فوائد القرعة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٦ ، ٤ يوليو ٢٠١٨
فوائد القرعة

يساعد على فقدان الوزن

يحتوي القرع على الألياف الغذائية التي تبطئ من عملية الهضم، وتزيد من فترة الإحساس بالشبع عند الإنسان؛ لذا تعتبر من الأطعمة الجيّدة لإنقاص الوزن بحسب خبراء التغذية، بالإضافة إلى أنه منخفض السعرات الحرارية.[١]


يقوي البصر

يحتوي على البيتا كاروتين الذي يتحول إلى فيتامين أ عند هضمه، ويعتبر هذا الفيتامين أساسياً لصحة العين؛ إذ يحتوي كوب واحدٍ منه على أكثر من مئتانِ بالمئة من لإحتياج اليومي من فيتامين أ، بالإضافة إلى أنه يحتوي على اللوتين والزاكانثين المضادانِ للأكسدة اللذان يمكن أن يساعدا في إبطاء تطور الضمور البقعي في العين.[١]


مفيد للبشرة

يساعد البيتا كاروتين الموجود في القرع على حماية الجلد من الأضرار الناجمة عن التعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية، بالإضافة إلى أنه يهدئ البشرة ويغذيها عند استخدامه في تطبيق أقنعة الوجه الطبيعية.[١]


يقلل من خطر الإصابة بالسرطان

بينت الأبحاث بأنَّ الأشخاص الذين يتناولون أنظمةٍ غذائيةٍ تحتوي على الأطعمة الغنية بمادة البيتا كاروتين تقل لديهم فرص الإصابة ببعض الأنواع من السرطانات كسرطان البروستاتا، وسرطان الرئة، كما تساعد الفيتامينات الموجودة فيه مثل فيتامين أ و ج على كبح نشاط الجذور الحرة.[١]


يقلل من مستوى السكري

أظهرت بعض الإختبارات المخبرية بأنَّ تناول القرع يقلل من مستوى السكر في الدم، ويحسن من قدرة الجسم على تحمل الغلوكوز، ويزيد من كمية الأنسولين التي يفرزها الجسم، ولكن تحتاج هذه الإختبارات إلى المزيد من الأدلة لدعمها.[١]


يعزز من صحة البروستات والمثانة

يمكن أن تساعد بذور القرع في التخفيف من تضخم البروستات الحميد وهي من الحالات الصحية التي تسبب مشاكلاً في التبول، وأظهرت الأبحاث بأنَّ تناول هذه البذور أو المكملات الغذائية المصنوعة منه في علاج أعراض فرط نشاط المثانة.[٢]


يعتبر مصدراً غنياً بالمغنيسيوم

تحتوي بذور القرع على كميةٍ عاليةٍ من المغنيسيوم الذي يعتبر من المعادن المشاركة في أكثر من ستمئةٍ تفاعلٍ كيميائيٍ في الجسم؛ فهو هامٌ في السيطرة على ضغط الدم الطبيعي، ويحد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب، ويقوي العظام، وينظم مستوى السكر في الدم،[٢] بالإضافة إلى أنَّ بذور القرع من المصادر الممتازة للألياف الغذائية، والأحماض الدهنية غير المشبعة المهمة لصحة القلب، وتحتوي على البروتين والمعادن والفيتامينات المختلفة.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج Chris Obenschain, "6 Surprising Health Benefits of Pumpkin"، www.webmd.com, Retrieved 28-6-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Mary Jane Brown (12-6-2016), "Top 11 Science-Based Health Benefits of Pumpkin Seeds"، www.healthline.com, Retrieved 28-6-2018. Edited.
  3. "Pumpkin nutrition facts", www.nutrition-and-you.com, Retrieved 28-6-2018. Edited.