ما فوائد الطحينة

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٤٨ ، ١٩ مارس ٢٠٢٠
ما فوائد الطحينة

الطحينة

تُعرف الطَحِينة بأسماء أخرى شائعةٍ، مثل: الطحينية، أو الراشي، أو الرهش، وهي عبارةٌ عن عجينةٍ مصنوعةٍ من بذور السمسم المُحمّصة والمطحونة، والتي تشبه في خواصها زبدة الفول السوداني الطبيعية؛ حيث تمتلك قواماً كالزيت، وسميكاً بالوقت ذاته، وأملساً، ومذاقاً جوزيّاً مميّزاً، وقد يُوصف مذاقها أحياناً بالحموضة أو المرارة، وتُعدّ هذه الزبدة عنصراً أساسيّاً في العديد من المطابخ المختلفة.[١][٢]


القيمة الغذائيّة للطحينيّة

يُبيّن الجدول الآتي العناصر الغذائيّة الموجودة في ملعقةٍ كبيرةٍ أو ما يعادل 15 غراماً من الطحينة:[٣]

العنصر الغذائي القيمة الغذائية
السعرات الحراريّة 89.2 سعرة حرارية
الماء 0.457 مليلتر
البروتين 2.55 غرام
الدهون 8.06 غرامات
الكربوهيدرات 3.18 غرامات
الألياف 1.4 غرام
الكالسيوم 63.9 مليغراماً
الحديد 1.34 مليغرام
المغنيسيوم 14.2 مليغراماً
الفسفور 110 مليغرامات
البوتاسيوم 62.1 مليغراماً
الصوديوم 17.2 مليغراماً
الزنك 0.693 مليغرام
النحاس 0.241 مليغرام
المنغنيز 0.218 مليغرام
السيلينيوم 5.16 ميكروغرامات
فيتامين ب1 0.183 مليغرام
فيتامين ب2 0.071 مليغرام
فيتامين ب3 0.817 مليغرام
فيتامين ب5 0.104 مليغرام
فيتامين ب6 0.022 مليغرام
الفولات 14.7 ميكروغراماً
الكولين 3.87 مليغرامات
فيتامين أ 10 وحدات دولية
فيتامين هـ 0.037 مليغرام
الدهون المشبعة 1.13 غرام
الدهون الأحادية غير المشبعة 3.04 غرامات
الدهون المتعددة غير المشبعة 3.54 غرامات


فوائد الطحينيّة

محتواها من العناصر الغذائيّة

  • الأحماض الأمينيّة: تُعدّ الطحينة من المصادر الجيدة للأحماض الأمينيّة الضروريّة، حيث إنّها توفّر بشكلٍ خاصّ الأحماضَ الأمينيّةَ التي تحتوي على الكبريت (بالإنجليزية: Sulphur-containing amino acids)، والأحماض الأمينية الأروماتية (بالإنجليزية: Aromatic amino acid)، والتريبتوفان (بالإنجليزية: Tryptophan)، وتجدر الإشارة إلى أنّ نسبة قابليّة هضم البروتين في الطحينة مُرتفعة نسبياً؛ حيث إنها تفوق ما معدله 83%.[٤]
  • الأحماض الدهنيّة: تحتوي الطحينة على الأحماض الدهنيّة الضروريّة، والتي يجب تناولها من المصادر الغذائيّة؛ وذلك لعدم قدرة الإنسان على تصنيعها داخل الجسم، وتُوفّر المعلقة الكبيرة منها 54.4 مليغراماً من أحماض أوميغا-3 الدهنيّة، و3,099 مليغرامات من أحماض أوميغا-6 الدهنيّة، وتجدر الإشارة إلى أنّ هذه الأحماض مُهمّةٌ جداً ومفيدةٌ لصحّة العقل والقلب.[٥][٦]
  • الكالسيوم: تُعدّ الطحينة من المصادر الجيدة لمعدن الكالسيوم؛ الذي يحتاجه الجسم لصحّة الأنسجة الضامة، والجلد، والمفاصل، والعظام، بالإضافة إلى الأسنان.[٧]


