آثار زراعة الشعر

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٤٤ ، ٤ مارس ٢٠١٩
آثار زراعة الشعر

آثار زراعة الشعر

هنالك العديد من الآثار لزراعة الشعر، نذكر منها الآتي:[١]

  • الإصابة بالنزيف.
  • إمكانية حدوث العدوى.
  • تكوُّن بيئة خصبة لظهور ونمو النُّدب.
  • نمو شعر جديد بحالة غير طبيعية.
  • الإصابة بالتهابات بصيلات الشعر في بعض الحالات.
  • احتمالية فقدان الشعر الأصلي في بعض الحالات في المنطقة المُعالجَة.
  • الشعور بالألم.[٢]
  • الإصابة بالتقرحات.[٢]


عملية زراعة الشعر

تُعَد زراعة الشعر من العمليات التي يتم فيها وضع الشعر في المناطق التي لا يوجد فيها شعر، أو التي تُعاني من الصلع في فروة الرأس، وهي من العلاجات الفعّالة والدائمة، وقد ظهرت هذه التقنية في الخمسينيات، ومن الأمور التي تُؤخَذ بعين الاعتبار قبل الخضوع إلى عملية الزراعة: العوامل الوراثية، والتكلفة الباهظة.[٣]


تقنيات زراعة الشعر

هنالك نوعين من تقنيات زراعة الشعر، وتستغرق الواحدة منها ما بين (4-8) ساعات، وهما:[١]

  • الجراحة الشريطية (FUSS): يزيل الطبيب الجراح في هذه التقنية مقداراً يتراوح من (15.24-25.4) سم من الجزء الخلفي من الشعر، ثمّ يجزّء هذا الشريط إلى ما يُقارب 500 -2000 من الشعر المنفرد، أو إلى مجموعات صغيرة تتكون من عدّة شعرات فقط، ويُحدد ذلك حسب نوعية الشعر، ولونه، وحجم المنطقة التي تحتاج للعلاج، ثم ينظف، ويخدّر المنطقة التي تخضع للزراعة، ويثقبها باستعمال إبرة، أو مشرط، ثم يضع عينات الشعر فيها.
  • زراعة الشعر بالاقتطاف (FUE): يقوم الطبيب الجراح بحلق الجزء الخلفي من فروة الرأس، ثمّ يلتقط بصيلات الشعر المنفردة، وتكون طريقة وضعه على الشعر كما في التقنية السابقة.


حقائق عن زراعة الشعر

تُقدر نسبة نمو الشعر خلال الـ (3-4) شهور الأولى بعد زراعة الشعر بنسبة تتراوح من 10%-80%، هذا في العموم، كما أنه سينمو بطريقة طبيعية مع مرور الزمن، ومن المهم أيضاً معرفة أنّ زراعة الشعر لا تُفيد في جميع الحالات، إذ أنّها تُستعمَل لعلاج ضعف الشعر فقط، أو تساقطه، أو فقدانه بسبب إصابة ما.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب Michael W. Smith (07-12-2017), "Hair Transplants: What to Expect"، www.webmd.com, Retrieved 08-02-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت Catherine Hannan (04-01-2019), "Everything You Need to Know About Hair Transplants"، www.healthline.com, Retrieved 08-02-2019. Edited.
  3. Liza Torborg (27-10-2017), "Mayo Clinic Q and A: Hair transplant treatment for hair loss"، newsnetwork.mayoclinic.org, Retrieved 08-02-2019. Edited.