فوائد جنين القمح لكمال الأجسام

كتابة - آخر تحديث: ٢٣:١٦ ، ٣٠ ديسمبر ٢٠١٨
فوائد جنين القمح لكمال الأجسام

جنين القمح

استُخدِم القمح كجزء من النظام الغذائي منذ القِدَم، وما زال يُستخدم في تحضير مختلف أنواع الأطباق خاصةً المطحون منه، وتحتوي حبّة القمح على ثلاثة أجزاء رئيسة هي النخالة، وسويداء البذرة (بالإنجليزيّة: Endosperm)، وجنين القمح (بالإنجليزيّة: Wheat germ)، ومن الجدير بالذكر أنّ بعض أنواع الطحين لا تحتوي على هذه المكونات الثلاثة، لذلك يُفضَّل استخدام الطحين الكامل على الأنواع المُكرّرة، ويُعدّ جنينُ القمح الجزءَ الأكثرَ قيمة غذائية في القمح؛ حيث إنّه يحتوي على العديد من العناصر الغذائية؛ ويمكن الحصول عليه بشكله الخام؛ كما أنّه يُضاف إلى الخبز، والحبوب، ويمكن استخلاص زيوته واستخدامها؛ إذ يمتاز زيت جنين القمح بمحتواه العالي من العناصر الغذائية.[١]


فوائد جنين القمح لكمال الأجسام

يحتوي جنين القمح على مادة الأوكتاكوزانول (بالإنجليزيّة: Octacosanol)؛ والتي تمتلك بعض الخصائص التي تحسّن القدرة على التحمّل (بالإنجليزيّة: Stamina)، والأداء البدني عند الأشخاص الرياضيين؛ كما أنّ تناول هذا النوع من الغذاء بشكل مُنتظم يساعد الرياضيين على الحفاظ على حاجتهم من الطاقة، ممّا يجعل أداءهم أفضل، كما أنّ محتوى جنين القمح من البروتين، والكالسيوم يزيد من قوّة الجسم، ويساهم في المحافظة على صحّة العضلات، ومن جهةٍ أخرى فإنّ تناول جنين القمح يُقدِّم العديد من الفوائد الأخرى للجسم، وفيما يأتي أهم هذه الفوائد:[١][٢]

  • يُعدّ مصدراً جيّداً للألياف الغذائية التي تُعزّز الشعور بالشبع، وبالتالي تساهم في المحافظة على الوزن، كما تُحسّن الألياف من حركة الأمعاء؛ ممّا يُخفّف من الإمساك، بالإضافة إلى ذلك فإنّه قد يُقلّل من مستويات الكوليسترول في الدم.
  • يمكن أن يساعد محتواه العالي من السعرات الحرارية على زيادة الوزن، ولذلك يُنصح بمراقبة السعرات الحرارية الأخرى المُتناولة عند استخدامه.
  • يساهم في عملية التمثيل الغذائي للأغذية، وتحويلها إلى طاقة؛ وذلك بسبب احتوائه على مجموعة فيتامينات ب.
  • يساعد على تعزيز مناعة الجسم؛ وذلك بسبب احتوائه على العديد من العناصر الغذائية المُرتبطة بذلك، كما أنّه يحتوي على الحُلامة البروتينية (بالإنجليزيّة: Protein hydrolysate) التي تزيد من نشاط مضادات الأكسدة في الجسم؛ ممّا يساهم في القضاء على الكائنات المُسبّبة للعدوى، ومنع تلف الأنسجة والخلايا، وبالتالي تعزيز آليات دفاع الجسم.
  • يحافظ على صحّة القلب؛ وذلك بسبب محتواه العالي من الأحماض الدهنية المفيدة للقلب، والتي تُقلّل من خطر الإصابة بأمراض القلب التاجيّة (بالإنجليزيّة: Coronary heart diseases)، وغيرها من مشاكل القلب الأخرى، كما يحتوي جنين القمح على الأوميغا 3 التي تُحسّن مستويات الكوليسترول النافع، وتُقلّل من آثار الكوليسترول الضار على القلب، بالإضافة إلى دور مادة الأوكتاكوزانول في المحافظة على صحة القلب، وتقليل مستويات الكوليسترول في الدم.
  • يساهم في المحافظة على صحة الجلد والشعر؛ وذلك بسبب امتلاكه للخصائص المضادّة للشيخوخة، لذلك فإنّ تناوله يجعل البشرة خالية من العيوب، ويعزّز نمو الشعر.
  • يحتوي على كمية عالية من فيتامين هـ الذي يُغذّي فروة الرأس، ممّا يساعد على نمو الشعر، كما أنّه يساهم في تجديد البشرة، ويمنع شيخوخة الجلد، بالإضافة إلى ذلك فإنّ تناوله بشكل منتظم يساعد على التخفيف من حروق الشمس، والإكزيما، والتجاعيد، والصدفيّة.
  • يُقلّل من خطر الإصابة بمرض السكّري؛ حيث أنّه يحتوي على كميات عالية من حمض الفوليك الذي يُقلّل من مستوى الهوموسيستئين (بالإنجليزيّة: Homocysteine) في الجسم؛ ممّا يُقلّل من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض المُزمنة؛ مثل السكّري، ويمكن تناول مكمّلات جنين القمح يوميّاً للوقاية منه.


