فوائد جنين القمح لمرضى السكر

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:١٢ ، ٨ يونيو ٢٠١٧
فوائد جنين القمح لمرضى السكر

جنين القمح لمرضى السكر

جنين القمح هو عبارة عن القسم المتركز في نواة القمح، والذي يتميز بغناه بالفيتامينات، والمعادن، والعناصر الغذائية؛ لذلك أطلق على هذا الجزء من نبتة القمح بمنجم المعادن والفيتامينات، حيث تقدر نسبة جنين القمح ما يعادل 2.5-3% من حجم حبة القمح الكاملة، ويعرف جنين القمح بفوائده التي لا تعد ولا تحصى للجسم بشكل عام ولمرضى السكري بشكل خاص في تنظيم مستوى السكر لديهم، والذين يحتاجون إلى عناية خاصة بتغذيتهم للحفاظ على صحتهم، لذا سنذكر فوائده في مقالنا هذا.


فوائد جنين القمح لمرضى السكر

ينظم جنين القمح مستوى سكر الجلوكوز في الدم؛ لغناه بعنصر المغنيسيوم، كما يتميز بوجود مركب كيميائي فيه يطلق عليه chiroinositol، والذي يعد من المركبات المهمة في عملية استقلاب الجلوكوز؛ لذلك ينصح بتناوله بشكل مستمر لمرضى السكر بنوعيه الأول والثاني.


عمل جنين القمح لمرضى السكر

يستعمل جنين القمح بتناوله كمشروب، مثل الشاي بوضع مقدار ملعقة منه في مقدار كوب من الماء الساخن وتركه لمدة عشرين دقيقة ثمّ شربه، كما يمكن تناوله على شكل مسحوق خشن بمزج القليل منه مع دقيق الشوفان، أو بإضافته للبن كما يستعمل في إعداد الفطائر، والكعك، والطواجن، والسلطات، والصلصات.


فوائد جنين القمح العامة

  • يحد من الإصابة بالسرطانات كسرطان القولون.
  • يخلص من التهابات المفاصل والروماتيزم.
  • يفيد الجهاز الهضمي؛ فجنين القمح يسهل عملية الهضم؛ لغناه بالألياف الغذائية، كما يساهم في القضاء على البكتيريا والسموم الضارة، ويقضي على الإسهال، ويحد من التهابات القولون.
  • يحافظ على صحة الجهاز التناسلي سواء للرجل أم المرأة ويقي من العجزالجنسي؛ لاحتوائه على فيتامين هـ.
  • يعالج أمراض القلب وتصلب الشرايين.
  • يعزز نمو العضلات وتقويتها.
  • يساعد على التئام الجروح والتقرحات بشكل سريع.
  • يزيد قدرة الجهاز المناعي على مقاومة الأمراض.
  • يزوّد الحامل بالعناصر الغذائية اللازمة لها ولجنينها.
  • يكافح عوارض الشيخوخة المبكرة؛ كبروز التجاعيد، ويقضي على البقع الداكنة المتركزة في البشرة ويوحد لونها، ويخلص من الهالات السوداء حول العينين، ويجدد خلايا الجلد الميت.
  • يعزز نمو الشعر، ويقويه، ويمنع تساقطه، ويمنحه الكثافة، ويقيه من الصلع.
  • يخلص من اضطرابات النوم والأرق.
  • يحد من الاضطرابات النفسية، والتوتر، والقلق، والخوف.
  • يعالج من مشاكل الجهاز التنفسي، ونزلات البرد؛ كالسعال، والإنفلونزا، والربو؛ لاحتوائه على حمض الباثونيك.
  • يشفي من التهابات الفم واللثة، ومن تقرحات الفم وتشققات الشفتين.
  • يفيد في التقليل من الوزن الزائد (السمنة)؛ فاحتوائه على حمض اللينوليك يحرق الدهون الزائدة.
ملاحظة: يوصى بتجنب تعريض جنين القمح للهواء؛ لوجود مضادات الأكسدة فيه التي تعتبر ذات أهمية كبيرة للجسم، فعند تعريضه للهواء تقل قيمته الغذائية ويتزنخ، كما ينصح بعدم تناول جنين القمح المنزع من الدهن؛ لأنّ نسبة فيتامين هـ فيه تكون ضئيلة.