فوائد الجريب فروت للتنحيف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٥ ، ٧ مارس ٢٠١٦
فوائد الجريب فروت للتنحيف

الجريب فروت

لا توجد فاكهةٌ أو نوعٌ واحدٌ من أنواع المواد الغذائيّة تُنقص الوزن وحدها، ومن الخطأ اتباع الحميات الغذائيّة التي تُوصي بذلك، ولكنْ في الكثير من الأحيان تَكون مادّةٌ واحدةٌ داخل هذه الفاكهة تُعزّز وتنشّط عمليّة حرق الدّهون مثل الجريب فروت. الجريب فروت عبارةٌ عن فاكهةٍ من عائلةِ الحمضيّات، طعمها مرٌ وحامض في الوقت نفسه لذا لا يَستسيغها الكثيرُ من الناس، ولكنْ هنا تكمن المواد الفعّالة فيها والتي تُساعد بشكلٍ كبيرٍ في عمليّة إنزالِ الوزن.


في دراسةٍ أُجريت لِمُدّة مئةِ يومٍ على فأرٍ تمّ إطعامه نظاماً غذائياً عالياً بالدهون بالإضافة إلى حقنه بمحلولٍ يحتوي على خمسينَ بالمئة من عصير الجريب فروت، وفأرٍ آخر أُعطيَ نفس كميّة الطعام والنظام الغذائي ولكن دون إعطائه عصير الجريب فروت أظهرت النتائج أنّ وزن الفأر الأول أقل بنسبة ثمانية عشر بالمئة، وأنّ مستوى السكّر والأنسولين في جسمه أقل بنسبةٍ عاليةٍ من الفأر الثاني.


فوائد الجريب فروت للتنحيف

  • الجريب فروت يُعطي إحساساً بالشّبع لأنّه مليءٌ بالأليافِ الغذائيّة، ويَستمر شعور الشّبعِ لفترةٍ أطول، مما يُقلل من تناول الوجبات الخفيفة، فحصّةٌ واحدةٌ من الجريب فروت تحتوي على ثلاثٍ وخمسين سُعرةً حرارية، وغرامين من الألياف.
  • وجد الأطباء أنّ تناول نصفِ حبةٍ من الجريب فروت يُساعد على خسارة الوزن بشكلٍ أسرع، ولكنْ يُمكن اتباع هذه الطريقة لوجبةِ الفطور فقط.
  • يُشكل بديلاً ممتازاً وصحياً لإدخاله في الكثير من الوصفات، مثل: سلطة الفواكه، أو الصلصات المختلفة، أو الحلويات.
  • أثبتت الدّراسات أنّ الجريب فروت يحتوي على مُركّباتٍ تُقلّل من مستويات الأنسولين في الدّم، مما يعني أنّ الجسم يَقوم بعمليّة التمثيل الغذائي بطريقةٍ أفضل وبكفاءةٍ عالية، الأمر الذي يَدفع الجسم إلى حرق الطاقة والسعرات الحرارية بدلاً من تخزينها على شكلِ دهون.
  • يكبح شعور الرّغبة بتناول الكربوهيدرات، فقد أثبتتْ بعض الدّراسات أنّ شمّ الزيوت العطرية للجريب فروت يُحفّز إنزيمات الكبد، وهذه الإنزيمات تكبح الشعور بالجوع؛ لذا يُمكن استخدام المُعطرات التي تعتمد على رائحة الجريب فروت.
  • في حال اتباع حميةٍ غذائيّةٍ لإنقاص الوزن بالاستعانة بالجريب فروت من الأفضل التقليل من الكربوهيدرات مثل: البطاطا، والمعكرونة، والإكثار من تناول البروتين مثل السّمك والدجاج، والإكثار أيضاً من شُرب أكثرِ من ثمانية أكواب من الماء.
  • اتباع حميةٍ صحيةٍ مع إضافة المكونات المناسبة للنظام الغذائي الذي يحتوي على الجريب فروت، ويجب أنْ يكون متوازناً، ولا يُنصح بتناول الجريب فروت وحده على لائحة الطعام؛ لأنّ المادة الأسيديّة الحامضة الموجودة فيه تُؤثّر على الغشاء الذي يحمي المعدة؛ لذا فقد يُسبب الشّعور بالألم ومشاكل أكبر على المدى البعيد مثل قرحة المعدة.