ما هو غضروف الركبة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٠:٢٢ ، ١٩ مايو ٢٠١٩
ما هو غضروف الركبة

غضروف الركبة

يُعرَّف الغضروف (بالإنجليزية: Cartilage) على أنَّه نوع من النسيج الضام الموجود في الجسم، ومن الجدير بالذكر أنّ الغضروف يُعدّ نوعاً من الأنسجة الفريدة؛ لأنّه لا يحتوي على أوعية دموية أو أعصاب، وبدلاً من ذلك تتميّز خلايا الغضروف المعروفة باسم الخلايا الغضروفية (بالإنجليزية: Chondrocytes) بأنّها موجودة داخل قالب يُشبه الهلام، يقوم بتوفير التغذية للخلايا، وبالإضافة لذلك فإنّ بُنية الغضروف الفريدة تجعله نسيجاً قوياً ومرناً، ويوجد ثلاثة أنواع من الغضاريف في الجسم، وهي: الغضاريف الزجاجية أو الهيالينية (بالإنجليزية: Hyaline cartilage)، والغضاريف الليفية، والغضاريف المرنة، ويوجد الغضروف الليفي في حشوات خاصة تُعرف باسم الغضروف المفصلي (بالإنجليزية: Menisci)، ويوجود أيضاً في الفقرات الموجودة بين عظام الحبل الشوكي، وتجدر الإشارة إلى أنَّ هذه الحشوات ضرورية لتقليل الاحتكاك في المفاصل، مثل؛ تلك الموجودة في الركبة، ويعتبره الأطباء أقوى أنواع الغضاريف الثلاثة، لأنَّه يمتلك طبقات سميكة من ألياف الكولاجين القوية.[١][٢] كما وتتمثّل وظيفة الغضروف المفصلي في امتصاص الصدمات، ويعمل كمسند لتلطيف الحركة.[٣]


تلف غضروف الركبة

على الرغم من مرونة وقوة الغضروف، إلا أنَّه يمكن أن يتعرض للتلف، وكما ذكرنا سابقاً فإنَّ الغضروف لا يحتوي على أعصاب، لذلك فإنّ الغضروف التالف لا يسبّب الألم، ولكنّ الاحتكاك الذي يحدث بين عظام المفصل والتشوهات الأخرى الناتجة مثل؛ وخز العظام، يمكن أن يسبّب عدم الراحة، والألم، بالإضافة إلى الالتهاب، ولأنّ الغضروف لا يحتوي على أوعية دموية؛ فإنّه لا يشفي نفسه جيداً، وذلك لأنّه عندما يصبح الغضروف رقيقاً أو تالفاً، يتمّ إنتاج كمية محدودة من الغضاريف الجديدة، ولكنّ هذه الغضاريف الجديدة تنمو في أنماط غير منتظمة وغير مستوية، وينتج عن ذلك أنّ العظام قد تحتك في بعضها البعض عند المفصل، مما يجعله مصدراً للألم أيضاً، وفيما يلي بيان لأسباب تلف الغضروف، والأعراض التي تظهر على المصاب به.[٤]


أسباب تلف غضروف الركبة

كما ذكرنا سابقاً فإنّه عند تلف الغضروف قد تحتكّ العظام ببعضها في المفصل، مما يؤدّي إلى الشعور بالألم، وهناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى تلف الغضاريف، ومنها ما يلي:[٤]

  • التآكل: حيث يمكن أن يؤدي التآكل والتمزق مع مرور الوقت إلى هشاشة العظام.
  • الأمراض: هناك مجموعة من الأمراض التي قد تؤدي إلى تلف الغضاريف، مثل؛ التهاب المفاصل الروماتويدي (بالإنجليزية: Rheumatoid arthritis)، أو التهاب الفقرات الروماتويدي (بالإنجليزية: Ankylosing spondylitis).
  • التعرض لضربة مباشرة: فقد يتلف الغضروف عند تلقّي المفصل لضربة قويّة بسبب السقوط مثلاً أو نتيجة حادث سيارة، وتجدر الإشارة إلى أنَّ الرياضيين يواجهون خطراً أكبر فيما يتعلّق بالمعاناة من التلف المفصلي، وخاصةً أولئك الذين يشاركون في الرياضات ذات التصادم العالي مثل؛ كرة القدم الأمريكية، والرغبي (بالإنجليزية: Rugby)، والمصارعة.[٥]
  • السمنة: حيث إنّ المفصل الذي يتعرّض للإجهاد لفترة طويلة يمكن أن يتلف، وبالتالي فإنّ الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة هم أكثر عرضة لتلف ركبتهم على مدى فترة 20 عاماً، مقارنة بالأشخاص الذين يمتلكون وزناً صحياً؛ وذلك لأنّ السمنة تُعرّض الجسم لدرجة أعلى من الضغط البدني.[٥]
  • قلة الحركة: حيث تحتاج المفاصل إلى التحرك بانتظام للبقاء في صحة جيدة، وقد تزداد احتمالية حدوث تلف في الغضروف عند قضاء فترات طويلة من الخمول وعدم الحركة.[٥]


أعراض تلف غضروف الركبة

من الأعراض التي تظهر على المصاب بتلف الغضروف المفصلي نذكر ما يلي:[٥][٦]

