فوائد فيتامين أ للبشرة

كتابة - آخر تحديث: ٠٠:٥٨ ، ٣٠ نوفمبر ٢٠١٨
فوائد فيتامين أ للبشرة

الفيتامينات

الفيتامينات عبارة عن مُركبات عُضوية يحتاجها الجسم بكميات قليلة للحفاظ على الحياة، كما أنّه لا يستطيع إنتاجها من تلقاء نفسه بالكميات المطلوبة، أو لا يُنتجها على الإطلاق، ويُمكن الحصول عليها من المصادر الخارجية، وأفضلها الأطعمة المُختلفة، وهُناك ثلاثة عشر نوعاً من الفيتامينات، مثل فيتامين أ، ومجموعة فيتامينات ب، وفيتامين ج، وفيتامين د، وفيتامين هـ وغيرها. وتختلف حاجة الجسم من الفيتامينات باختلاف نوع الفيتامين، وحسب وظيفة كل منها، وتُقسم الفيتامينات إلى قسمين رئيسين، منها الفيتامينات الذائبة في الماء، والفيتامينات الذائبة في الدهون، والتي تُعدّ الأسهل من ناحية التخزين في الجسم. وسيتم الحديث في هذا المقال عن فوائد الفيتامينات عامةً، وفيتامين (أ) خاصة، حيثُ سيتم التطرق للحديث عن فوائده للبشرة، ومصادرهِ، وأنواعهِ المُختلفة.[١]


فوائد فيتامين (أ) للبشرة

لفيتامين (أ) العديد من الفوائد للبشرة، وتتمثّل بالآتي:[٢][٣]

  • تُساعد الرتينوئيدات من فيتامين أ على علاج حب الشباب، وتحسين قُدرة الجلد على امتصاص المراهم المُستخدمة للعناية بهِ.
  • يقلل الريتينول الظروف الجلدية المُصاحبة لحبّ الشباب.
  • تمنع الريتنوئيدات من تراكم خلايا الجلد الميتة، كما تغلق مسام البشرة، وبالتّالي منع نمو البكتيريا المُسببة لحب الشباب.
  • يسيطر فيتامين (أ) على كمية الدهون، والزيوت في الوجه.
  • يُساعد فيتامين (أ) على تعزيز وظائف الجلد، كما أنّه يضمن نمو الجلد بشكل طبيعي، وتعزيز وظائف طبقات الجلد.
  • يثبط عمل الغدد الدهنية من خلال تحجيم تشكيل الأندروجينات (بالإنجليزية: Androgen).
  • يحمي الجلد من الجفاف، فجفاف البشرة دليل على نقص فيتامين (أ) بشكل أساسي منها.
  • يعزز الدورة الدموية في الوجه، وبالتّالي تعزيز إنتاج الكولاجين في الوجه، ويُؤخر الشّيخوخة.


فيتامين (أ) وأنواعه

فيتامين (أ) من الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون، حيثُ يدعم الأعضاء الحيوية، ووظائف الجسم، كما أنّه يُقسم إلى نوعين رئيسين، وهما:[٢]

  • الكاروتينات (بالإنجليزية: Carotenoids): حيث إنّ هُناك ما يُقارب 600 نوع مُختلف من الكاروتينات، ومنها البيتا كاروتين، وهو عبارة عن صبغة صفراء، أو برتقالية اللون، وتوجد في الحمضيات وبعض أنواع الخُضراوات، والنوع الآخر ما يُسمى بالكاروتينويد الذي يدعم وظائف الجسم الحيوية.
  • الريتينويدات (بالإنجليزية: Retinoids): ويوجد هذا النوع من فيتامين (أ) بشكل أساسي في اللحوم، والبيض، ومُنتجات الألبان، كما يدخل في تركيب مُنتجات العناية بالبشرة، حيث يأتي تحت مُسمى الريتينول، وتريتينوين، وايزوتريتينوين، وغيرها.


بعض الأغذية الغنية بفيتامين (أ)

الأطعمة الغنية بفيتامين (أ) كثيرة ومُتعددة، ومنها:[٣]

  • الكبد: حيث يُعد الكبد من أهم مصادر الأطعمة الغنية بفيتامين (أ)، مثل كبد الماعز، وبالنسبة للأشخاص الذين لا يستطيعون تناول الكبد، بإمكانهم تناول كبسولات زيت كبد السمك، أو ملعقة صغيرة من زيت كبد السمك السائل.
  • الجزر: ويحتوي الجزر على كمية كبيرة من فيتامين (أ)، بالإضافة إلى بعض العناصر الأخرى، كالمغنيسيوم، والألياف، وفيتامين (ج)، و فيتامين (ك)، ويُمكن تناوله مُباشرة للاستفادة منه، أو إضافته إلى السلطات.
  • القرع: ويُعدّ القرع من الأطعمة المُفيدة جداً للبشرة، ويجب إضافته إلى قائمة النظام الغذائي اليومي، للحصول على بشرة صحية.
  • البطاطا الحلوة: حيث تُلبي البطاطا الحلوة احتياجات الجسم اليومية من فيتامين (أ)، وتُساعد في الحصول على بشرة جميلة، ومُتألقة.
  • الطماطم: وهو من أكثر مُكونات المطبخ شعبية، وتتميز بإحتوائها على كمية مُنخفضة من السعرات الحرارية، وهي أحد أفضل مصادر الفيتامينات للجسم، ومن ضمنها فيتامين (أ).


