كيف تزيد كريات الدم البيضاء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٦ ، ٧ أبريل ٢٠١٩
كيف تزيد كريات الدم البيضاء

كريات الدم البيضاء

تُعدّ خلايا الدم البيضاء (بالإنجليزية: White Blood Cells) جزءاً من مُكونات جهاز المناعة الذي يُساعد على محاربة العدوى والأمراض، إذ تقوم خلايا الدم البيضاء بأنواعها المختلفة بالتعرف على المواد الدّخيلة إلى الجسم، ليصنع الأجسام المضادة التي تقوم بمهاجمة الأجسام الغريبة كالبكتيريا، والفيروسات، والطفيليات، وغيرها من الغزاة غير المألوفين للجسم، وتنحدر مكونات خلايا الدم باختلاف أنواعها من خلايا دم بيضاء وخلايا دم حمراء وصفائح دموية من الخلايا الجذعية، ويبدأ صُنعها في نخاع العظم، في عملية تُسمى تكوّن الدم.[١]


كيفيّة زيادة كريات الدم البيضاء

لا يوجد طعام مُعين أو نظام غذائي مُحدد يُنصح به للمساعدة على زيادة إنتاج خلايا الدم البيضاء بشكل فعال ومثبت علمياً، ولكن هنالك بعض النصائح والإرشادات التي من الممكن أن يكون لها مساهمة وتأثير إيجابي في زيادة أعداد خلايا الدم البيضاء على الرغم من عدم وجود أدلة علمية كافية لتأكيد ذلك، وفيما يلي بيان لبعض منها:[٢]

  • تناول مصادر البروتين: حيثُ إنّ الأحماض الأمينية الموجودة في البروتين ضرورية لبناء وتكوّن خلايا الدم البيضاء.
  • تناول الأطعمة الغنية بالتوابل: فإنّ إضافة التوابل إلى النظام الغذائي والطعام يُمكن أن تُعزز وتُقوي عمل جهاز المناعة.
  • تناول مكملات غذائية متعددة الفيتامينات والمعادن: على الرغم من عدم وجود أدلة علمية كافية لإثبات ذلك، إلّا أنّ بعض الخبراء يعتقدون بأنّ إضافة فيتامين C، وفيتامين E، والزنك، والسيلينيوم، وفيتامينات B12، وحمض الفوليك، قد يعمل على تعزيز جهاز المناعة وإنتاج المزيد من خلايا الدم البيضاء، ولكن يجدُر الانتباه إلى أنّه في حال كان الشخص يتعالج من السرطان أو أي أمراض أخرى قد تُسبب زيادة عدد كريات الدم البيضاء بشكل كبير يجب استشارة الطبيب قبل تناول أي فيتامينات أو مكملات غذائية كي لا تتعارض أو تؤثر في سير الخطة العلاجية.


أسباب ارتفاع وانخفاض كريات الدم البيضاء

هنالك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى الزيادة أو النقصان غير الطبيعيين في أعداد كريات الدم البيضاء في الجسم، ومنها:[١]

  • أسباب ارتفاع كريات الدم البيضاء عن الحدود الطبيعية:
    • العدوى.
    • الصدمات والإجهادات العاطفية.
    • الربو والحساسية.
    • السرطان؛ مثل اللوكيميا والأورام الليمفاوية والأورام النخاعية التي يتم فيها تصنيع عدد أكبر من الوضع الطبيعي من خلايا الدم البيضاء.
    • الحمل؛ في فترة الحمل يرتفع عدد الخلايا البيضاء ولكنّ ارتفاعها يكون ارتفاعاً طبيعياً في العادة.
    • الالتهابات؛ مثل التهابات الأمعاء واضطرابات المناعة الذاتية.
  • أسباب انخفاض كريات الدم البيضاء عن الحدود الطبيعية:
    • العدوى الحادة.
    • الاضطرابات في نخاع العظم أو تعرّضه للتلف.
    • أمراض المناعة الذاتية؛ مثل: مرض الذئبة (بالإنجليزية: Lupus).


