كيف يتم تشخيص تكيس المبايض

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٨ ، ٢٥ أغسطس ٢٠١٥
كيف يتم تشخيص تكيس المبايض

تكيّس المبايض

يعدّ تكيّس المبايض من الأمراض الشائعة جداً بين النساء والفتيات، وأعراضه تبدأ بالظهور في سنوات المراهقة المبكرة وذلك عند بداية دورة الحيض عند الفتيات، وتكيّس المبايض يعني أنّ هنالك تضخم بحجم المبيض نتيجة تكوّن أكياس صغيرة حوله تكون ممتلئة بمادة سائلة، وقد يصيب المبيضين معاً أو أحد المبيضين فقط دون الآخر.


أعراض تكيّس المبايض

لا يوجد سبب محدد معروف للإصابة بتكيّس المبايض مع أن بعض الدراسات تقترح كونه وراثياً ويعتمد على الجينات، ولكن المعروف أن تكيّس المبايض يرتبط بالسمنة وزيادة الوزن وكما يرتبط بزيادة في نمو شعر الجسم في مناطق مثل الصدر والوجه وأحياناً يرتبط بحب الشباب ومشاكل البشرة، ولكن السبب الرئيسي الذي يدفع الفتاة للذهاب إلى الطبيب لإجراء فحوصات عادة ما يكون عدم انتظام الدورة الشهرية، ويكون عدم الانتظام أحياناً على شكل انقطاع للدورة لشهر أو أكثر ومن ثم عودتها، أو يكون على شكل عدم انتظام بعدد الأيام أو بكمية دم الحيض النازل، فمثلاً قد تأتي الدورة أسبوعاً في أحد الشهور، وتأتي يومين فقط في شهر آخر وهكذا، ومن الأعراض غير الظاهرة والتي تتسبّب على الأغلب بالأعراض الأخرى هي اختلال وعدم توازن مستوى الهرمونات في الدم، وهذا ما يُفسر في أحيان كثيرة حب الشباب ونمو الشعر الزائد وكذلك السمنة، ويمكن اكتشاف الخلل في مستويات الهرمونات بفحص عينة من الدم.


تشخيص تكيّس المبايض

كل الأعراض السابقة لا تعني بالضرورة إصابة الفتاة بتكيّس المبايض، ولكن الطبيب قد يجري تحليل هرمونات لعينة دم في حال وجود عرضين أو أكثر من الأعراض السابق ذكرها، والطريقة المضمونة للتأكد تكون بعمل صورة للمبايض بجهاز ألتراساوند.


العلاج

لا يوجد علاج أو حل نهائي لتكيّس المبايض فعادة لا يمكن إزالة التكيّس عن المبايض، ولكن العلاج يمكن بمراعاة وتقليل حدة الأعراض المذكورة سابقاً باستمرار خلال حياة الفتاة، فيجب مراعاة الوزن المثالي والحفاظ عليه بحمية غذائية متوازنة وصحية وبتمارين رياضية يومية، وأخذ هرمونات باستشارة الطبيب في حالة عدم اتزانها لجعل الدورة الشهرية منتظمة مجدداً أو يمكن تجربة شاي منقوع المردقوش لعمل ذلك، و تجربة أحد علاجات حب الشباب المختلفة، ويمكن إزالة الشعر الزائد بأحد المراكز المختصة بإزالة الشعر الزائد بجلسات الليزر.


تكيّس المبايض والخصوبة

في أغلب الحالات لا يؤثر تكيّس المبايض على خصوبة المرأة، ولكن في حالات معينة قد يؤثر على القدرة على الحمل بسبب خلل توازن الهرمونات وهنا يأتي دور الطبيب المختص لوصف أدوية أو هرمونات لموازمة مستويات الهرمونات في الجسم حتى تسهّل حمل المرأة.