كلام حزين عن الحياة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:١٤ ، ٢٩ أبريل ٢٠١٩
كلام حزين عن الحياة

حزن الحياة

أحياناً قد نمر بظروف تعكر علينا صفو الحياة، وتسلب منا سعادة طالما حلمنا بتحقيقها، ويصبح الحزن رفيقنا، ولكن علينا أن نؤمن بأنّ كل هذا مقدّر ومكتوب، وأنّه لم يحصل إلّا لهدف أو عبرة معيّنة، فهذه هي الحياة، وهذه هي مشقتها، وتقلباتها.


كلام حزين عن الحياة

  • هناك حزن يُرغمك على الكتابة، وحزنٌ يرغمك على البكاء، لكنّ أشدّ الحزن هو الذي يُرغمك على النوم.
  • إنك لا تستطيع أن تمنع طيور الحزن من أن تحلّق فوق رأسك، ولكنّك تستطيع أن تمنعها من أن تعشش في شعرك.
  • أحياناً يغرقنا الحزن حتّى نعتاد عليه، وننسى أنّ في الحياة أشياء كثيرة يمكن أن تسعدنا.
  • لو أردت بناء جدران حولك لتمنع الحزن من الوصول إليك، فاعلم أنّ هذه الجدران ستمنع السعادة من الوصول إليك كذلك.
  • حين يغمرك الحزن تأمل قلبك من جديد، فسترى أنك في الحقيقة تبكي من ما كان يوماً مصدر بهجتك.
  • هكذا هي الأيام حرمتني حتى من الأحلام، عشقت الوحدة والعذاب، الأفراح بيني وبينها حجاب، إلى متى يا قلبي إلى متى ستؤلمني الأيام، وإلى متى سأكتم الأحزان؟
  • وقفت على ناصية الحزن أنتظر الأمل، ونظرت من بعيد فإذا بالأمل قادم بصحبة الصبر، وحسن الظن بالله.
  • لا تعيد حسابات الأمس، وما قد خسرت فيه، فالذي خسرته لا يعود لك، فإنّ الأوراق حيت تسقط لا ترجع، ولكن كُن متفائلاً أنّه سوف يتمّ التجديد لأيام أجمل.
  • لا تيأس إذا تعثّرت أقدامك وسقطت في حفرة واسعة، فسوف تخرج منها وأنت أكثر تماسكاً وقوّة، والله مع الصابرين.
  • إن عشت فعش حراً، أو مُتْ كالأشجار وقوفاً.
  • لا تحاول أن تعيد حساب الأمس، وما خسرت فيه، فالعمر حين تسقط أوراقه لن تعود مرّة أخرى، ولكن مع كل ربيع جديد سوف تنبت أوراق أخرى، فانظر إلى تلك الأوراق التي تغطّي وجه السماء ودعك ممّا سقط على الأرض فقد صار جزءاً منها.
  • صغيرة كنت أستعجل الأيام كي أكبر، والآن أرتجي الأيام أن تعيدني حيث طفولتي وتنساني هناك.
  • ما أصعب أن يكون المرء مبصراً في مجتمع أعمى.
  • لن يهتم الكثيرون بنجاحك ولكن سيهتم الجميع بسقوطك، كن على يقين بذلك.
  • ليس الموت هو أكبر خسارة بالحياة، فأكبر خسارة هي ما يموت بداخِلنا ونحن ما زلنا على قيد الحياة.
  • ما زلت أؤمن بأني سأجد الطريق يوماً، إلى ذاَتي، إلى حُلمي، إلى ما أريد.
  • عندما نفشل وتنزل الدموع؛ فهي إمّا أن تتحوّل إلى شموع لتضيء لنا طريق المستقبل ونتعلّم من أخطائنا، أو أن تغرقنا هذه الدموع في بحور اليأس المظلمة.
  • لم أعرف أنّ الحياة هي عبارة عن مسرحية بائسة.
  • أشدّ الأحزان هو أن تذكر أيام السرور والهناء عندما تكون في أشد حالات التعاسة والشقاء.