  • الالتهاب: إذ تتضخم المنطقة المتأثرة، وتصبح أكثر دفئاً من أجزاء الجسم الأُخرى، بالإضافة إلى أنَّها تصبح مؤلمة وحساسة.
  • التيبس: حيث تصبح المنطقة متيبسة (بالإنجليزية: Stiffness) ومتصلبة.
  • محدودية الحركة: فمع تقدّم الضرر يفقد الطرف المصاب قدرته على الحركة بحرية وسهولة.
  • الكدمات والبقع: حيث يمكن أن تنكسر قطعة من الغضروف في الحالات الشديدة، مما يؤدي إلى نزيف في المفصل، بحيث يظهر على المنطقة بقع وكدمات.


علاج مشاكل الركبة

تتضمن طرق علاج مشاكل الركبة ما يلي:[٧][٨]

  • العلاج الأولي: ويُعدّ العلاج الأولي خياراً جيداً للعديد من حالات الركبة، ويتضمّن هذا العلاج: الراحة أو تقليل الأنشطة اليومية، وتطبيق الثلج على الركبة المصابة، والضغط باستخدام ضمّادة داعمة، ورفع المنطقة المصابة.
  • العلاج بالأدوية: يمكن لمسكّنات الألم علاج معظم آلام الركبة مثل: الأسيتامينوفين (بالإنجليزية: Acetaminophen)، والآيبوبروفين (بالإنجليزية: Ibuprofen)، والنابروكسين (بالإنجليزية: Naproxen).
  • العلاج الطبيعي: حيث يمكن للعلاج الطبيعي وممارسة التمارين الرياضية تقوية العضلات المحيطة بالركبة، وبالتالي زيادة ثبات الركبة.
  • حقن الكورتيزون: حيث يمكن لحقن الستيرويد (بالإنجليزية: Steroid) في الركبة أن تساعد على تخفيف الألم وانتفاخ المفصل.
  • حقن حمض الهيالورونيك: فحقن حمض الهيالورونيك (بالإنجليزية: Hyaluronic acid) في الركبة قد يقلل من آلام التهاب المفاصل، ويؤخّر الحاجة إلى جراحة الركبة عند بعض الأشخاص.
  • جراحة الركبة: يمكن إجراء الجراحة لتصحيح مجموعة متنوعة من حالات الركبة، ويمكن للجراحة استبدال أو إصلاح الرباط الممزق، وإزالة الغضروف المفصلي المصاب، أو استبدال الركبة التالفة، بالإضافة إلى أنَّه يمكن إجراء الجراحة باستخدام شق كبير؛ أي إجراء جراحة مفتوحة، أو باستخدام شق أصغر؛ أي بالمنظار.
  • الجراحة التنظيرية: (بالإنجليزية: Arthroscopic surgery) حيث يتم إدخال منظار داخلي عبارة عن أنبوب مرن مع أدوات جراحية في نهايته داخل مفصل الركبة، ومن الجدير بالذكر أنَّ الجراحة بالمنظار تحتاج فترة نقاهة وإعادة تأهيل أقصر مما تحتاجه الجراحة المفتوحة.
  • إصلاح الرباط الصليبي الأمامي: حيث يأخذ الجراح جزءاً من جسم المريض أو من جسم متبرع ليحلّ محل الرباط الصليبي الأمامي (بالإنجليزية: Anterior cruciate ligament) الممزق.
  • ممارسة التمارين الرياضية: فقد يقترح المعالج الفيزيائي تماريناً مناسبةً للفرد لتقوية العضلات المحيطة بالمفصل، مما يقلل من الضغط على المنطقة التي تحتوي على الغضروف التالف، ومن هذه التمارين: ممارسة تمارين التمدد بشكل خفيف للحفاظ على المرونة، وممارسة التمارين الهوائية؛ لتحقيق أو الحفاظ على وزن صحي، وتحسين المزاج، وتحسين القدرة على التحمل، وممارسة تمارين القوة لبناء العضلات حول المفاصل، وعلى الرغم من أنَّ هذه التمارين قد تُقدّم العديد من الفوائد للغضروف، إلّا أنّها من غير المحتمل أن تؤدّي إلى تجديده.[٥]


المراجع

  1. "What Is the Purpose of Cartilage?", www.healthline.com,16-1-2018، Retrieved 30-4-2019. Edited.
  2. "Meniscus vs. Cartilage Tear of the Knee", www.verywellhealth.com,29-11-2018، Retrieved 30-4-2019. Edited.
  3. "Where is the Knee Cartilage?", www.brainlab.org, Retrieved 30-4-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "What Is Cartilage?", www.arthritis-health.com,5-1-2016، Retrieved 30-4-2019. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج "What you need to know about cartilage damage", www.medicalnewstoday.com,15-12-2017، Retrieved 30-4-2019. Edited.
  6. "Cartilage damage", www.nhs.uk, Retrieved 30-4-2019. Edited.
  7. "Picture of the Knee", /www.webmd.com, Retrieved 30-4-2019. Edited.
  8. "Cartilage Repair", www.ucsfhealth.org, Retrieved 30-4-2019. Edited.