دراسات حول فوائد الطحينة

  • بينت دراسةٌ نشرتها مجلة Archives of Iranian Medicine عام 2013، وأجريت على 41 شخصاً مصابٌ بمرض السكري من النوع الثاني، أنّ تناول مجموعة منهم لملعقتين كبيرتين من الطحينة أي ما يعادل -28 غراماً- مع وجبة الفطور مدة 6 أسابيع، يمكن أن يُقلّل من عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية ومن مؤشرات تصلب الشرايين كمستوى الدهون الثلاثية في الدم، والكولسترول السيئ، كما أنّ استهلاكهم لمكملات الطحينية قد حسّن من مستوى الكولسترول الجيد لديهم مُقارنة بعدم إضافتهم للطحينة، علماً بأنّ السعرات الحراريّة كانت بالمستوى نفسه في المجموعتين.[٨]
  • أشارت دراسةٌ أولية أجريت على الفئران ونشرتها مجلة Iranian Journal of Medical Sciences عام 2016، إلى أنّ تناول الطحينة يمكن أن يُقلّل من مستويات السكر في الدم بشكلٍ ملحوظ، والتي أُجريت على 40 من ذكور الفئران، حيث أُعطيت مجموعةٌ منهم -مصابة بمرض السكري- 1.25 غرام لكل كيلوغرام من وزن الجسم من الطحينة مدة 6 أسابيع، ولكن هناك حاجة لإجراء المزيد من الدراسات البشرية لتأكيد ذلك، وتحديد الجرعة والمدة اللازمة لحدوث هذا التأثير.[٩]


تُصنع الطحينة من السمسم، ولمعرفة المزيد عن فوائده يُنصح قراءة مقال فوائد أكل السمسم على الريق


فوائد الطحينة للأطفال

لا توجد دراسات حول فوائد الطحينة للأطفال، ولكن في الحقيقة يمكن أن تُفيدهم باعتبارها أحد المصادر الغذائية للكالسيوم؛ حيث تُوفّر ملعقتان كبيرتان منها 180 مليغراماً من الكالسيوم، وهي من الأغذية البديلة للحليب ومنتجات الألبان؛ التي تُعدّ مصدراً غنياً بالعديد من المواد الغذائيّة وخصوصاً الكالسيوم، وبخاصة أنّ هناك بعض الأطفال الذين لا يستطيعون تناول منتجات الألبان، أو لا يتناولونها بالكميّة الكافية، وبالتالي فإنهم يُنصحون باستهلاك المصادر البديلة مع التأكّد من كميّة الكالسيوم المُستهلكة التي يحتاجها الطفل يومياً باستشارة الطبيب أو اختصاصي التغذية لتلبيتها.[١٠]


ومن الجدير بالذكر أنّ هناك بعض الأطفال الذين قد يعانون من الحساسيّة تجاه بروتين السمسم، حيث يصيبهم ردّ فعلٍّ تحسّسيّ بعد تناولهم للبذور، وقد تكون هذه الردود شديدةً وتُؤثّر في تنفّس الطفل وتُشكل نسبة 15% من الحالات تقريباً، والتي تحدث خاصة عند الأطفال المصابين بالربو غير المُسيطر عليه بشكلٍ جيد لديهم، كما تزيد حدّة هذه الردود في حال إصابة الطفل بنزلات البرد، أو بعد ممارسة التمارين الرياضيّة عالية الكثافة، أو في حالة الشعور بالتوتّر، وتجدر الإشارة إلى أنّ حساسيّة بذور السمسم أصبحت أكثر شيوعاً على مدار العشر سنوات الماضية، وزادت نسبتها لتصبح قرابة 1%، كما أنّ الأطفال الذين يعانون منها قد يعانون أيضاً من الحساسيّة تجاه البذور الأخرى، مثل؛ الفول السوداني، والمكسّرات، ولكنّ ذلك ليس بالضرورة، ولذلك يُفضّل استشارة الطبيب قبل استبعاد هذه الأطعمة من النظام الغذائيّ للطفل.[١١]


أضرار الطحينة

تحتوي الطحينة على كميّةٍ كبيرةٍ من الدهون، وبالتالي فهي مرتفعةٌ في السعرات الحراريّة، ولذلك يُنصح بتناول كميةٍ معتدلةٍ منها للحصول على فوائدها الصحيّة وتجنّب ضررها في الوقت ذاته، وبالإضافة إلى ذلك فإنّ هناك بعض الأشخاص يمكن أن يكون لديهم حساسيّة من بذور السمسم، كما يُعاني منها نسبةٌ كبيرةٌ من المصابين بالحساسيّة تجاه المكسرات.[١٢]


