أطعمة تزيد من ذكاء الجنين

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٥ ، ٢١ فبراير ٢٠١٩
أطعمة تزيد من ذكاء الجنين

أطعمة تزيد من ذكاء الطفل

تُعدّ التغذية السليمة أمراً أساسياً لسلامة كلٍّ من الأم والجنين؛ إذ إنّ كلّاً منهما بحاجةٍ إلى مجموعةٍ كاملةٍ من العناصر الغذائية، إذ إنّ خلايا الجسم بشكلٍ عام، وخلايا الدماغ بشكلٍ خاص تحتاج إلى أن تتغذى بشكلٍ كبيرٍ لتحقيق أكبر تطوّرٍ فيها، وإضافةً إلى مكمّلات الفيتامينات والمعادن التي تأخذها المرأة الحامل قبل الولادة، فإنّه يُوصى بتناول 5-6 حصصٍ يوميةٍ من الفواكه والخضراوات، و5 حصصٍ من الحبوب الكاملة، وبما أنّ الدهون والبروتين يُعدّان مُهمَّين لتطور دماغ الجنين، فإنّه يجب أن تشتمل السعرات الحرارية الكلية على 12٪ على الأقلّ من البروتينات الخالية من الدهون، وأن لا تزيد عن 30٪ من الدهون، أو 10٪ من السكر.[١]


أطعمة لنمو الدماغ

هناك العديد من الأطعمة الضرورية لتطور الدماغ ونموّه بشكلٍ جيد، ومنها ما يأتي:[٢][٣]

  • السلمون: تُعدّ الأسماك الدهنية؛ مثل سمك السلمون مصدراً جيداً لأحماض أوميغا-3 الدهنية الضرورية لنموّ الدماغ وتطوره، إذ يساعد الحصول على كمياتٍ كافيةٍ منها الأطفال على تحسين مهاراتهم العقلية.
  • البيض: يُعدّ البيض مصدراً عالياً بالبروتين، كما يحتوي الصفار على عنصر الكولين؛ وهو عنصرٌ غذائيٌّ مهمٌّ لتعزيز تطور الذاكرة.
  • زبدة الفول السوداني: تُعدّ زبدة الفول السوداني وجبةً خفيفةً، وصحيّةً، وغنيّةً بفيتامين هـ الذي يُعدّ أحد مضادات الأكسدة التي تحمي الأغشية العصبية، كما أنّها تُعدّ غنيّةً بفيتامين ب1، إضافةً إلى أنّها توفّر سكر الجلوكوز الذي يُعطي الطاقة الضرورية للدماغ.
  • الحبوب الكاملة: توفّر الحبوب الكاملة؛ مثل الخبز سكر الجلوكوز؛ وهو مصدر الطاقة الذي يحتاجه الدماغ، كما تحتوي الحبوب الكاملة أيضاً على فيتامينات ب التي تُعدّ مفيدةً للجهاز العصبي.
  • الشوفان: يُعدّ الشوفان مصدراً ممتازاً للطاقة؛ حيث إنّه غنيٌّ بالألياف التي تساهم في الحفاظ على الشعور بالشبع، كما أنّه يُعدّ مصدراً ممتازاً لفيتامين هـ، وفيتامين ب المركّب، والزنك،وهي عناصر غذائيّةٌ ضروريّةٌ لمساعدة أدمغة الأطفال على العمل بشكلٍ أفضل.
  • التوتيات:يمكن للتوت أن يساعد على تحسين الذاكرة، كما أنّه يُعدّ مصدراً غنيّاً بفيتامين ج وغيره من مضادات الأكسدة، وبالإضافة إلى ذلك تحتوي بذور التوت على دهون الأوميغا-3 التي تساهم في وظائف الدماغ، ومن أهمّ التوتيات: الفراولة، والتوت الأسود، والكرز، وتوت العليق، وتجدر الإشارة إلى أنّه كلما كان لون التوت داكناً أكثر، زاد تركيز العناصر الغذائية المفيدة فيه.
  • الفاصولياء: تُعدّ الفاصولياء مصدراً غنيّاً بالبروتين، والكربوهيدرات المعقدة، والألياف، والفيتامينات، والمعادن، كما أنّها تمدّ الجسم بمستوياتٍ عاليةٍ من الطاقة؛ حيث إنّها تُعدّ خياراً جيداً للأطفال؛ وذلك لأنّها تحتوي على كميات كبيرة من أحماض أوميغا-3 الدهنية المهمّة لنموّ الدماغ ووظائفه.
  • الحليب واللبن:تُعدّ منتجات الألبان مصدراً جيداً لفيتامينات ب الضرورية لنموّ أنسجة الدماغ، والنواقل العصبية، والإنزيمات، وبالإضافة إلى ذلك فإنّها تُعدّ مصدراً جيداً للبروتين، كما أنّها تُعدّ غنيّةً بفيتامين د الذي يحتاج إليه الأطفال والمراهقون بكمياتٍ أكبر من البالغين.
  • الخضراوات: تُعدّ الخضراوات ذات اللون الداكن مصدراً ممتازاً لمضادّات الأكسدة التي تحافظ على سلامة خلايا الدماغ؛ ومن هذه الخضراوات: الطماطم، والبطاطا الحلوة، والقرع، والسبانخ، والجزر.


تغذية الطفل

يستمر دماغ الطفل بالنمو خلال الأشهر الأولى من حياته وحتى عمر الثلاث سنوات، وتُعدّ التغذية السليمة مهمّةً لنموه؛ إذ تساهم الأطعمة التي تحتوي على مضادات الأكسدة، والكولين، وأحماض أوميغا-3 الدهنية، والكربوهيدرات المعقدة في تعزيز صحة الدماغ، ولذلك يُعدّ اتّباع نظامٍ غذائيٍّ صحيٍّ ضروريّاً للتأكد من حصول الطفل على الكثير من هذه العناصر الغذائيّة الأساسيّة.[٤]


المراجع

  1. Laurie Barclay, "How to Have a Smarter Child"، www.webmd.com, Retrieved 16-02-2019. Edited.
  2. Margaret Walsh (06-01-2016), "Top Brain Foods for Children"، www.onhealth.com, Retrieved 15-02-2019. Edited.
  3. Jeanie Lerche Davis (04-08-2010), "Top 10 Brain Foods for Children"، www.webmd.com, Retrieved 16-02-2019. Edited.
  4. Heidi Murkoff (24-01-2019), "Brain-Boosting Food for Kids"، www.whattoexpect.com, Retrieved 16-02-2019. Edited.