ما هو الفتق

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٤١ ، ٤ يوليو ٢٠١٨
ما هو الفتق

الفتق

يُعرّف الفتق (بالإنجليزية: Hernia) على أنّه اندفاع جزء داخليّ من الجسم من خلال المناطق الضعيفة في العضلات المُحيطة أو جدار الأنسجة، ويحدث الفتق في كثير من الحالات في المنطقة الممتدة بين الصدر والورك، وقد يحدث كذلك في المغبن (بالإنجليزية: Groin)، وقد يُصاحب ذلك ظهور أعراض بسيطة وقد لا تظهر أي أعراض، ويجدر التنبيه إلى أنّ الانتفاخ الناتج عن الإصابة بالفتق يبدو واضحاً عند السّعال أو شدّ الجسم، بينما يُساهم الاستلقاء في إخفائه في بعض الحالات، ويُعتبر فتق البطن أكثر أنواع فتق البطن شيوعاً.[١][٢]


أسباب حدوث الفتق

لا يوجد سبب مُحدد وواضح للإصابة بالفتق، باستثناء الفتق الجراحي (بالإنجليزية: Incisional hernia) الذي يحدث كإحدى مضاعفات جراحة البطن، ومع هذا هناك بعض العوامل التي قد تزيد فرصة إصابة الشخص بالفتق، نذكر منها ما يأتي:[٣]

  • التقدم في العمر>
  • الجنس؛ إذ يُعدّ الرجال أكثر عُرضة للإصابة بالفتق مقارنة بالنساء.
  • أسباب خَلقيّة أو قد يتطور عند الأطفال الذين لديهم ضعف في جدار البطن.
  • الشدّ بشكل يفوق الحدّ الطبيعيّ أثناء التبرّز، وقد يحدث ذلك عند الإصابة بالإمساك.
  • السّعال المستمر.
  • التليف الكيسي (بالإنجليزية: Cystic Fibrosis).
  • تضخم البروستات.
  • السمنة.
  • تراكم السوائل في البطن.
  • حمل المواد والأجسام الثقيلة.
  • الديلزة البريتونية (بالإنجليزية: Peritoneal dialysis) وهي إحدى أنواع غسيل الكلى.
  • سوء التّغذية.
  • التدخين.
  • بذل المجهود البدني.
  • الخصية المعلقة (بالإنجليزية: Undescended testicle).


أعراض الفتق

تختلف العلامات والأعراض التي تظهر على المصابين بالفتق في شدّتها؛ بحيث تتراوح بين ظهور نتوء غير مؤلم إلى بروز فتق مؤلم ومنتفخ يُسبّب الإزعاج للمصاب، ويُمكن تصنيف أعراض وعلامات الفتق على النحو الآتي:[٤]

  • الفتق القابل للرد: (بالإنجليزية: Reducible hernia)، وتتمثل أعراضه بما يأتي:
    • ظهور كتلة أو انتفاخ في الفخذ أو إحدى مناطق البطن.
    • الشعور بالألم عند لمس الفتق، وقد يشعر المصاب بالألم في المنطقة قبل ظهور النتوء أو الكتلة.
    • زيادة حجم الكتلة عند الوقوف أو عند القيام بسلوكات تزيد الضغط على البطن.
    • قابليته للانسحاب داخل البطن ما لم يكن ذا حجم كبير.
  • الفتق غير القابل للرد: (بالإنجليزية: Irreducible hernia)، وفي هذه الحالات قد يظهر النتوء بشكل مزمن دون شعور المصاب بالألم، وإضافة إلى ذلك قد تظهر أعراض وعلامات تدل على انسداد الأمعاء، وغالباً ما تتمثل هذه الأعراض بحدوث الغثيان والتقيؤ.
  • الفتق المُختنق: (بالإنجليزية: Strangulated hernia) تُمثل هذه الحالة فتقاً غير قابلٍ للرد يحدث فيه انقطاع لتدفق الدم الذي يُغذي المنطقة المتأثرة، وتتطلب هذه الحالة إخضاع المريض للجراحة الطارئة، وتتضمن أعراض الإصابة بهذا الفتق ما يلي:
    • الشعور بالألم بشكل دائم، وفي بعض الأحيان قد تظهر علامات وأعراض انسداد الأمعاء.
    • المعاناة من الحمّى في بعض الأحيان.


