كيف حفظ القرآن الكريم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٢ ، ١٦ مايو ٢٠١٧
كيف حفظ القرآن الكريم

القرآن الكريم

القرآن الكريم هو كتاب مقدس للمسلمين، وهو كلام الله سبحانه وتعالى، والمنزل على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم عبر الوحي، والمنقول إلينا بالتواتر، وهو الكتاب المتعبد بتلاوته، المعجز بألفاظه ومعانيه وإتقانه، ويتميز بالفصاحة والبلاغة والبيان، وهو محفوظ في الصدور وفي السطور من كل مس أو تغيير أو تحريف أو تبديل، وأمر أبو بكر الصديق بتجميع القرآن الكريم في مصحف واحد بعد وفاة النبي صل الله عليه وسلم.


للقرآن الكريم أهمية كبيرة في حياة المسلمين، ولذلك فلا يمكن الاستغناء عنه، ففيه هدىً للناس ورحمة، وهو طريق للنور والهداية، وطريق الحق، ومن خلاله يمكن معرفة العبادات والطاعات، وكذلك الكثير من التوجيهات والإرشادات، ويحمي الإنسان المسلم من الوقوع في ظلمات الجهل والضلال، فقال الله تعالى: (إِنَّ هَذَا الْقُرْآَنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا كَبِيرًا) [الإسراء:9]، وقال الله تعالى: (وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى) [طه:124]، ولذلك يبذل المسلمون جهدهم لحفظ هذا الكتاب العظيم، ويُفضل الكثير من الناس حث أطفالهم على حفظ القرآن الكريم منذ الصغر ليسهل عليهم ذلك.


كيفية حفظ القرآن الكريم

  • حفظ القرآن بتقسيم الأجزاء والصفحات على فترة زمنية معينة والالتزام بها.
  • حفظ القرآن الكريم بالتكرار، فكلما تم تكرار القراءة أثناء الحفظ زاد ثبات القرآن في عقل الحافظ.
  • حفظ القرآن الكريم من خلال الاشتراك بمسابقات الحفظ، وبالتالي زيادة تحفيز النفس للحفظ والنجاح.


نصائح لحفظ القرآن الكريم

  • أن يخلص المسلم نيته لحفظ القرآن الكريم حتى يوفقه الله سبحانه وتعالى.
  • أن يحدد أوقاتاً معينة في اليوم للحفظ، ويمكن اختيار ساعة صباحاً وساعة مساءً خلال اليوم بناءً على الوقت المتاح للحافظ.
  • أن يقرأ الحافظ تفسير الآيات لتسهيل الحفظ عليه، ولا بد أن يكون على معرفة جيدة بأحكام التجويد.
  • يُفضّل الحفظ من سورة الناس حتى سورة البقرة، ويبدأ الحافظ بالآية الأولى، ويقرأها أكثر من مرة متتالية، وكذلك الآية الثانية، ويكمل حتى آخر آية بالصفحة الأولى، ثم يعود لقراءة الآيات معاً عدة مرات للتأكد من حفظها جيداً.
  • في اليوم الثاني يسمّع شخص الآيات المحفوظة للتأكد من الحفظ الجيد لها قبل حفظ آيات جديدة.
  • يكرر الحافظ الخطوات السابقة في كل يوم لحفظ القرآن الكريم كاملاً.
  • بعد إتمام حفظ القرآن الكريم كاملاً، فلا بدّ من مراجعته باستمرار، فمثلاً يستطيع مراجعة جزأين أو ثلاثة أجزاء يومياً.
  • يجب مراجعة القرآن الكريم بعد حفظه سنوياً، وقد يشعر الحافظ بأن جزء من الآيات يضيع منه، ولكنه يستطيع التغلب على هذه الحالة من خلال مراجعة هذه الآيات، حتى يتمكن جيداً من الحفظ.