تمارين شد البطن للنفاس

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٤٠ ، ١١ نوفمبر ٢٠١٨
تمارين شد البطن للنفاس

تمارين شد البطن بعد الولادة

بعض التمارين الرياضية مفيدةٌ أكثر من غيرها للمرأة خلال مرحلة النفاس والتي تساعد على شد البطن والجسم، ومن هذه التمارين:[١]

  • المشي لمدة عشرين دقيقةٍ من ثلاث إلى خمس مراتٍ في الأسبوع؛ لأنَّ التمارين القلبية تساعد على حرق الدهون.
  • التمارين الرياضية التي تعتمد على القوة مثل الضغط وتمارين الجلوس دائماً تستهدف منطقة البطن، ويمكن ممارسة تمارين البيلاتيس واليوغا مثل البلانك (التوازن) التي تساعد على شد المنطقة الوسطى من الجسم عند ممارستها بانتظام.
  • التمارين التي تساعد على تقوية عضلات الحوض والتي تُسمّى بتمارين كيجل يمكن مُمارستها من خلال الشد على العضلات الداخلية للحوض لمدة عشر ثوانٍ، ثمَّ زيادة الفترة إلى عشرين ثانية وتكرار التمرين خمس مراتٍ في اليوم.[٢]


طُرق التخلّص من الوزن الزائد بعد الولادة

تستطيع الأمهات ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة بعد الولادة بمجرّد شعورها بأنّها جاهزةٌ لذلك لمساعدة الجسم في الرجوع إلى الشكل الذي كانَ عليه قبل الحَمل، ويُمكن للرضاعة الطبيعية أن تحرق حوالي خمسمئة سعرةٍ حراريةٍ كما أنها تساعد في رجوع الرحم إلى شكله الطبيعيّ، ويُمكن اتّباع الطرق التالية للتسريع من التخلّص من الوزن الزائد بشكلٍ صحيّ وطبيعيّ بعد الولادة:[٣]

  • تناول وجبة الإفطار.
  • تناول خمسة حصص على الأقل من الفواكه والخضار يومياً.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على كمياتٍ عاليةٍ من الألياف مثل الشوفان، والبقوليات، والمكسرات.
  • تناول أطعمة تحتوي على النشويات ويفضّل أن تكون محضرة من الحبوب الكاملة مثل الخبز، والأرز، والمعكرونة، أو البطاطا في كلِّ وجبة.
  • تخفيف تناول الأطعمة المليئة بالدهون العالية والسكر مثل الكيك، والبسكويت.
  • تناول الطعام في أوقاتٍ محددةٍ يومياً، وتحديد كمية الوجبة، ونوعية الوجبات الخفيفة.


أهمية الرياضة بعد الولادة

يُمكن مُمارسة الرياضة بعد الولادة بثمانية أسابيع لمساعدة الجسم في خسارة الوزن الزائد أثناء فترة الحمل، ومن أكثر المناطق المتأثرة بالحمل والولادة هي منطقة البطن؛ إذ تتمدد العضلات الموجودة في قاع الحوض ليتمكّن الطفل من الخروج، وعند مُمارسة الرياضة فإنَّ هذه العضلات ترجع إلى الشكل الذي كانت عليه سابقاً، وتكمن أهمية هذه العضلات في دعم الأعضاء الداخلية، وتقوّي من عضلات الجذع وصحة العمود الفقريّ.[٢]


المراجع

  1. Shannon Conner (12-10-2015), "Dealing with Loose Skin After Pregnancy"، www.healthline.com, Retrieved 28-8-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Leslie McNabb, "POSTPARTUM EXERCISES: WHEN AND HOW TO START"، www.healthywomen.org, Retrieved 28-8-2018. Edited.
  3. "Your post-baby belly: why it's changed and how to tone it", www.babycentre.co.uk, Retrieved 28-8-2018. Edited.