فوائد الفيتامينات للجسم

هناك العديد من الأنواع المُختلفة للفيتامينات، حيثُ يتميز كل نوع بفوائد ووظائف مُختلفة لجسم الإنسان. ومن هذه الأنواع ما يأتي:[٤][٥]

  • فيتامين أ: وهو من الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون، ويُساعد فيتامين أ على تقوية جهاز المناعة، والحفاظ على الرؤية، ويُمكن إيجاده في المصادر الحيوانية مثل الكبد، وفي المصادرر النباتية مثل الجزر.
  • مجموعة فيتامينات ب: وهي من الفيتامينات الذائبة في الماء؛ والتي يُخزنها الجسم فترات قصيرة. ومنها:
    • فيتامين ب1، الذي يحول العناصر الغذائية إلى طاقة في الجسم، ويُمكن الحصول عليه من الحبوب، والمُكسرات.
    • فيتامين ب2، الذي يُساعد على تحويل العناصر الغذائية إلى طاقة في الجسم، كما يتميز بإضفاء اللون الأصفر طبيعياً على المُنتجات الغذائية، ويوجد في الحليب، والخُضراوات الورقية.
    • فيتامين ب3، الذي يحلل الجلوكوز أي السكر، ويستخرج الطاقة الموجودة فيه، ويوجد في العديد من المصادر النباتية، والحيوانية، كالفطر، واللحوم.
    • فيتامين ب5، الذي يُساهم في تكوين الأحماض الأمينية، ويوجد في العديد من المصادر الغذائية، مثل اللحوم، والبروكولي.
    • فيتامين ب6، الذي يلعب دوراً هاماً في العديد من التفاعلات الكيميائية في جسم الإنسان، ولإنتاج الطاقة، ويُمكن الحصول عليه من الموز، واللحوم، كلحم الديك الرومي.
    • فيتامين ب9، الذي يُعرف هذه الفيتامين باسم حمض الفوليك (بالإنجليزية: Folic Acid)، وهذا الفيتامين يُعدّ من أهم الفيتامينات التي يجب على المرأة تناولها في فترة الحمل، ونقص هذا الفيتامين قد يُسبب الأنيميا (بالإنجليزية: Anemia)، ويُمكن الحصول عليه من العديد من المصادر، مثل البقوليات، وصفار البيض، والخُضراوات.
  • فيتامين ج: وهو من الفيتامينات الذائبة في الماء، حيث يُعتبر من مُضادات الأكسدة المُهمة، ويُساهم في تكوين كولاجين الجسم، وهو ضروري للعديد من أنسجة الجسم، ويوجد في الخضراوات، والفواكه بشكل أساسي.
  • فيتامين د: ويلعب هذا الفيتامين دوراً هاماً في تعزيز صحة العظام، ودعم جهاز المناعة، ويُمكن الحصول عليه من الأسماك الدهنية، ومُنتجات الألبان المُدعمة، كما يُمكن الحصول عليه من مصادر أخرى، مثل التعرض لأشعة الشمس بكميات مُناسبة.
  • فيتامين ك: ويُساعد هذا الفيتامين على التقليل من الإصابة بأمراض القلب، ويلعب دوراً هاماً في تخثر الدم، والحدّ من تَكدُّس الكالسيوم فيه، ويوجد في الكبد، والسبانخ، والبقدونس، وصفار البيض.


المراجع

  1. Christian Nordqvist (26-9-2017), "Vitamins: What are they and what do they do?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 7-11-2018. Edited.
  2. ^ أ ب by Ramona Sinha (2018-11-8), "Vitamin A For Acne: Is it An Effective Treatment?"، www.stylecraze.com, Retrieved 2018-11-8. Edited.
  3. ^ أ ب "List of 11 best vitamin A foods for skin", www.vkool.com, Retrieved 2018-11-8. Edited.
  4. Jenna Fletcher (2017-12-14), "All you need to know about fat-soluble vitamins"، medicalnewstoday, Retrieved 2018-11-8. Edited.
  5. Atli Arnarson (2017-11-3), "The Water-Soluble Vitamins: C and B Complex"، healthline, Retrieved 2018-11-8. Edited.