القيمة الغذائية لجنين القمح

يوضّح الجدول الآتي العناصر الغذائية الموجودة في كوب أو ما يُعادل 115 غراماً من جنين القمح الخام:[٣]

العنصر الغذائي الكمية الغذائية
الماء 12.79 غراماً
السعرات الحرارية 414 سعرة حرارية
البروتينات 26.62 غراماً
الدهون 11.18 غراماً
الكربوهيدرات 59.57 غراماً
الألياف 15.2 غراماً
الكالسيوم 45 مليغراماً
الحديد 7.20 مليغرامات
المغنيسيوم 275 مليغراماً
الفسفور 968 مليغراماً
البوتاسيوم 1026 مليغراماً
الصوديوم 14 مليغراماً
الزنك 14.13 مليغراماً
فيتامين ب1 2.164 مليغرام
فيتامين ب2 0.574 مليغرام
فيتامين ب3 7.835 مليغرامات
فيتامين ب6 1.495 مليغرام
الفولات 323 ميكروغراماً


أطعمة أخرى تساعد على بناء العضلات

يحتاج الجسم للتغذية والنشاط البدني للمساعدة على زيادة الكتلة العضلية، وتُعدّ الأطعمة العالية بالبروتين مهمة جداً لتحقيق ذلك، وفيما يأتي بعض الأطعمة التي يمكن أن تساعد على بناء العضلات:[٤]

  • البيض: حيث إنّه يحتوي على البروتين عالي الجودة، والدهون الصحية، وغيرها من العناصر الغذائية مثل فيتامينات ب، والكولين، كما أنّه يحتوي على كميات عالية من الحمض الأميني الليوسين (بالإنجليزيّة: Leucine) المهمّ لبناء العضلات.
  • سمك السلمون: إذ إنّه يُعدّ من الخيارات الجيّدة لبناء العضلات، حيث تحتوي 75 غراماً منه على ما يقارب 17 غراماً من البروتين، بالإضافة إلى احتوائه على الأوميغا 3 الذي يساهم في تعزيز صحة العضلات، كما أنّه قد يزيد من بناء العضلات خلال ممارسة التمارين الرياضية، ومن جهةٍ أخرى يُعتبر سمك التونا، وسمك البُلطي، والجمبري أيضاً من الأطعمة الجيدة لبناء العضلات والمحافظة على صحتها.
  • صدور الدجاج: إذ يُعدّ صدر الدجاج من الأطعمة الأساسية لبناء العضلات، وذلك بسبب احتوائه على كميات عالية من البروتين؛ حيث تحتوي 85 غراماً على ما يقارب 26 غراماً من البروتين عالي الجودة، كما أنّه يحتوي على فيتامين ب6، والنياسين التي تساعد الجسم على القيام بوظائفه خلال ممارسة التمارين الرياضية، وهو أمر مهم لزيادة العضلات.
  • اللبن الزبادي: حيث تحتوي منتجات الألبان على البروتين عالي الجودة، كما تحتوي أيضاً على بروتين مصل اللبن (بالإنجليزيّة: Whey protein) الذي يمتاز بكونه سريع الهضم، بالإضافة إلى بروتين الكازين (بالإنجليزيّة: Casein) بطيء الهضم، وقد أشارت بعض الدراسات إلى أنّ تناول هذا المزيج من البروتينات يساعد على زيادة كتلة الجسم الخالية من الدهون (بالإنجليزيّة: Lean mass)؛ ومن الجدير بالذكر أنّ اللبن اليوناني يحتوي على ضعف كمية البروتين الموجودة في اللبن العادي.
  • اللحم البقري: حيث إنّه يُعدّ من الأطعمة الغنية بالبروتين عالي الجودة، وفيتامينات ب، والمعادن، ومادة الكرياتين (بالإنجليزيّة: Creatine)، وقد أثبتت بعض الدراسات أنّ تناول اللحوم الحمراء الخالية من الدهون قد يُعزّز اكتساب العضلات خلال ممارسة تمارين الأثقال، كما أنّها لا تزوّد الجسم بكمية كبيرة من السعرات الحرارية، ممّا يجعلها الخيار الأفضل للأشخاص الراغبين بزيادة الكتلة العضلية.
  • أطعمة أخرى: فهنالك العديد من الأطعمة الأخرى الغنيّة بالبروتين والتي تدعم بناء العضلات؛ مثل الفاصولياء، وفول الصويا الأخضر (بالإنجليزيّة: Edamame)، والكينوا، واللوز، وصدر الديك الرومي، والفول السوداني.


المراجع

  1. ^ أ ب Kriti Jain (28-9-2018), "Top 5 Health Benefits of Wheat Germ"، www.medindia.net, Retrieved 6-11-2018. Edited.
  2. Jill Corleone (3-10-2017), "The Benefits & Side Effects of Wheat Germ"، www.livestrong.com, Retrieved 6-11-2018. Edited.
  3. "Basic Report: 20078, Wheat germ, crude", www.ndb.nal.usda.gov, Retrieved 6-11-2018. Edited.
  4. Grant Tinsley (21-1-2018), "26 Foods That Help You Build Lean Muscle"، www.healthline.com, Retrieved 6-11-2018. Edited.