فوائد لبن الصويا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٠ ، ١٥ مايو ٢٠١٨
فوائد لبن الصويا

فول الصويا

يعدّ فول الصويا (بالإنجليزية: Soybeans) من البقوليات، والتي يعود أصلها إلى منطقة شرق آسيا، كما أنّها تزرع في الوقت الحالي بشكلٍ كبيرٍ في الولايات المتحدة الأمريكية، ويُستخدم لصنع العديد من الأغذية، وخصوصاً في بلاد شرق آسيا، مثل التوفو، كما يُستخرج منها زيت الصويا، ومن الجدير بالذكر أنّ معظم محاصيل فول الصويا في الولايات المتحدة الأمريكية، يتم استخدامها لاستخراج الزيت، وبالإضافة إلى ذلك يُستخدم فول الصويا لصنع حليب الصويا، أو ما يسمى بلبن الصويا (بالإنجليزية: Soy milk). ويجدر التنبيه إلى أنّ فول الصويا يجب أن لا يؤكل نيئاً، لأنه يكون ساماً في هذه الحالة، ويجب طبخه قبل استهلاكه دائماً، كما أنّه يحتوي على مركب الفيتات (بالإنجليزية: Phytates). الذي يرتبط بالمعادن في الأمعاء مما يقلل من امتصاصها في الجسم.[١]


لبن الصويا

يُصنع لبن الصويا من فول الصويا والمياه المفلترة، كما أنّه قد يحتوي على بعض المواد المثخنة التي تزيد من فترة صلاحية اللبن وتجانسه، ويتميز لبن الصويا باحتوائه على كميات قليلة من الدهون المشبعة، كما يعدّ خالياً من الكولسترول، وذلك لكونه نباتيّ المصدر، بالإضافة إلى ذلك فهو لا يحتوي على سكر اللاكتوز (بالإنجليزية: Lactose).[٢]


فوائد لبن الصويا

يستخدم كثير من الناس لبن الصويا بدلاً من أنواع الحليب الأخرى، وذلك لفوائده العديدة، ومن هذه الفوائد:[٣][٢]

  • يعدّ مصدراً جيداً للعديد الفيتامينات والمعادن، مثل البوتاسيوم، وفيتامين أ، وفيتامين ب12، ومركبات الآيسوفلافون، بالإضافة إلى أنّ بعض أنواع لبن الصويا تكون مدعّمة بالكالسيوم وفيتامين د
  • يحتوي على كمية مرتفعة من البروتينات، تساوي كمية البروتين الموجودة في الحليب البقري، بالإضافة إلى أنّه يمتلك سعراتٍ حرارية أقلّ من حليب البقر.
  • يحتوي لبن الصويا على كميات قليلةٍ من الدهون المشبعة (بالإنجليزية: Saturated fat).
  • يعدّ خالياً من سكر اللاكتوز، والذي يكون موجوداً بشكل طبيعيٍّ في حليب البقر، وقد يعاني بعض الأشخاص عدم تحمل اللاكتوز (بالإنجليزية: Lactose Intolerance)، مما يسبب بعض المشاكل في الجسم عند استهلاكهم للمنتجات التي تحتوي على اللاكتوز، مثل حليب الأبقار، وتتمثل هذه المشاكل بآلام في المعدة، وغازاتٍ، وإسهالٍ، واستفراغٍ، ولذلك يعدّ لبن الصويا بديلاً جيداً عن الحليب عند هؤلاء الأشخاص.
  • يمتاز بعدم احتوائه على بروتين الكازين (بالإنجليزية: Casein) الموجود في حليب البقر، والذي يسبب المشكلات لبعض الأشخاص، ومنها مشاكل في الجهاز المناعي، والزيادة من أعراض الحساسية عند الأشخاص المصابين بها، وزيادة الغشاء المخاطي (بالإنجليزية: Mucus).
  • يمكن أن يساعد البروتين الموجود في الصويا على تقليل الكولسترول في الدم، مما يقلل من مشاكل القلب، ولذلك يُنصح الأشخاص الذين يعانون من ارتفاعٍ في الكولسترول باستهلاك لبن الصويا بدلاً من الحليب البقريّ.
  • يُعتقد أن شرب لبن الصويا يساعد على تقليل خطر الإصابة بهشاشة العظام (بالإنجليزية: Osteoporosis).
  • يتميّز لبن الصويا باحتوائه على مركبات الآيسوفلافون (بالإنجليزية: Isoflavones)، والتي تعزز الصحة.
  • يعتبر لبن الصويا بديلاً ممتازاً عن الحليب البقري عند الناس الذين يتبعون حمية نباتية (بالإنجليزية: Vegan)، وذلك لاحتوائه على البروتين المهمّ لصحة الجسم.
  • تتميز باحتوائها على كميات قليلة من الصوديوم، والذي يعدّ مفيداً للأشخاص الذين يعانون من ضغط الدم المرتفع.
  • يعدّ غنياً بالمنغنيز (بالإنجليزية: Manganese)، المهمّ لوظائف الإنزيمات في الجسم.
  • يعدّ غنياً بفيتامين ب1، أو ما يسمى بالثيامين (بالإنجليزية: Thiamin)، والذي يدخل في وظائف الأعصاب، والعضلات.
  • يحتوي لبن الصويا على كمية مرتفعة من الألياف الغذائية، والتي تُعرف بقدرتها على الوقاية من أمراض الجهاز الهضميّ (بالإنجليزية: Gastrointestinal disease).


