.babycentre.co.uk, Retrieved 9-2-2018. Edited.
  2. "Calculating Your Estimated Due Date ", www.clevelandclinic.org,9-9-2014، Retrieved 24-1-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "Working out your due date", www.pregnancybirthbaby.org.au,1-10-2016، Retrieved 24-1-2018. Edited.
  4. "How to Calculate Your Due Date", www.healthline.com,5-1-2018، Retrieved 24-1-2018. Edited.
  5. "How to Calculate Your Due Date", www.healthline.com, Retrieved 9-2-2018. Edited.
  6. Melissa Stöppler, "10 Early Signs and Symptoms of Labor"، www.medicinenet.com, Retrieved 12-8-2018. Edited.
356 مشاهدة