طرق تسريع موعد الولادة

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٠١ ، ٨ سبتمبر ٢٠١٦
طرق تسريع موعد الولادة

تسريع موعد الولادة

عندما تدخل المرأة الحامل في شهرها التَّاسع ستشعر بأنَّ صبرها بدأ ينفد، فآخر شهرٍ في الحمل هو على الأغلب المرحلة الأصعب عند الحامل، ولتتخلَّص من تعب الحمل ومشقته، تلجأ الحامل للبحث عن طرق تستفيد منها في تسريع ولادتها، وهذا المقال سنتناول فيه بعض هذه الطُّرق والنَّصائح.


طرق تسريع موعد الولادة

يمكن للمرأة الحامل التي دخلت في شهرها التَّاسع وترغب في تسريع موعد ولادتها أن تتبع عدَّة نصائح وطرق، قد تعود عليها بالفائدة، ومن هذه الطُّرق والنَّصائح ما يأتي:

  • المشي: فعلى الحامل التي ترغب في تقريب موعد ولادتها أن تكثر من المشي، ويفضَّل أن تمشي يوميّاً لمدة نصف ساعةٍ تقريباً، ويجب أن لا يكون مشيها سريعاً بل بطريقةٍ مريحةٍ حتى لا تشعر بالتَّعب، خاصَّةً أنَّ الحامل في شهرها التَّاسع تشعر بالثِّقل بسبب زيادة حجم جنينها.
  • أخذ حمَّام ساخن: تنصح الحامل بالحرص على الاستحمام بالماء السَّاخن، فله دورٌ في تسريع الولادة وتخفيف آلام المخاض.
  • المداومة على شرب القرفة: أي شربها يوميّاً أو كل يومين بمقدار كوب عند الدُّخول في الشَّهر التَّاسع، فالقرفة معروفةٌ بأنَّها أكثر الطُّرق فاعليَّة في تسريع الولادة.
  • تناول الأناناس: يحتوي الأناناس على إنزيم البروملين الذي يعمل على تليين عنق الرَّحم، وزيادة انقباضات الرَّحم؛ لذلك ينصح بتناوله في الشَّهر التَّاسع لتسريع عمليَّة الولادة وتسهيلها.
  • الإكثار من تناول الرُّطب أو التَّمر بشكلٍ يوميّ: لأنَّ التَّمر معروفٌ بفوائده الكثيرة على الحامل في شهرها الأخير، وبالإضافة إلى أهميَّته للحامل في تسريع الولادة، فالتَّمر أيضاً يقوِّي جسم الحامل ويساعدها على تحمُّل أوجاع الولادة، ويقلل من شعورها بالتَّعب في فترة المخاض.
  • شرب زيت الخروع: ينصح البعض بشرب زيت الخروع لأنَّ له دوراً في تحفيز الرَّحم على البدء بالطلق والولادة.
  • الإكثار من الجماع: كثيراً ما ينصح الأطباء المرأة الحامل في شهرها التَّاسع بالإكثار من الجماع، والقيام به يوميّاً وبشكل متكرر؛ وذلك بسبب وجود مادة في الحيوانات المنويَّة تساعد على تسريع الولادة وتقريبها.
  • الدُّخول المستمر إلى الحمَّام: على الحامل أن تدخل الحمّام بشكلٍ مستمر لإفراغ المثانة من السَّوائل، فالمثانة الممتلئة قد تبطِّئ من عملية المخاض والولادة.
  • تدليك حلمة الثدي: تنصح الحامل خلال أشهر الحمل الأخيرة بالقيام بتدليك حلمتيّ الثديين أثناء الاستحمام؛ وذلك لتحفيز الجسم على عمليّة الولادة، فتدليك الحلمات يعمل على زيادة تقلصات الرَّحم.
  • تناول الأطعمة الغنيَّة بالتوابل: مع أنَّ الحامل تمنع طوال فترة الحمل من تناول أطعمةٍ تحتوي على التَّوابل، إلا أنَّه في شهرها الأخير تُنصح بتناولها، لأنَّ الأطعمة الغنيَّة بالتَّوابل تزيد من انقباضات عضلات الرَّحم ممّا يسهِّل على الحامل ولادتها.