ما سبب نقص مناعة الجسم

كتابة - آخر تحديث: ٢١:٤١ ، ٢ أغسطس ٢٠١٧
ما سبب نقص مناعة الجسم

نقص مناعة الجسم

يعرف نقص المناعة بأنه عدم مقدرة جسم الإنسان على مقاومة المرض ومحاربته، ويوجد الكثير من الأعراض التي تدل على أن الشخص مصاب بنقص المناعة نذكر منها: الشعور بالتوتر والقلق المستمر، والتعرق الزائد، والصداع الشديد، والتهاب الحلق، والسعال طوال اليوم، بالإضافة إلى تساقط الشعر الدائم، ولكن لا بدّ من وجود العديد من الأسباب التي من شأنها أن تؤدي إلى نقص مناعة الجسم، والتي سنذكرها في هذا المقال، مع ذكر بعض الطرق الطبيعية لعلاجها.


ما سبب نقص مناعة الجسم

  • الإصابات المتكررة مثل: الإصابة بالحروق والجروح التي تؤدي إلى إزالة الطبقة السطحية من الجلد.
  • عدم أخد قسط كافٍ من النوم والراحة ليلاً، الأمر الذي من شأنه أن يؤدي إلى الشعور بالتعب والإرهاق، حيث يساهم النوم بشكل فعال في إفراز مادة السيتوكيات المسؤولة عن تدعيم عمل الجهاز المناعي في الجسم.
  • اتباع نظام غذائي قاسٍ وصعب، وسوء التغذية، وذلك بتناول الأطعمة التي تحتوي على المواد الحافظة والدهون، والتي تزيد نسبة الجراثيم، والأوساخ في جسم الإنسان.
  • زيادة الوزن بشكل مبالغ فيه، والذي يتسبب بخلل في الهرمونات، حيث يقل معها إنتاج الأجسام المضادة من الجهاز المناعي.
  • التدخين بشكل مبالغ فيه.
  • الإكثار من تناول الكحوليات.


طرق طبيعية لعلاج نقص المناعة

البقدونس

يعد البقدونس من الأعشاب الطبيعية الضرورية والمفيدة التي تعود على جسم الإنسان، حيث يساهم في إزالة كافة الأوساخ، والجراثيم، والسموم المتراكة بداخله، كما يعالج العديد من الأمراض والمشاكل الصحية، وذلك بسبب احتوائه على مجموعة من الأملاح المعدنية، والفيتامينات، بالإضافة إلى المواد المضادة للأكسدة والمواد المطهرة، ويمكن الاستفادة منه من خلال تناول مشروب من البقدونس المغلي مرة في اليوم، أو بإضافته إلى أطباق الطعام المحضرة كالشوربات والسلطات بمختلف أنواعها.


الكركم

يعد الكركم من المواد الطبيعية التي لها العديد من الفوائد الضرورية والمفيدة، ويخلص الجسم من الجراثيم، والأوساخ المتراكمة فيه، وذلك لاحتوائه على العديد من المعادن والفيتامينات مثل: فيتامين (ب6)، والبوتاسيوم، والحديد، ولذلك يمكن استخدامه بإضافته إلى أطباق الطعام، أو تناول نصف ملعقة صغيرة منه يومياً.


بذور الكتان

تعتبر بذور الكتان من أهم العلاجات الطبيعية التي تلعب دوراً كبيراً في علاج نقص المناعة، وذلك بسبب احتوائها على عناصر مفيدة وضرورية للجسم تحسّن الجهاز المناعي، ولذلك يفضل تناوله، أو إضافتها إلى أطباق الطعام.


الثوم

يساعد الثوم بشكل فعال في حماية الجسم من الإصابة بالكثير من الأمراض المختلفة كارتفاع نسبة الكولسترول في الدم، وأمراض القلب، ولذلك يفضل تناول فصين من الثوم يومياً، أو إضافته إلى وجبات الطعام.