أنواع كريات الدم البيضاء

في الشخص السليم، هناك ما يقرُب من 4-11 ألف خلية بيضاء في كل ميكرولتر مكعب من الدم، وفي حال تعرض الشخص لعدوى ما تذهب إشارة لنخاع العظم لإنتاج المزيد من خلايا الدم البيضاء، وهناك خمسة أنواع مختلفة من خلايا الدم البيضاء، ولكل نوع من هذه الأنواع دور وأهمية في الدفاع عن مناعة الجسم ضد الأمراض والعوامل التي قد تؤذي الجسم، وفيما يلي بيان لكل نوع من هذه الخلايا:[٣]

  • الخلايا المتعادلة: (بالإنجليزية: Neutrophils) تُشكل هذه الخلايا أغلبية خلايا الدم البيضاء، فعادة ما تمثل 50-70% من مجموع خلايا الدم البيضاء، وفي حالة تعرض الشخص لأي نوع من أنواع الالتهابات والعدوى فإنّ الخلايا المتعادلة هي عادةً ما تكون أول مستجيب لهذا الطارىء.
  • الخلايا الحَمضية: (بالإنجليزية: Eosinophils) لا تُعدّ الخلايا الحمضية شائعة وكثيرة العدد في الدم كالخلايا المتعادلة، فهي عادةً ما تشكل أقل من 3% من إجمالي خلايا الدم البيضاء للشخص السليم، ويبرز دورها عند إصابة الشخص بالحساسية، ولها دور عند التعرض للإصابة بالطفيليات، فالشخص المُصاب بالفطريات كالديدان الشريطية سيرتفع لديه عدد وكمية الخلايا الحَمضية.
  • الخلايا القاعدية: (بالإنجليزية: Basophils) هي الخلايا الأقل عدداً فنسبتها في الدم لا تتجاوز 1% أو أقل من ذلك من مجموع خلايا الدم البيضاء للشخص السليم.
  • الخلايا الليمفاوية: (بالإنجليزية: Lymphocytes) تُشكل الخلايا الليمفاوية نسبة 20-40٪ من إجمالي كريات الدم البيضاء لدى الأشخاص البالغين، والخلايا الليمفاوية هي الخلايا الرئيسية في العقد الليمفاوية، فعندما يتعرض الشخص لعدوى جديدة، تصنع بعض الخلايا الليمفاوية أجساماً مضادة لمحاربتها، وفي المرات المقبلة التي سيتعرض فيها الشخص لنفس العدوى ستتذكر الخلايا الليمفاوية هذه العدوى، وتعمل ردة فعل مناعية ضده بشكل أسرع، كما ويَجدُر الإشارة إلى أنّ الأطفال الصغار جداً لديهم خلايا ليمفاوية بعدد أكبر من البالغين، وذلك لأنّهم يطورون مناعتهم للعديد من العوامل المعدية الجديدة حولهم بشكل أكبر.
  • الخلايا الوحيدة: (بالإنجليزية: Monocytes) ,هي خلايا كبيرة الحجم؛ إذ يُقدّر حجمها بحوالي ثلاثة إلى أربعة أضعاف حجم خلية الدم الحمراء، ولكنّها قليلة العدد، فعادةً لا يتواجد الكثير منها في مجرى الدم، ففي الشخص السليم تُشكل ما نسبته 1-6% فقط من مجموع خلايا الدم البيضاء في الجسم، وتحتوي الخلية الوحيدة على مواد كيميائية تقوم بهضم وبلع الجسيمات الغريبة والممرضة التي تغزو الجسم.


فحوصات انخفاض كريات الدم البيضاء

في حالة عدم وجود سبب واضح لانخفاض عدد خلايا الدم البيضاء من بعد الفحص السريري، سيلجأ الطبيب في العادة لإجراء بعض الاختبارات والفحوصات الإضافية التي قد تُساعده للتوصل للسبب وراء هذا الانخفاض ومن هذه الاختبارات:[٤]

  • فحص تفاضل كريات الدم البيضاء: (بالانجليزية: CBC with Differential) هذا الاختبار يعطي تفاصيل أكثر؛ فيُبيّن نسبة كل نوع من أنواع كريات الدم البيضاء الخمسة التي تم ذكرها.
  • أخذ عينة من نخاع العظم: وذلك لمعرفة ما إذا ما كان هنالك مشكلة ما أو إن كان سليماً.
  • اختبارات الدم الأخرى : التي تُجرى بغرض البحث عن عدوى فيروسية أو بكتيرية أو التهاب ما.


فيديو ما هو تحليل (WBC)؟

يتم عمل هذا الفحص لمعرفة عدد ونسب خلايا الدم البيضاء المتنوّعة في الدم، تعرف عليه أكثر في هذا الفيديو؟ :

المراجع

  1. ^ أ ب "Types and Function of White Blood Cells (WBCs)", www.verywellhealth.com, Retrieved 25-1-2019. Edited.
  2. " WBC (White Blood Cell) Count", www.healthline.com, Retrieved 25-1-2019. Edited.
  3. "Learn About the Five Common White Blood Cells", www.uwosh.edu, Retrieved 25-1-2019. Edited.
  4. "Why Is My White Blood Cell Count Low?", www.webmd.com, Retrieved 25-1-2019. Edited.