ما فوائد الفلفل الأخضر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٣ ، ١٣ نوفمبر ٢٠١٦
ما فوائد الفلفل الأخضر

الفلفل

يعتبر الآسيويون هم أول من اكتشفوا نبات الفلفل، وانتقل إلى الدول الأوربية عندما قام كولومبس برحلته حول العالم الجديد، وكان يسميه الإغريق قديماً اسم الكابسين وهو الاسم العلمي الحالي للفلفل، والذي يعني اللسعة، وينشتر هذا النبات حول العالم بنوعين مختلفين الأول يكون دائري الشكل ومذاقه حلو غير لاسع، والآخر حار. ويصنف الفلفل ضمن مجموعة الخضار التي تحتوي على الكثير من الأملاح المعدنية، مثل: الكالسيوم، والفسفور، والبوتاسيوم، والحديد، والصوديوم، والزنك، كما يحتوي على نسبة لا بأس بها من الفيتامينات، والكربوهيدرات، والألياف، ومضادات الأكسدة، ممّا يجعل له الكثير من الفوائد الصحية على جسم الإنسان، والتي سنذكرها في هذا المقال.


فوائد الفلفل الأخضر

الفلفل الحلو

  • يعمل كمادة مانعة للأكسدة؛ لاحتوائه على أنواع مختلفة من الفيتامينات، مثل: فيتامين (ب6)، و (ب9).
  • يعالج التهابات المفاصل، وهشاشة العظام، كم أنّه يقلل الأوجاع التي تحدث بسبب الالتهابات.
  • يفتح مجرى التنفس لدى مرضى الربو، ويقلل صوت الصفير الذي ينتج أثناء التنفس.
  • يحدّ من تجلطات الدم، ممّا يقلل خطر الإصابة بالجلطات والنوبات القلبية.
  • يزود الجسم بالكثير من المواد الغذائية المهمة التي يفقدها خلال العمليات الحيوية الكيميائية.
  • يحافظ على صحة القولون، ويحدّ من تعرض خلاياه للبكتيريا، والسموم، ويقلل فرص الإصابة بمرض سرطان القولون، إذ يعتير من المصادر الغنية جداً بالألياف الغذائية.
  • يحفز الجسم على القيام بالعمليات الحيوية، مثل: الأيض، كما أنّه يزيد كفاءة جهاز المناعة، والجهاز العصبي.
  • يقوي الأسنان، ويحافظ على حموضة الجسم العامة.


الفلفل الحار

  • يقضي على الخلايا السرطانية، إذ يحتوي على مركب الكابسين الذي يقضي على ما يقارب ثمانين بالمائة من الخلايا السرطانية، كما أنّه يعمل على انكماش حجمها لخمس حجمها الطبيعي.
  • يخفف الوزن، إذ يزيد معدل الحرق بنسبةٍ لا تقلّ عن ثلاثين بالمائة، كما يعزّز الشعور بالشبع لساعاتٍ أطول من المعتاد.
  • يعالج معظم الاضطرابات التي تصيب الجهاز الهضمي، وذلك عن طريق التخلص من بكتيريا المعدة، والتي ينتج عنها الحموضة، والحرقة، وبالتالي التقليل من الإصابة بالقرحة، وسرطان المعدة، ويحميها من الالتهابات الجرثومية.
  • يعالج، ويحمي من الإصابة بمرض السكري، فهو يقلل مستوى هرمون الإنسولين في الدم، ويحافظ على نسبة السكر بالدم، ممّا يقلل احتمالات الإصابة به.
  • يحدّ من خطر الإصابة بأمراض الأوعية الدموية، حيث إنّه يقلل مستوى الكولسترول، والدهنيات الثلاثية في الدم، كما يمنع تجمع الصفائح الدموية، وقد أثبتت الدراسات أنّ استهلاك الفلفل الحار يقلل معدل الوفيات بأمراض القلب والشرايين.
  • يقلل أعراض الصداع النصفي، فهو يثبط عمل المركب العصبي المدعو (P)، وهو المسؤول عن الإحساس بالألم، كما يستخدم كمخدر لأوجاع الأسنان واللثة.
  • يمنع احتقان الجيوب الأنفية، وذلك عن طريق زيادة إفرازاتها، كما أنّ له خصائص مضادة للبكتيريا التي تحارب التهابات الجيوب الأنفية.