أنواع الفتق

هناك أنواع مختلفة للفتق، وفيما يلي بيان لكل منها:[٢][١]

  • الفتق الإربي: تحدث الإصابة بالفتق الإربي (بالإنجليزية: Inguinal hernia) نتيجة اندفاع الأمعاء عبر بقعة ضعيفة أو تمزّق في جدار البطن السفلي، وغالباً ما يكون ذلك عبر القناة الإربية الموجودة في المغبن، وتُمثّل هذه الحالة ما نسبته 70% من حالات الفتق، وفي الحقيقة يُصيب هذا النوع من الفتق الذكور أكثر من الإناث.
  • الفتق الحجابي: يُعتبر الفتق الحجابي المعروف أيضاً بفتق الفرجة الحجابية (بالإنجليزية: Hiatus hernia) الأكثر شيوعاً لدى الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم خمسين عاماً، أمّا ظهورها لدى الأطفال فيُفسّر على أنه عيب خَلقي، وتُمثّل حالة الفتق الحجابيّ بروز جزء من البطن عبر الحجاب الحاجز داخل تجويف الصدر، ويجدر التنبيه إلى أنّ الحجاب الحاجز هو المسؤول عن فصل أعضاء الصدر عن أعضاء البطن. تؤدي الإصابة بالفتق الحجابي إلى ظهور عدد من المضاعفات، ومنها الارتجاع المعدي المريئيّ (بالإنجليزية: Gastroesophageal reflux disease)، وتتمثل هذه الحالة بارتجاع أحماض المعدة إلى المريء ويُصاحب ذلك الشعور بالحرقة.
  • الفتق السُّري: يظهر الفتق السريّ (بالإنجليزية: Umbilical hernia) لدى الأطفال والرضع الذين تقل أعمارهم عن 6 أشهر، وما يُميّز الفتق السُّري عن غيره من أنواع الفتق أنّه قادر على الاختفاء من تلقاء نفسه دون الحاجة إلى العلاج قبل بلوغ الطفل العام الأول من العمر، ولكن قد يتطلب الأمر الحاجة لإخضاع الطفل للجراحة في الحالات التي لم يختفِ فيها الفتق عند بلوغ الطفل هذا العمر، ويظهر الفتق السّري على هيئة انتفاخ الأمعاء عبر جدار البطن بالقرب من السرة، ممّا يُسبّب ظهور انتفاخ سرة بطن الطفل أو بالقرب منها خاصة عند بُكائه.
  • الفتق الجراحي: يحدث هذا النوع في حالات الخضوع لجراحة البطن، فقد يحدث اندفاع للأمعاء من خلال النُدبة التي تشكّلت بفعل شق العملية أو عبر الأنسجة المُحيطة الضعيفة.
  • الفتق الفخذي: يُعتبر الفتق الفخذي (بالإنجليزية: Femoral hernia) أقل شيوعاً مقارنة بالفتق الإربي، ويظهر لدى النساء أكثر من الرجال، كما ويرتبط حدوثه بالشيخوخة والضغط المتكرر على البطن، وتتمثل هذه الحالة ببروز النسيج الدهني أو جزء من الأمعاء عبر المغبن في الجزء العلوي من باطن الفخذ.
  • الفتق الشرسوفي: (بالإنجليزية: Epigastric hernia)، يتمثّل باندفاع الأنسجة الدهنية عبر منطقة البطن وفي التحديد بين السّرة والجزء السفلي من عظمة القص.
  • الفتق العضلي: (بالإنجليزية: Muscle hernias)، يحدث عند بروز جزء من العضلات عبر البطن، وقد تظهر في عضلات الساق نتيجة التّعرض لإصابة رياضية.


المراجع

  1. ^ أ ب "Hernia", www.nhs.uk, Retrieved 9-6-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "Hernia", www.healthline.com, Retrieved 9-6-2018. Edited.
  3. "Types and treatments for hernia", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 9-6-2018. Edited.
  4. "Hernia", www.emedicinehealth.com, Retrieved 9-6-2018. Edited.


فيديو عن علاج الفتق الاربي

للتعرف على المزيد من التفاصيل حول علاج الفتق الاربي.