فوائد فيتامين د للشعر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٥ ، ٣٠ أغسطس ٢٠١٨
فوائد فيتامين د للشعر

فيتامين د

يؤدي فيتامين د وظيفته في الجسم متمثلةً بالحفاظ على صحّة العظام والبشرة. وقد وجدث الدراسات الحديثة تأثيره الإيجابي على صحّة الشعر أيضاً، كما وُجد ارتباطٌ كبير بينه وبين التزايد في نمو بصيلات الشعر في فروة الرأس، وهذا ما يُساعد على تعزيز كثافة الشعر، أو التقليل من مشكلة التساقط فيه. بالإضافة إلى هذا، فقد أثبتت الدراسات أن فيتامين د لديه القدرة على إحياء بصيلات الشعر الخاملة، وإعادة نموها، وجعلها أكثر انتعاشاً؛ ولهذا فإنه يُنصح بتناول الجرعة المحددة من فيتامين د بشكلٍ يوميّ. وقد تم تحديد الجرعة الموصى بها من فيتامين د لكل شخصٍ بالغ بحوالي 600 وحدة دولية (بالإنجليزية: International unit)، أي ما يعادل 15 مايكروغراماً كل يوم. ويُصنّف فيتامين د في قائمة الفيتامينات التي تذوب في الدهون، ويمكن أن يتراكم مستواه في الأنسجة الدهنية بشكلٍ خطير إن تمّ تناوله بشكلٍ زائد عن الكمية الموصى بها. كما يؤدي ارتفاع مستواه إلى زيادة مستوى الكالسيوم في الدم، وهذا ما يؤدي بدوره إلى التسبب في حدوث التعب والإعياء، أو ظهور بعض المشاكل في الكلى. ويُنصح عند تناول فيتامين د عن طريق المكمّلات الغذائية أن يتمّ تناوله بعد وجبة تحتوي على الدهون؛ ليتم امتصاصه بشكلٍ جيد.[١]


فوائد فيتامين د للشعر

من أفضل الطرق التي تُساهم في الحصول على شعرٍ قويّ وكثيف هي تناول الأطعمة الغنية بمحتواها على فيتامين د؛ وذلك بسبب الفوائد الكثيرة التي يمكن لهذا الفيتامين أن يُقدمها للشعر، ومنها:[٢]

  • يُعالج مشكلة تساقط الشعر.
  • يُقوي بصيلات الشعر، ويجعلها أكثر صحة.
  • يُقلل من حدوث التوتر والاكتئاب المرتبط بمشكلة تساقط الشعر.
  • يدخل في دورة نمو الشعر، ويُساعد على تنظيمها؛ ولهذا السبب فهو يمتلك القدرة على تحفيز نمو الشعر.


المصادر الغذائية الغنية بفيتامين د

توجد الكثير من الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على كميات كبيرة من فيتامين د، ومنها: [٣]

  • السمك.
  • الفطر.
  • الحليب كامل الدّسم.
  • زيت كبد الحوت.
  • التوفو (بالإنجليزية: Tofu).
  • الأجبان.
  • البيض.
  • بيض السمك (الكافيار) (بالإنجليزية: caviar).
  • حليب الصويا.
  • المحار.
  • عصير البرتقال.
  • الشوفان.
  • الحبوب.
  • كبد البقر.
  • الجمبري (بالإنجليزية: Shrimps).
  • الزبدة.
  • الكريمة الحامضة.
  • السلامي (بالإنجليزية: Salami).
  • لبن الزبادي.


طرق زيادة فيتامين د في الجسم

تتعدد طرق الوقاية من نقص فيتامين د في الجسم، وتوجد الكثير من الوسائل التي تزيد مستواه إلى الكمية الموصى بها، ومن تلك الطرق: [٢]

