ما فائدة الثوم على الريق للتخسيس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٤٧ ، ١٠ أغسطس ٢٠١٦
ما فائدة الثوم على الريق للتخسيس

الثوم

هو نبات عشبيّ من الفصيلة الثوميّة، يُزرع في جميع أنحاء العالم، وتعتمد زراعته على التكاثر الخُضري، ويُستخدم الثوم في الطهي، وفي علاج العديد من الأمراض منذ أكثر من سبعة آلاف سنة، واستخدمه المصريون القدماء بكثرة، كما أنّه يوجد أنواع عدة للثوم حسب مكان زراعته، فهناك الثوم الأوروبيّ، والأمريكيّ، والثوم المزروع في آسيا، وإفريقيا. ولتناول الثوم على الريق فوائد متعدّدة من ضمنها التخسيس.


فائدة الثوم على الريق للتخسيس

يحتوي الثوم عل مادة الأليسين التي تُقلل مستوى الدهون الثلاثة في الدم، كما تُخفّض مستوى ضغط الدم عند ارتفاعه، وتُعزز عمل الأنسولين في الجسم، وبالتالي يتم حرق الدهون المتراكمة في أنحاء الجسم المختلفة عند تناول الثوم على الريق، وبشكل خاص يعمل الثوم على إزالة الكرش عند تناوله يومياً على الريق، بالإضافة إلى العديد من الفوائد لكافة الجسم، وطريقة تناوله بسيطة ولا تؤدي إلى رائحة الفم الكريهة، حيث يتم تقشير فصٍ واحدٍ من الثوم، وبلعه كما هو مع كوبٍ من الماء، وفي حال عدم إمكانية تناول الثوم على الريق، بإمكانك تناول مشروب العسل والثوم يوميّاً قبل النوم، فهو يساعد في فقدان 10 كيلوغراماتٍ في الشهر دون الحاجة إلى اتباع حميةٍ غذائيّةٍ.


الفوائد العامة للثوم

  • يقضي على الإنفلونزا، عن طريق إضافته إلى عصير الليمون أو عصير البرتقال، وشربه يوميّاً على الريق.
  • يُهدىء الأعصاب ويقويها، عن طريق تقطيع فصٍ من الثوم وإضافته إلى كوبٍ من اللبن، مع القليل من قطرات العنبر، وشربه على الريق.
  • يقي من أمراض القلب والشرايين، حيث يقضي على العوامل المسببة لهذه الأمراض، ومن أهمّ عوامل أمراض القلب تراكم الكوليسترول الضار في الجسم، فهناك نوعان من الكوليسترول أحدهما حميدٌ والآخر ضارٌ، والثوم يقلّل نسبة الكوليسترول الضار ويمنع تراكمه على جدران الشرايين.
  • يعالج ضغط الدم المرتفع، فهو يقلّل من ارتفاع ضغط الدم، ويقلّل التوتر بشكل عام، ويقلّل تقلّص الشرايين، وينظّم ضربات القلب.
  • يعالج القولون، ويخفّف الآلام الناتجة عن انتفاخ البطن، فالثوم يساعد في عمل الجهاز الهضميّ وعملية الهضم، ويُحفّز العصارات الهضمية، كما يطرد السموم من الجسم، ويعالج التهابات الأمعاء والمعدة.
  • يعالج الربو، وضيق التنفس، والسعال، فهو يُخلّص الجسم من المواد الضارة التي تكون عالقةً في الرئتين، ويُستخدم الثوم منذ القدم كمشروبٍ لعلاج الربو ويتكون من: الثوم، والخلّ، والماء بمقادير متساويةٍ، يُغلى ويُشرب منه ملعقةٌ واحدةٌ يومياً في الصباح.
  • تناول الثوم بانتظام يقي من الإصابة بنزلات البرد، فهو يُحسّن وظائف جهاز المناعة، ويمنع تواجد الجراثيم في الجسم.