فوائد فطر الكيفر

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٤ ، ٥ فبراير ٢٠١٧
فوائد فطر الكيفر

فطر الكيفر

فطر الكيفر، أو الفطر الهندي، ويسمى ايضاً لبن الكفير، وتالاي، وبلجاروس، وميودو، وهو مشروبٌ فوار، ويُعرف بأنّه مشروب جبال القوقاز الصحي، وهو في الأصل لبن متخمر، يعود اكتشافه إلى الرعاة في جبال القوقاز، الذين اكتشفوا أنّ اللبن يتعرض للتخمر في بعض الأحيان ليصبح مشروباً غازياً، ويُمكن تحضير فطر الكيفر بكل سهولةٍ، وذلك بإضافة حبوب الكيفر إلى حليب الأبقار أو الأغنام، أو الماعز، ويكون الكيفر على شكل مادةٍ هلامية مائلة للون الأبيض ومتماسكة، حيث تتكون من حبيبات خميرة أو بكتيريا، أو مركبات سكرية متكتلة مع بروتين الحليب.


فوائد فطر الكيفر

  • يقوي مناعة الجسم بشكلٍ عام، ويزيد إنتاج كريات الدم البيضاء، ويحمي الجسم من الإصابة بالعديد من الأمراض الالتهابية والمعدية؛ لاحتوائه على العديد من المضادات الحيوية الطبيعية.
  • يمدّ الجسم بمضادات الأكسدة والفيتامينات، نظراً لتركيبته الغنية.
  • يقضي على الفيروسات والبكتيريا والجراثيم ومسببات الأمراض.
  • يقوي القلب، ويحميه من الإصابة بالأمراض، كما يحافظ على صحة الأوعية الدموية.
  • يقلل نسبة الكولسترول الضار في الدم، ويمنع الإصابة بتصلب الشرايين.
  • يحتوي على العديد من الخمائر المفيدة للجسم، والبكتيريا المفيدة.
  • يقضي على الشوارد الحرة للخلايا، ممّا يمنع نمو الأورام السرطانية وانتشارها.
  • يؤخر ظهور علامات الشيخوخة على الجسم.
  • يحسن تدفق الأكسجين إلى الدماغ.
  • يحقق توازن الأكسجين في الجسم، وتدفقه عبر الخلايا.
  • يمنح المرونة للعضلات ويمنع تشنجها، كما يزيد مرونة الشرايين ويقلل احتمالية الإصابة بالجلطات.
  • يزيد كفاءة الكبد والطحال والبنكرياس، ويقلل احتمالية الإصابة بمرض الكبد الوبائي، ويساعد في شفائه.
  • يفتت الحصى في قنوات المرارة، ويمنع تكونها من جديد.
  • يحتوي على الأحماض الأمينية التي تساهم في ترميم أنسجة وخلايا الجسم التالفة.
  • يخفض ضغط الدم المرتفع ويمنع تذبذبه.
  • يزيل الشعور بالتعب والإجهاد، ويمح الطاقة والحيوية للجسم.
  • يزيد كفاءة الكلية، ويعالج التهاباتها.
  • يقوي الجهاز العصبي والأعصاب؛ لاحتوائه على فيتامين ب المركب، والعديد من العناصر المعدنية، مثل: الكالسيوم والمغنيسيوم.
  • يزيد الخصوبة ويعالج العقم عند الرجل والمراة.
  • ينشط عملية التمثيل الغذائي في الجسم التي تضعف مع التقدم في السن.
  • يمدّ الجسم بالفسفور الذي يساهم في حرق الكربوهيدرات والبروتينات والدهون.
  • يحتوي على فيتامين ب1، وفيتامين ب12، اللذان يسيطران على العديد من العمليات الحيوية في الجسم.
  • يحتوي على فيتامين ك الذي يساهم في إيقاف النزيف، والمساعدة في تجلط الدم.
  • يمنع تشنج الأمعاء والمعدة.
  • يقوي العظام والأسنان؛ لاحتوائه على نسبةٍ عالية من الكالسيوم.
  • يحافظ على صحة الأم الحامل والجنين.