شعر حزين عن الحياة

قصيدة حقائب الدموع والبكاء

  • تعود القصيدة للشاعر نزار قباني، وهو نزار بن توفيق القباني، دبلوماسي وشاعر سوري معاصر، من أسرة عربية دمشقية عريقة، إذ يعتبر جده أبو خليل القباني من رائدي المسرح العربي، درس الحقوق في الجامعة السورية وفور تخرجه منها انخرط في السلك الدبلوماسي، متنقلًا بين عواصم مختلفة حتى قدّم استقالته؛ أصدر أولى دواوينه بعنوان "قالت لي السمراء"، وتابع عملية التأليف والنشر التي بلغت خلال نصف قرن 35 ديوانًا أبرزها "طفولة نهد" و"الرسم بالكلمات"، وقد أسس دار نشر لأعماله في بيروت باسم "منشورات نزار قباني" وكان لدمشق وبيروت حيِّزٌ خاصٌّ في أشعاره لعلَّ أبرزهما "القصيدة الدمشقية" و"يا ست الدنيا يا بيروت"، وقال في قصيدته:

إذا أتى الشتاء..

وحركت رياحه ستائري

أحس يا صديقتي

بحاجة إلى البكاء

على ذراعيك..

على دفاتري..

إذا أتى الشتاء

وانقطعت عندلة العنادل

وأصبحت ..

كل العصافير بلا منازل

يبتدئ النزيف في قلبي .. وفي أناملي.

كأنما الأمطار في السماء

تهطل يا صديقتي في داخلي..

عندئذ .. يغمرني

شوق طفولي إلى البكاء ..

على حرير شعرك الطويل كالسنابل..

كمركب أرهقه العياء

كطائر مهاجر..

يبحث عن نافذة تضاء

يبحث عن سقف له ..

في عتمة الجدائل ..


إذا أتى الشتاء..

واغتال ما في الحقل من طيوب..

وخبأ النجوم في ردائه الكئيب

يأتي إلى الحزن من مغارة المساء

يأتي كطفل شاحب غريب

مبلل الخدين والرداء..

وأفتح الباب لهذا الزائر الحبيب

أمنحه السرير .. والغطاء

أمنحه .. جميع ما يشاء


من أين جاء الحزن يا صديقتي ؟

وكيف جاء؟

يحمل لي في يده..

زنابقا رائعة الشحوب

يحمل لي ..

حقائب الدموع والبكاء..


قصيدة حياة

  • تعود القصيدة للشاعرة فدوى طوقان، ولدت فدوى طوقان في نابلس، لأسرة عريقة وغنية ذات نفوذ اقتصادي وسياسي، اعتبرت مشاركة المرأة في الحياة العامة أمرًا غير مستحبّ، فلم تستطع شاعرتنا إكمال دراستها، واضطرت إلى الاعتماد على نفسها في تثقيف ذاتها، تعدّ فدوى طوقان من الشاعرات العربيات القلائل اللواتي خرجن من الأساليب الكلاسيكية للقصيدة العربية القديمة خروجاً سهلاً غير مفتعل، وحافظت فدوى في ذلك على الوزن الموسيقي القديم والإيقاع الداخلي الحديث، ويتميز شعر فدوى طوقان بالمتانة اللغوية والسبك الجيّد، مع ميل للسردية والمباشرة، كما يتميز بالغنائية وبطاقة عاطفية مذهلة، تختلط فيه الشكوى بالمرارة والتفجع وغياب الآخرين، وتقول في قصيدتها:

حياتي دموع

وقلب ولوع

وشوق ، وديوان شعر، وعود

حياتي ، حياتي أسىً كلهّا

اذا ما تلاشى غداً ظلّها

سيبقى على الأرض منه صدى

يردد صوتي هنا منشداً :

حياتي دموع

وقلب ولوع

وشوق ، وديوان شعر ، وعود

بليل الشجون

وعمق السكون

تمر أمامي كحلم سرى

طيوف أحبّاي تحت الثرى

فتزعج ناري خلف الرماد

ويغرق سيل الدموع وسادي

دموع الحنين

الى راحلين

مضوا وطواهم ظلام اللحود

بقلبي اليتيم

تنادي كلومي

أطلّ بروحك يا والدي

لتنظر من أفقك الخالد

فموتك ذلٌ لنا أيّ ذلّ

ونحن هنا بين أفعى وصل

ونفث سموم

وكيد خصوم

بدنيا العقوق ، بدنيا الجحود

ويبدو خيال

بغفو الليالي

خيال أبي شقّ حجب الغيوب

بعينيه ظلّ شعورٍ كئيب

أراه فتهم له أدمعي

ويحنو علي ويبكي معي

وأدعو : تعال

رحيلك طال

بمن نستظل وانت بعيد!