درجة أمان الطحينة

يُعدّ تناول السمسم عن طريق الفم بالكميات المعتدلة الموجودة في الغذاء غالباً آمن، أما عن استهلاك زيته فـ من المحتمل أمان تناوله كدواءٍ عن طريق الفم لفترةٍ قصيرةٍ من الزمن، ولكن مع الأخذ بعين الاعتبار أنّه يمكن أن يُسبّب الحساسيّة لبعض الأشخاص.[١٣]


محاذير استخدام الطحينة

تُعنى المحاذير المرتبطة باستهلاك الطحينة بالأشخاص الذين يعانون من حساسةٍ تجاه بذور السمسم؛ حيث يجب عليهم تجنُّب تناول الطحينة، وفي حال عدم معرفة الشخص إن كان مصاباً بها أم لا، فتجب عليه مراقبة وملاحظة تأثير تناولها في جسمه إن تسبب بظهور بعض الأعراض، مثل: وخز الفم أو حكته، أو انتفاخ الشفاه والوجه والحلق واللسان، أو احتقان الأنف، أو الصفير، وغيرها.[٢]


كما أنّ هناك العديد من المجموعات التي يجب عليها الحذر عند تناول الطحينية، وللمزيد من المعلومات يُنصح بقراءة أضرار تناول السمسم من مقال فوائد أكل السمسم على الريق


أسئلة شائعة حول الطحينة

ما فوائد الطحينة للحامل

لا توجد دراساتٌ كافيةٌ حول سلامة تناول الطحينة من قِبَل المرأة خلال فترة الحمل، ولذلك يُنصح بتناولها بالكميات الغذائيّة فقط،[١٣] حيث إنّها يمكن أن تُشكّل خطراً على الحمل، وبشكلٍ خاصٍ خلال الأشهر الثلاثة الأولى منه، وذلك لأنّ بذور السمسم قد تُؤدي إلى تقلّص الرحم وحدوث الإجهاض.[١٤]


هل الطحينة تساعد على خسارة الوزن أم زيادته

هناك بعض الأساسيات التي يجب أخذها بعين الاعتبار لتحقيق هدف زيادة الوزن أو خسارته، وهي أنّ زيادة الوزن تَنتج عن زيادة السعرات الحرارية المتناولة، بشكل يفوق السعرات الحراريّة التي يحتاجها الجسم،[١٥] بينما يؤدي عكس ذلك إلى تحقيق خسارة الوزن؛ حيث يُفضّل تقليل المُتناول من الأطعمة المُرتفعة بالسعرات الحراريّة أو تجنّبها، كما أنّ هناك عوامل أخرى مهمة أيضاً يجب مراعاتها بالإضافة إلى عدد السعرات الحراريّة في الأطعمة،[١٦] مثل إجراء تغييرات صغيرة يمكن للشخص أن يلتزم بها لفترة طويلة، مثل؛ زيادة النشاط البدني.[١٧]


وبالنسبة للطحينة فيمكن أن تُعزّز من زيادة الوزن بشكلٍ فعّالٍ وصحيٍّ في الوقت نفسه، عبر إضافة عدّة ملاعق كبيرة منها إلى النظام الغذائيّ، ممّا يزيد من استهلاك السعرات الحرارية؛ حيث تحتوي الملعقة الكبيرة التي تعادل -15 غراماً- منها على ما يُقارب 89 سعرةً حراريّةً، و8 غرامات من الدهون، و 2.5 غرام من البروتين، و 1.5 غرام من الألياف.[١٨] أمّا من ناحيةٍ أخرى فيمكن أن يُساهم تناول الطحينة في التقليل من الوزن لدى المصابين بالسكري حسب ما ذكرته دراسةٌ أوليّة نشرتها مجلة Iranian Journal of Medical Sciences عام 2016 والمذكورة أعلاه، حيث إنها حسّنت من خسارة الوزن بشكل كبير لدى مجموعة الفئران التي تناولت الطحينة، وذلك لمساعدتها على التحكّم بمستويات السكر في الدم، ولذلك ما تزال هناك حاجة لإجراء المزيد من الأبحاث والدراسات البشرية لتأكيد هذا التأثير.[٩]


