ما عملة إيران

كتابة - آخر تحديث: ١٣:١٥ ، ١٧ يونيو ٢٠١٩
ما عملة إيران

إيران

إيران (بالإنجليزيّة: Iran) وتُعرف رسميّاً باسم جمهوريّة إيران الإسلاميّة، وعاصمتها مدينة طهران. تقع جمهورية إيران في أراضي قارة آسيا، وتشترك بحدودٍ شماليّة مع بحر قزوين وأرمينيا وتركمانستان وأذربيجان، وتحدّها من الشرق كلٌّ من باكستان وأفغانستان، أمّا من الجهة الجنوبيّة فيحدّها الخليج العربيّ وخليج عُمان، وتشترك بحدودٍ غربيّة مع كلٍّ من العراق والخليج العربي وتركيا.[١]


الريال عملة إيران

تُعدّ عُملة الريال الإيرانيّ هي العُملة الرسميّة لإيران ويُرمز لها اختصاراً بالحروف (IRR)،[٢] ويُقسم الريال الإيراني إلى عُملات معدنيّة وأوراق نقديّة، وفيما يأتي معلومات عن كلٍّ منهما:


العملات المعدنية

صدرت عن الريال الإيراني مجموعة من العُملات المعدنيّة النقديّة، وفيما يأتي معلومات عن فئاتها:[٣]

  • 50 ريال، وصدرت في عام 2004م.
  • 100 ريال، وصدرت في عام 2004م.
  • 250 ريال، وصدرت في عام 2009م.
  • 500 ريال، وصدرت في عام 2009م.
  • 1000 ريال، وصدرت في عام 2009م.
  • 2000 ريال، وصدرت في عام 2010م.
  • 5000 ريال، وصدرت في عام 2010م.


الأوراق النقدية

تُقسم الأوراق النقديّة الخاصة بالريال الإيراني إلى أوراق متداولة وأوراق توقف تداولها، وفيما يأتي معلومات عن كلٍّ منها:

  • الأوراق النقديّة المُتداولة، وتشمل الآتي:[٤]
    • 100 ريال، وصدرت في عام 1985م.
    • 200 ريال، وصدرت في عام 1982م.
    • 500 ريال، وصدرت في عام 1989م
    • 1000 ريال، وصدرت في عام 1992م
    • 2000 ريال، وطُبعت منها نُسختان؛ حيث صدرت الأولى في عام 1986م، أمّا الثانية صدرت في عام 2005م.
    • 5000 ريال، وطُبعت منها ثلاث نسخ؛ حيث صدرت الأولى في عام 1993م، وصدرت الثانية في عام 2009م، وصدرت الثالثة في عام 2013م.
    • 10000 ريال، وطُبعت منها نُسختان؛ حيث صدرت الأولى في عام 1992م، أمّا الثانية صدرت في عام 2017م.
    • 20000 ريال، وطُبعت منها ثلاث نسخ؛ حيث صدرت الأولى في عام 2004م، أمّا الثانية صدرت في عام 2005م، وصدرت الثالثة في عام 2014م.
    • 50000 ريال، وطُبعت منها نُسختان؛ حيث صدرت الأولى في عام 2007م، أمّا الثانية صدرت في عام 2015م.
    • 100000 ريال، وصدرت في عام 2010م.
  • الأوراق النقديّة التي توقف تداولها، وتشمل الآتي:[٥]
    • 5000 ريال: توقف تداول نُسختين منها؛ حيث توقفت الأولى في عام 1997م، وتوقف البنك المركزيّ في إيران عن تبديلها في عام 2007م، أمّا النُسخة الثانية توقف تداولها في عام 2004م، وتوقف البنك المركزيّ في إيران عن تبديلها في عام 2014م.
    • 10000 ريال: توقف تداول نُسختين منها؛ حيث توقفت الأولى في عام 1997م، وتوقف البنك المركزيّ في إيران عن تبديلها في عام 2007م، أمّا النُسخة الثانية توقف تداولها في عام 2004م، وتوقف البنك المركزيّ في إيران عن تبديلها في عام 2014م.


