كيف تربي الخيل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥٩ ، ٩ ديسمبر ٢٠١٥
كيف تربي الخيل

تربية الخيل

الخيول هي حيوانات وحيدة الحافر تتبع فصيلة الخيليات، والتي تتعدد أنواعها وألوانها من الأشقر إلى الأسود إلى العسلي إلى الأبيض والأشهب وغيرها الكثير، ومن أشهر أنواعها الخيول العربية الأصيلة الّتي تمتاز بقوّة التحمل، وسعة العينين، واستقامة الظهر، وقوّة العضلات، وجمال الذيل المنتصب.


يوجد الكثير من الناس الذين يعشقون تربية الخيل ويعتبرونها هواية، ولكنّ تربية الخيل ليست بالسهلة بل تحتاج للوقت والصبر والمساحة الجيدة والغذاء المناسب. وتتميّز الخيول بالولاء والوفاء لصاحبها، والتضحية من أجله، كما أنّها تختال في مشيتها وهذا ما يُعطيها الجمال، بالإضافة للاعتزاز بالنفس.


احتياجاتها

  • الرِّفقة: الخيل بحاجة لرفقة مثيلاتها سواء من الخيول أو البقر أو حتى صحبة الإنسان.
  • التغذية المنتظمة: كالشعير والتفاح والبرسيم والأعشاب المجففة والجزر كما لا بد من مراعاة زيادة كمية الغذاء في فصل الشتاء.
  • الماء: بحيث يكون ماءً نظيفاً ويجب تجديده باستمرار.
  • توفير المأوى المُناسب (الإسطبل) الذي يحميها من الحر والبرد.
  • عمل تدريبات يومية بشكل منتظم.
  • مراعاة التخلص من الرمل والحجارة العالقة بالخف بشكل يومي خاصة بعد التدريبات.
  • تنظيف مأواها من الروث وتنظيف الخيول نفسها وتمشيطها.
  • الزيارة الدورية للطبيب البيطري بحيث تكون كل شهر أو شهرين.
  • مراعاة إعطائها التطعيمات الوقائية من قبل الطبيب أو الممرض.


كيفية التعامل معها

تعتبر الخيول من الحيوانات شديدة الحساسية، بحيث يُمكن أن تتعرض للقلق والفزع والانزعاج بكل سهولة، وطريقة تهدئتها تكون من خلال الاقتراب من رأسها ببطء والإمساك بها والتحدث معها بشكل هادئ، أمّا في حال انزعجت من حركة مفاجئة أو ضوضاء هنا قد يصعب التعامل معها بسهولة، فلا بد من أن تكون لدى الشخص خبرة للتعامل مع الخيول، أو بالاستعانة بشخص خبير بذلك لتهدئتها.


كما تعتبر من الحيوانات التي لا تحب الوحدة وتأنس بالصحبة وتحب الحياة الحرّة، بحيث لا يتم تقييدها بالإسطبل بشكل دائم حتى ولو تم توفير كل احتياجاتها، ويتم ذلك من خلال إخراجها من الإسطبل باستمرار.


أنواع العلف في تغذيتها

  • البرسيم: وهو أكثر أنواع الغذاء المُفضلة لديها خاصة عندما يكون مجففاً.
  • الحشيش الأخضر: وهو من الأعلاف الأساسية والمحببة لدى الخيول.
  • الشمندر والجزر: وهو علف صحي وتحبه الخيول بشكل كبير.
  • فول الصويا: وهو ما يُمدها بالبروتين.
  • الشعير وهو من الأعلاف التي تمدها بالطاقة وذلك من خلال نقعه بالماء المغلي ثم يُقدم إليها.
  • التبن: وتفضل تبن القمح عن غيره.
  • بذر الكتان: يُفيد الجهاز الهضمي لديها ويعطي شعرها وجلدها البريق واللمعان.


العناية الطبية بها

تحتاج الخيل عناية طبية دورية وتطعيمات وقائية خاصة الإنفلونزا ومرض التيتانوس، ولها أعراض كالتالي: سعال، وتقلب في المزاج، وفقدان الشهية، ورشح، فعندما تكون مريضة لا يجب الركوب عليها قطعياً، وقد يكون السبب هو تعرضها لذرات القش والغبار المُتطاير، وقد تتعرض الخيول لألم في البطن والمعدة.