الأضرار الجانبية للبن الصويا

بالرغم من الفوائد العديدة للبن الصويا، إلا أنّ طعمه قد لا يكون مستساغاً لبعض الأشخاص، مما قد يمنعهم من تناوله، ويُنصح هؤلاء الأشخاص بتجربة أنواع مختلفة منه لإيجاد النوع المناسب لكلّ شخص، كما أنّ تناوله قد يسبب بعض الأضرار أو المشاكل عند استخدامه، ومن هذه الأضرار:[٣][٢]

  • لا يعدّ لبن الصويا غنياً بالكالسيوم بشكلٍ كافٍ، ولذلك يُنصح الأشخاص الذين يستهلكونه بالبحث عن أنواعٍ مدعمة بالكالسيوم.
  • قد تسبب بعض المواد المشتقة من الأعشاب البحرية والمستخدمة لتكثيف لبن الصويا بعض المشاكل الهضمية.
  • قد يؤدي الإفراط في استهلاك لبن الصويا إلى الإصابة بالغازات أو آلامٍ في المعدة.
  • قد يكون لبن الصويا مرتفعاً بالسعرات الحرارية عندما تُضاف إليه المُحلّيات أو النكهات المختلفة.
  • يمكن أن يتسبب الصويا بحساسية عند بعض الأشخاص
  • قد يؤدي الإفراط في تناول الصويا إلى زيادة مشاكل الغدة الدرقية عند الناس المصابين بها.
  • تعدّ معظم منتجات الصويا في الولايات المتحدة الأمريكية، معدلة وراثياً، وهو أمرٌ قد لا يناسب بعض الأشخاص.
  • يُعتقد أنّ لبن الصويا يسبب بعض المشاكل للأشخاص، كمشاكل الجهاز التناسلي، أو الغدة الدرقية، أو الأعراض المرتبطة بالحساسية.


القيمة الغذائية للبن الصويا

يوضح الجدول التالي القيمة الغذائية لكوبٍ واحد، أو ما يساوي 240 مللتر من لبن الصويا:[٤]

المادة الغذائية القيمة الغذائية
السعرات الحرارية 101 سعرة حرارية
البروتين 6 غرام
الدهون 3.5 غرام
الدهون المشبعة 0.504 غرام
الكربوهيدرات 12 غرام
السكريات 9 غرام
الألياف 1.0 غرام
الكالسيوم 451 ملغرام
البوتاسيوم 300 ملغرام
الحديد 1.08 ملغرام
الصوديوم 91 ملغرام
فيتامين أ 499 وحدة دولية
فيتامين د 120 وحدة دولية
فيتامين ب12 3.0 ميكروغرام
فيتامين ب2 0.425 ملغرام


المراجع

  1. Kris Gunnars (22-9-2018), "Is Soy Bad For You, or Good? The Shocking Truth"، www.healthline.com, Retrieved 11-4-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت Peggy Pletcher (31-3-2017), "Comparing Milks: Almond, Dairy, Soy, Rice, and Coconut"، www.healthline.com, Retrieved 11-4-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "Pros And Cons Of Soy Milk", www.everydayhealth.com, Retrieved 11-4-2018. Edited.
  4. "Full Report (All Nutrients): 45179321, SOY MILK, UPC: 025293600270", www.ndb.nal.usda.gov, Retrieved 11-4-2018. Edited.