تاريخ النقود في إيران

كانت أول عُملة مُستخدمة في إيران هي الدرهم، وصدرت في عام 693 في تبريز، وطُبعت أول عُملة إيرانيّة ورقيّة وقانونيّة في بنك الشرق الجديد الذي يقع في مدينة لندن، ومن ثمّ كان البنك التجاريّ في إيران يوزع هذه العُملة على القطاعات المتنوعة، وأصبح لاحقاً البنك الملكيّ الإيراني هو المسؤول عن توزيع العُملات مع مُحافظة بنك الشرق الجديد على دوره في طباعتها، وإعداد السياسة النقديّة الإيرانيّة.[٦]


أصدر مجلس الشيوخ في إيران في عام 1879م طلباً لإنشاء بنك وطنيّ، ولكن تأسّس هذا البنك في سنة 1928م وامتلك كافة المسؤوليّات النقديّة والماليّة الخاصة بالسياسة الاقتصاديّة الإيرانيّة، وفي سنة 1931م صارَ البنك الوطنيّ مسؤولاً عن طباعة النقود واختيار الفئات الخاصة بها، وفي سنة 1960م أصبح البنك المركزيّ في إيران هو المسؤول عن نشر وتوزيع النقود، وفي عام 1972م قدّمَ البنك المركزيّ فكرة مشروعٍ لإنشاء مطبعةٍ خاصةٍ بطباعة النقود الإيرانيّة.[٦]


افتتحت مطبعة النقود الأولى في إيران في عام 1982م، وكانت عُملة 200 ريالاً إيرانيّاً هي العُملة الأولى التي تطبعها المطبعة، وفي عام 1988م أسّس البنك المركزيّ في إيران خطوط إنتاجٍ وطباعة جديدة للنقود؛ ممّا ساهم في تعزيز اكتفاء إيران من النقود المعدنيّة والورقيّة، والأوراق الماليّة، وغيرها من أنواع الصكوك الأُخرى.[٦]


اقتصاد إيران

توجد مجموعة من القطاعات الاقتصاديّة المتنوعة التي تُشكّل الاقتصاد في إيران؛ حيث يُعدّ قطاع الزراعة من أحد أهمّ هذه القطاعات، فتصل مساحة الأراضي الصالحة للزراعة إلى ما يُقارب 10% من أراضي إيران، ويُشكّل الإنتاج الزراعيّ ما يعادل 11% من الناتج المحليّ الإجماليّ لإيران، أمّا المناطق الزراعيّة الرئيسيّة فتوجد بكلٍّ من الأودية الشماليّة الغربيّة والمنطقة التابعة لبحر قزوين، وتنتج إيران العديد من المحاصيل الزراعيّة، مثل الشاي، والقطن، والشعير، والأرز، والقمح.[٧]


يُعدّ الغاز الطبيعيّ والنفط من أهمّ الموارد التي توجد في إيران؛ حيث يُشكّل النفط ما يُقارب 80% من العوائد الماليّة الناتجة عن صادرات إيران إلى دول العالم، وتنتشر حقول النفط في إيران في مناطقها الجنوبيّة الغربيّة والوسطى والشماليّة والمياه الإقليميّة للخليج العربيّ، كما يُساهم قطاع الصناعة الإيرانيّ في التأثير في الاقتصاد؛ حيث تعتمد إيران على صناعة النسيج الذي يُشكّل أحد المراكز الإنتاجيّة الأساسيّة في الدولة، كما تُشاركه مجموعة من الحرف التقليديّة اليدويّة كصناعة المجوهرات، وتشمل صادرات إيران الصناعيّة الصناعات الآتية: الحديد، والسجاد، والجلود، والفواكه، والمكسرات،وغيرها من الصادرات الصناعيّة الأُخرى،[٧] وقد وصل معدّل النموّ الاقتصاديّ الحقيقيّ لاقتصاد إيران في عام 2016م إلى 4,5%.[٨]


المراجع

  1. "إيران"، موسوعة الجزيرة، اطّلع عليه بتاريخ 21-8-2017. بتصرّف.
  2. "IRR (Iranian Rial)", www.Investopedia.com, Retrieved 21-8-2017. Edited.
  3. "Coins", CENTRAL BANK OF THE ISLAMIC REPUBLIC OF IRAN, Retrieved 21-8-2017. Edited.
  4. "Current Banknotes", CENTRAL BANK OF THE ISLAMIC REPUBLIC OF IRAN, Retrieved 21-8-2017. Edited.
  5. "Withdrawn Banknotes", CENTRAL BANK OF THE ISLAMIC REPUBLIC OF IRAN, Retrieved 21-8-2017. Edited.
  6. ^ أ ب ت مختار حداد (7-4-2016)، "كيف تطبع النقود في إيران؟"، موقع العهد الإخباري، اطّلع عليه بتاريخ 21-8-2017. بتصرّف.
  7. ^ أ ب "Iran: Economy", www.infoplease.com, Retrieved 21-8-2017. Edited.
  8. "Iran - Economy", Central Intelligence Agency, Retrieved 21-8-2017. Edited.