  • في حالة النساء الحوامل، والمرضعات، يجب تناول المكملات الغذائية من فيتامين د بحجم 10 ميكروغرامات بشكلٍ يوميّ.
  • في حالة الأطفال الرضّع، والأطفال الصغار الذين تتراوح أعمارهم بين ستة أشهر إلى خمس سنوات، يجب تناول المكملات الغذائية من فيتامين د كل يوم على شكل قطرات فيتامين د. وقد يحتاج الأطفال الرضّع الذين يتغذّون عن طريق الرضاعة الطبيعية إلى تناول قطراتٍ تحتوي على فيتامين د ابتداءً من الشهر الأول، وفي حال لم تكن الأم تتناول المكملات الغذائية من فيتامين د من قبل.
  • في حالة الأشخاص الذين يبلغ عمرهم 65 عاماً أو أكثر، والذين لا يتعرضون كثيراً لأشعة الشمس، يجب أن يتناولوا هم أيضاً المكملات الغذائية من فيتامين د بحجم 10 ميكروغرامات.
  • في حالة الأشخاص الذين يعانون من أمراض معينة في الأمعاء، أو الكلى، أو الكبد، قد ينصح الأطباء بجرعة محددة من المكملات الغذائية من فيتامين د، وقد يصفون أيضاً أدوية معينة للأشخاص أصحاب البشرة الداكنة.


أسباب نقص فيتامين د في الجسم

هنالك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى نقص فيتامين د في الجسم، ومنها: [٢]

  • يُعتبر التعرض المحدود لأشعة الشمس أحد الأسباب الرئيسة والأكثر شيوعاً لنقص فيتامين د، حيث إن الجسم لن يصنع فيتامين د إلّا إذا تعرض لأشعة الشمس.
  • تقلل صبغة الميلانين من قدرة البشرة على امتصاص فيتامين د؛ لذلك نجد أن الأشخاص الذين يمتلكون البشرة الداكنة هم أكثر عرضةً لخطر نقص فيتامين د من غيرهم، خصوصاً كبار السن منهم.
  • يظهر نقص فيتامين د أيضاً عندما تفشل الكليتان في تحويل فيتامين د إلى شكله النشط، كما هو الحال عند الأشخاص الكبار في السن، حيث تكون الكلى لديهم قدرة أقل على تحويل فيتامين د إلى شكله النشط.
  • قد تؤدي بعض المشاكل الطبية وتؤثر أيضاً على امتصاص فيتامين د، فعلى سبيل المثال يمكن أن يؤثر داء كرون (بالإنجليزية: Crohn’s disease)، والتليف الكيسي، ومرض الاضطرابات الهضمية على قدرة الأمعاء على امتصاص الفيتامين من الطعام الذي يتناوله الشخص.


أعراض نقص فيتامين د في الجسم

في الغالب تكون أعراض نقص فيتامين د غير محددة، وقد لا تظهر أعراضٌ بحدّ ذاتها عند الكثير من الأشخاص، فيشعر الشخص فقط ببعض التعب، والأوجاع العامة. وبشكل عام يُصاب الجسم بخلل عند نقص فيتامين د كما هو الحال عند نقص أي فيتامين آخر، ولكن قد تظهر أعراض نقص فيتامين د بوضوح في الحالات الشديدة لتشوّه العظام. وفيما يأتي ذكر بعض الأعراض الأخرى:[٢]

  • في حالات النقص الشديد لفيتامين د قد تظهر بعض الأعراض متمثلةً بظهور وجع وضعف شديدين.
  • ضعف عام في عضلات الجسم، مما قد يُسبب صعوبةً في صعود السلالم، أو النهوض من الأرضية أو من كرسي منخفض، أو قد يصل الشخص إلى مرحلة لا يستطيع أن يمشي فيها إلّا بطريقةٍ متمايلة.
  • وجع في العظام.
  • حدوث ألم كبير في العظام المُصابة بكسر شعري، كما يظهر الألم في أسفل الظهر والوركين والحوض والفخذين والقدمين.


فيديو مصادر فيتامين د

للتعرف على المزيد من المعلومات حول مصادر فيتامين د شاهد الفيديو.[٤]


المراجع

  1. Zohra Ashpari and Kathryn Watson (20-4-2017), "?Can I use vitamins to promote hair growth"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 4-7-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Arshi Ahmed (19-9-2017), "28Amazing Benefits Of Vitamin D For Skin, Hair And Health"، www.stylecraze.com, Retrieved 4-7-2018. Edited.
  3. Vineetha, "Top 20 Vitamin D Rich Foods That You Should Include In Your Diet"، www.healthbeckon.com, Retrieved 4-7-2018. Edited.
  4. فيديو عن مصادر فيتامين د.