تطويل الشعر وتنعيمه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥١ ، ٤ يوليو ٢٠١٨
تطويل الشعر وتنعيمه

الشعر

يُعدّ الشعر اللامع والصحي علامة من علامات الجمال، وقد يؤثر نوع الشعر الذي تمتلكه المرأة سواء كان مستقيماً أو مجعّداً في مدى لمعانه، فالشعر المستقيم يبدو أكثر لمعاناً من الشعر المجعّد، ومدى اهتمام الشخص بشعره يلعب دوراً مهما في ظهوره بمظهر صحي.[١] وفي هذا المقال سنتحدث عن عوامل العناية بالشعر، وبعض مشاكل الشعر وطرق العناية به، وبعض الخلطات الطبيعية التي تعمل على تنعيم الشعر وتطويله.


خلطات طبيعية لتطويل الشعر وتنعيمه

إن الحصول على شعر ناعم وطويل يحتاج القليل من الجهد، حيث إن الكثير من الناس يلجؤون إلى المنتجات الكيميائية، ظانين أنها تساعد على تحسين الشعر، لكن يمكن استخدام بعض المستحضرات الطبيعية التي يمكن صنعها منزلياً من أجل العناية بالشعر، مثل:[٢]


زيت جوز الهند

يعد زيت جوز الهند مرطباً ممتازاً للشعر، فهو واحد من أفضل المستحضرات، ويمكن استخدامه عن طريق:

  • المكونات:
  • طريقة الاستعمال:
    • تدفئة زيت جوز الهند قليلاً.
    • وضع القليل من زيت جوز الهند على الشعر حتى الأطراف، وتدليكه عدة دقائق.
    • تغطية شعر الرأس باستخدام منشفة أو قبعة مدة 30 دقيقة.
    • شطف الشعر بالماء وشامبو شعر مناسب.


المايونيز

يحتوي المايونيز على العديد من الحموض الأمينية والبروتينات والعديد من مضادات الأكسدة التي تجعل الشعر قويّاً ولامعاً وصحياً، ويمكن استخدامه للشعر عن طريق:

  • المكونات:
    • نصف كوب من المايونيز.
  • طريقة الاستعمال:
    • غسل الشعر جيداً بالماء.
    • وضع المايونيز على الشعر المبلل وتدليكه جيداً.
    • تغطية الشعر بقبعة مدة 30 دقيقة.
    • غسل الشعر بالماء البارد، وشامبو مناسب.
    • تكرر هذه الطريقة كل أسبوع.


الأفوكادو

يحتوي الأفوكادو على العديد من المعادن اللازمة لترطيب الشعر وانتعاشه، ويتم استخدامه عن طريق:

  • المكونات:
  • طريقة التحضير والاستعمال:
    • هرس الأفوكادو بشكلٍ جيد، ثم خلطه مع زيت الزيتون.
    • وضع الخليط على الشعر كاملاً، من الجذور وحتى الأطراف.
    • تغطية الشعر مدة 30 دقيقة.
    • شطف الشعر باستخدام الماء والشامبو الملائم له.


عوامل العناية بالشعر

الاهتمام والعناية بالشعر يعتمدان على العديد من العوامل، منها:[١]

  • نوع الشعر، فالنساء اللاتي يمتلكن شعراً جافاً ومجعّّداً يحتاج شعرهن لعناية بطرق تختلف عن الشعر المستقيم والعادي، ولكن بشكل عام جميع أنواع الشعر تحتاج لعناية.
  • النشاط البدني وطبيعة اهتمامات المرأة، فهذه الأشياء تؤثر على الشعر؛ حيث إنّ المرأة التي تمتلك شعراً دهنياً وتمارس التمارين الرياضية فإنّها تحتاج لغسل شعرها بعد كل تمرين تقوم به، كما تحتاج المرأة التي تمارس رياضة السباحة غسل شعرها جيداً بعد السباحة بغض النظر عن نوع شعرها، وذلك لأنّ ماء السباحة يحتوي على الكلور وبعض المواد الأخرى، خوفاً على الشعر من الجفاف، بغض النظر عن نوع الشعر.
  • التقليل من استخدام مجفف الشعر أو الفرشاة الحرارية لتسريح الشعر، وذلك لأنّها يمكن أن تسبّب جفاف الشعر، كما يُنصح الأشخاص الذين يمتلكون شعراً دهنياً بالتقليل من استخدامه من فترة لأخرى، وعدم استخدام المنتجات الحرارية على الشعر المبلل.


