سوء التغذية وفقر الدم

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:١٣ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٧
سوء التغذية وفقر الدم

سوء التغذية وفقر الدم

يعتبر مرض فقر الدم أحد أشهر الأمراض المنتشرة بالعالم ويحصل نتيجة سوء التغذية؛ حيث يؤدي سوء التغذية إلى وجود نقص في العناصر الغذائية الأساسية الضرورية للجسم، مما يؤدي إلى حدوث تلف أو نقص في كريات الدم الحمراء التي تحتوي على عنصر الهموجلوبين، الذي ينقل الدم إلى الجسم، ويعتبر سوء التغذية أحد مسببات ارتفاع نسبة الوفيات بالعالم، كما يحتاج إلى تدخل فوري من قبل المنظمات المختصة بذلك.


أسباب سوء التغذية

  • تناول الوجبات غير المتوازنة بالعناصر الكيميائية الضرورية للجسم.
  • أكل الطعام غير الصحي.
  • خلل في امتصاص العناصر الغذائية في عملية الهضم.
  • غلاء أسعار المنتجات الغذائية وعدم القدرة على شرائها بسبب الفقر.
  • إصابة الجسم بالأمراض والاضطرابات الصحية، كمرض السرطان والإسهال.
  • عدم إرضاع الطفل بعد الولادة رضاعة طبيعية والاعتماد على الحليب الاصطناعي.
  • عدم زراعة المحاصيل المتنوعة في بعض البلدان؛ وذلك بسبب التغير المناخي.
  • تدني جودة الانتاجية الزراعية؛ بسبب استخدام الأسمدة في الزراعة.
  • انتشار المجاعات.
  • تلوث المياه، والتلوث البيئي.


أسباب فقر الدم

  • نقص الحديد؛ حيث يؤدي نقص نسبة الحديد في الجسم إلى تدني في قدرة نخاع العظم على إنتاج مادة الهيموغلوبين التي تكوّن خلايا الدم الحمراء، كما أنّه قد يحدث نقص الحديد نتيجة أسباب أخرى وهي: النزف الشديد في أوقات الدورة الشهرية للأناث، والتكرار باستخدام المسكنات، وحصول تقرحات أو خلايا سرطانية أو ورم خلال الحمل، أو في جزء من الجهاز الهضمي.
  • نقص الفيتامينات ونقص حمض الفوليك، حيث يؤثر ذلك سلباً في قدرة نخاع العظم على إنتاج خلايا الدم الحمراء السليمة.
  • الاستئصال بالجراحة لجزء من المعدة أو الأمعاء، مما يؤثر في عملية امتصاص العناصر الغذائية الضرورية من أجل بناء خلايا الدم الحمراء.
  • الإصابة ببعض الأمراض المزمنة مثل: الإيدز، والفشل الكلوي، والسرطان، مما يؤدي إلى تدني قدرة الجسم على تصنيع خلايا الدم الحمراء.
  • بعض أنواع الأدوية.
  • اضطرابات الدم وتكسر في الخلايا.
  • أمراض نخاع العظم.
  • أسباب وراثية.


علاج فقر الدم

  • اتباع نظام غذائي صحي بالإضافة إلى تناول المكملات الغذائية.
  • التدخل بإجراء العمليات الجراحية في حال حصول نزيف يسبب فقر الدم.
  • علاج الأمراض المزمنة التي تسبب فقر الدم.
  • نقل الدم من متبرع إلى المريض، أو إعطاؤه هرمون الإيريثروبويتن.
  • تلقي العلاج الكيماوي أو زراعة نخاع العظم للمصاب.
  • مد المصاب بالأكسجين أو الأدوية والعقاقير المسكنة للآلآم.
  • تناول الأدوية المثبطة للمناعة التي تقلل مهاجمة جهاز المناعة لخلايا الدم الحمراء.