هل الطحينة مفيدة للمرضع

يُعتقد أنّ الطحينة من الأطعمة التي تساعد على إدرار الحليب لدى المرضع، وذلك لمحتواها من بذور السمسم فاتحة اللون، والسوداء، بالإضافة إلى أنّها مصدرٌ نباتيٌ للكالسيوم،[١٩] كما أنّ منتجاتها ترتبط بزيادة إدرار الحليب أيضاً مثل حلاوة الطحينية (بالإنجليزية: Halva) المُكونة بشكل أساسي من الطحينية، والسكر، وغيرها.[٢٠]


المراجع

  1. Malia Frey (27-2-2020), "Tahini Nutrition Facts and Health Benefits"، www.verywellfit.com, Retrieved 5-3-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Tahini: Health Benefits and Common Uses", www.webmd.com, 25-9-2019، Retrieved 5-3-2020. Edited.
  3. "Seeds, sesame butter, tahini, from roasted and toasted kernels (most common type)", www.fdc.nal.usda.gov,4-1-2019، Retrieved 5-3-2020. Edited.
  4. Tarek El‐Aday, Esam Mansour (6-9-2000), "Nutritional and physicochemical evaluations of tahina (sesame butter) prepared from heat‐treated sesame seeds"، Science of Food and Agriculture, Issue 14, Folder 80, Pages 2005-2011. Edited.
  5. Nicki Wolf, "The Health Benefits of Tahini"، www.livestrong.com, Retrieved 6-5-2020. Edited.
  6. "Sesame Seed", www.sciencedirect.com, 2012, Retrieved 6-3-2020. Edited.
  7. V. Lakshmi (2014), "Calcium - A Vital Foundation Mineral for a Healthy Body"، International Journal of Scientific Engineering and Research, Issue 1, Folder 2, Pages 2347-3878. Edited.
  8. Parvin Mirmiran, Zahra Bahadoran, Mahdieh Golzarand, and others (2013), "Ardeh (Sesamum indicum) Could Improve Serum Triglycerides and Atherogenic Lipid Parameters in Type 2 Diabetic Patients: A Randomized Clinical Trial", Archives of Iranian Medicine, Issue 11, Folder 16, Page 652-656. Edited.
  9. ^ أ ب Fatemeh Haidari, Majid Mohammadshahi, Mehdi Zarei, and others (3-2016), "Effects of Sesame Butter (Ardeh) versus Sesame Oil on Metabolic and Oxidative Stress Markers in Streptozotocin-Induced Diabetic Rats", Iranian Journal of Medical Sciences, Issue 2, Folder 41, Page 102-109. Edited.
  10. "Non-Dairy Sources of Calcium", www.urmc.rochester.edu, Retrieved 7-3-2020. Edited.
  11. "SESAME SEED ALLERGY", www.allergynorthwest.nhs.uk, Retrieved 7-3-2020. Edited.
  12. Megan Ware (23-2-2018), "What are the health benefits of tahini?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 7-3-2020. Edited.
  13. ^ أ ب "SESAME", www.webmd.com, Retrieved 7-3-2020. Edited.
  14. Ghosh Debosree, Ghosh Suvendu (2018), "Forbidden Foods for Healthy Pregnancy"، International Journal of Scientific Research and Reviews , Issue 4, Folder 7, Page 171-178. Edited.
  15. Kris Gunnars (20-7-2018), "How to Gain Weight Fast and Safely"، www.healthline.com, Retrieved 8-3-2020. Edited.
  16. Jennifer Berry (27-2-2019), "Which foods to avoid when trying to lose weight"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 8-3-2020. Edited.
  17. "10 weight loss myths", www.nhs.uk,2-8-2018، Retrieved 8-3-2020. Edited.
  18. Rachael Link (22-11-2018), "11 High-Calorie Vegan Foods for Healthy Weight Gain"، www.healthline.com, Retrieved 8-3-2020. Edited.
  19. Jessica Timmons (14-12-2018), "Galactagogues: 23 Foods That Increase Breast Milk"، www.healthline.com, Retrieved 9-3-2020. Edited.
  20. Figen YILMAZ, Ayşe TAPLAK, Sevinç POLAT (9-10-2018), "Individual Applications of Turkish Lactating Women to Increase the their Breastmilk Production"، Journal of Current Researches on Health Sector, Issue 2, Folder 8, Page 121-134. Edited.