طرق العناية بالشعر

طرق العناية بالشعر عديدة، أهمها:[٣]

  • استخدام مرطب ذي جودة عالية للشعر وخاصة تلك المرطبات التي تحتوي على الزيوت مثل، زيت الزيتون أو زبدة الشيا أو حتى الغليسيرين، والابتعاد عن الشامبو الذي يحتوي على مواد كيميائية قوية، لأن ذلك يمكن أن يسبب تلف الشعر.
  • الابتعاد عن تسريح الشعر باستخدام مجفف الشعر بكثرة؛ لأن كثرة استخدام المنتجات الحرارية كالفرشاة الحرارية وغيرها تسبب تقصف الشعر.
  • توخ الحذر من الطقس ومراقبة النشرة الجوية باستمرار، فالطقس والهواء البارد وأشعة الشمس الحارقة تسبب الجفاف للشعر بغض النّظر عن نوع الشَّعر، ويمكن ارتداء قبعة عند الخروج لحماية الشعر.
  • قص أطراف الشعر كل 6-8 أسابيع خصوصاً اذا كانت المرأة تستخدم مجفف الشعر بكثرة.
  • استخدام بعض الزيوت للشعر مثل زيت جوز الهند.
  • العناية بالشعر وتسريحه حتى عند النوم، لأن تسريح الشعر يعمل على نشر زيوت الشعر الأساسية في فروة الرأس، أما عند النوم فإذا كان الشعر طويلاً يُفضل تسريحه على شكل كعكة، ووضع نهاية الشعر تحتها وربطها بربطة شعر، وإن كان الشعر قصيراً فقد يكون النوم على وسادة حريرية مفيداً له.
  • إبعاد الشعر قدر الإمكان عن المواد الكيميائية وعدم صبغ الشعر بكثرة، فذلك يضر الشعر.


مشاكل الشعر

مشاكل الشعر عديدة، ولكن أكثر شيوعاً ما يأتي:[١]

  • قشرة الشعر: والسبب الرئيس لها غير معروف، لكن بعض الدراسات أجمعت أن قشرة الشعر تشكلت بسبب نوع من الفطريات أو نتيجة الجلد، ويمكن ملاحظتها نتيجة تراكمها على الملابس وعلى الأكتاف أو على الشعر مباشرة.
  • تقصّف الشعر وتكسره: وقد يحدث تكسّر الشعر في المناطق القريبة من فروة الرأس، مما يمنع نموّ الشعر وطوله، وقد يحدث تقصف الشعر نتيجة الاستخدام السيّئ للكثير من منتجات الشعر التي تحتوي على مواد كيميائية قوية، أو التسريح غير الصحيح بشكل مستمر، أو يمكن أن يكون نتيجةً لمرض يصيب الصحة والجلد.
  • تساقط الشعر: إنّ تساقط الشعر يعد حالةً طبيعية؛ حيث يمكن أن يخسر ما يقارب 100 شعرة في اليوم، وينمو شعرٌ جديد بدلاً منه، لكن في بعض الحالات يكون مستوى تساقط الشعر وضعفه أكبر من مستوى نمو الشعر الجديد، مما قد يسبب الصلع عند بعض الأشخاص، ويمكن أن يكون تساقط الشعر دائماً أو مؤقتاً، ويُنصح الأشخاص الذين يعانون من هذه المشكلة باستشارة الطبيب لوصف الأدوية اللازمة لعلاج هذه المشكلة.


المراجع

  1. ^ أ ب ت by Rupal Christine Gupta, MD, "taking care of you hair"، www.kidshealth.org, Retrieved 2018-5-2. Edited.
  2. "Home Remedies for Smooth and Shiny Hair", www.top10homeremedies.com, Retrieved 2018-5-2. Edited.
  3. by Debra Jaliman, MD (2017-2-28), " Natural Help for Dry or Damaged Hair"، www.webmd.com, Retrieved 2018-5-2. Edited.