مدينة ديرينكويو في تركيا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٩ ، ١٣ أبريل ٢٠١٧
مدينة ديرينكويو في تركيا

مدينة ديرينكويو في تركيا

اكتشف السائحان محمد شيخي، وحسن أصهاض مدينة ديرنكويو التركية تحت الأرض، وتحديداً في محافطة نوشهرالموجودة في منطقة وسط الأناضول في تركيا على عمق ما يقارب من51م، حيث أصبح هذا الاكتشاف الأثري واحداً من أهم غرائب وعجائب الدنيا، كما أنّ هذه المدينة تُعتبر واحدة من هم الاكتشافات الأثرية الأكثر إثارة للفضول في العالم، حيث إنّها أضافت لغزاً جديداً من العالم القديم، وفي هذا المقال سنذكر بعض تفاصيل مدينة ديرينكويو في تركيا.


تسمية ووصف ديرينكويو

تجدر الإشارة إلى أنّ كلمة ديرنكو تعني البئر العميق حيث تمت تسمية هذه المدينة بهذا الاسم؛ لأنّها كبيرة الحجم وعميقة تحت الأرض، كما أنّها تُعرف أيضاً باسم مدينة الجن، وتضم هذه المدينة بين جنباتها مساكن للعيش، ومطابخ، وكذلك ممرات، كما أنّها تحتوي أيضاً على غرف خاصة لعصر النبيذ، وكذلك إسطبلات، وغرف دينية، وحتى مقابر كبيرة، ويُعتقد بأنّ الهدف من بناء هذه المدينة هو الاحتماء والتخفي من أي خطر، وقد كانت مداخل هذه المدينة مجهزة بمجموعة من الصخور الكبيرة التي تتدحرج بهدف سدّ المنافد ومنع دخول أيّ غريب.


مساحة وطقس ديرينكويو

تبلغ مساحة هذه المدينة ما يقارب من 445كم2، وتبلغ معدلات درجات الحرارة في هذه المدينة ما يقارب من 10°م، ويكون اتجاه الرياح شمالياً وغربياً بحيث تبلغ سرعته ما يقارب من 8كم في الساعة، أما بالنسبة لمعدل الرطوبة فيصل إلى حوالي 49%.


هندسة ديرينكويو

تعتبر هندسة هذه المدينة هندسة دقيقة وكذلك صعبة ومدهشة؛ حيث إنّها مبنية داخل مجموعة من الصخورالبركانية اللينة، والتي تتطلب بناء أعمدة أساسات بحيث تتحمل طبقات الأرض، الأمر الذي يعني أنّها بُنيت من مواد بناء دقيقة جداً، حيث كان يتم التعامل مع هذه الصخور بعناية فائقة، ويعتقد المهندسون أنّ بناء هذه المدينة يعتبر تحدياً كبيراً لأية حضارة، كما أنّهم يعتقدون أنّ إعادة بناء مثل هذه المدينة يعتبر مهمة شبة مستحيلة حتى لو تم استخدام آلات ومعدات من العصر الحديث.


طبقات وحجرات ديرينكويو

يبلغ عمق هذه المدينة أكثر من 85م تحت سطح الأرض، وهي مجهزة بشكلٍ كامل بحيث تستطيع استيعاب ما يقارب من عشرين ألف شخص من كلٍ من الرجال، والنساء، والأطفال، وكذلك الماشية، كما أنّ فيها العديد من وسائل الراحة، وتجدر الإشارة إلى أنه تم اكتشاف حوالي ثلاثة عشر طبقة تحت سطح الأرض، كما تحتوي هذه المدينة على فتحات تهوية؛ بهدف تسهيل دخول وتوفير الهواء النقيّ إلى أدنى الطوابق في المدينة، وتجدر الإشارة إلى أنّ أوزان أبواب المدينة تتراوح بين 200 و500 كغم، حيث يمكن فتحها وتحريكها من الداخل فقط.