وفي ليل سهدي

يحرّك وجدي

اخٌ كان نبع حنانٍ وحبّ

وكان الضياء لعيني وقلبي

وهبّت رياح الردى العاتية

واطفأت الشعلة الغالية

وأصبحت وحدي

ولا نور يهدي

ألجلج حيري بهذا الوجود

وهذا شبابي

أمان كوابي

شباب سقاه الأسى ورواه

اذا ما دعته إليها الحياه

وأشواقها ، شدّه ألف غلّ

وطوّقه ألف طوق مذلّ

شباب عذاب

رهين اغتراب

يضيع شذاه بأسر القيود :

واطرق رأسي

بوحشة يأسي

وفي الروح تصخب أشواقها

وفي النفس ترعد آفاقها

وأفزع للشعر سلوة روحي

أصور أشواق عمر ذبيح . .

فيهدأ حسي

وتخشع نفسي

وتسكن لهفة روحي الشريد

وأجذب عودي

لقلبي الوحيد

فتخفق أوتاره باللحون

تهدهد قلبي وتجلو شجوني

بفنّي وشعري والحان عودي

أصارع آلام عمر شهيد

وهذا نشيدي

نشيد وجودي

سيبقى ورائي صداه يعيد :

حياتي دموع

وقلب ولوع

وشوق ، وديوان شعر ، وعود!


كلمات حزينة في الحب والفراق

  • لا تندم على حبٍّ عشته، حتى ولو صار ذكرى تؤلمك، فإذا كانت الزّهور قد جفّت وضاع عبيرها، ولم يبق منها غير الأشواك، فلا تنسَ أنّها منحتك عطراً جميلاً أسعدك.
  • الحياة ما هي إلا صورة جماعية كبيرة، قد تتنازل يوماً عن مكانك فيها لسعادة مَن تحب.
  • إذا سألوك يوماً عن إنسان أحببته فلا تقل سراً كان بينكما، ولا تُحاول أبداً تشويه الصورة الجميلة لهذا الإنسان الذي أحببته، اجعل من قبلك مخبئً سِرّياً لكل أسراره وحكاياته، فالحُب أخلاق قبل أن يكون مشاعر.
  • لا تدخل حياة من لا يحتاجك، ولا تفرض ذاتك على من يرفضك، فمن أرادك سيفعل المستحيل ليكسب قلبك.
  • إذا فرقت الأيام بينكما فلا تتذكر لمن كنت تُحب غير كل إحساس صادق، ولا تتحدث عنه إلا بكل ما هو رائع ونبيل، فقد أعطاك قلباً وأعطيته عمراً، وليس هناك أغلى من القلب والعمر في حياة الإنسان.
  • لا تكسر أبداً كلّ الجُسور مع من تُحب، فربما شاءت الأقدار لكما يوماً لقاء آخر يعيد الماضي، ويصل ما انقطع، فإذا كان العمر الجميل قد رحل فمن يدري رُبما انتظرك عُمر أجمل.
  • افتح قلبك ودع مشاعرك تظهر لأنّني في أعماقي لن أدعك ترحل، وسأفعل أيّ شيءٍ من أجلك، انظر ماذا فعلت بي، لقد سبّبت لي الألم وأعيش في هذه اللحظات ببؤسٍ شديد وقلبي لم يعد يحتمل المزيد.
  • اجعل في أيّامك مجموعة من الصور الجميلة لهذا الإنسان الذي سكن قلبك يوماً، ملامحه وبريق عينيه الحزين، ابتسامته في لحظة صفاء، ووحشته في لحظة ضيق، والأمل الذي كبر بينكما يوماً وترعرع حتّى وإن كان قد ذبل ومات.


خواطر حزينة

الخاطرة الأولى تعبت من شكوى همومي، تعبت أن أبكي، تعبت أن أتكلّم عن مآسي روحي، قد قتلني الوقت بأعذاره، وقد ذبحني وعمل على تجفيف نهاري، قد أخبئ أحزاني وآلامي أمامك وبداخلي قد أكون مذبوحاً، وأجامل الآخرين وأبتسم، ولكن أخاف أن تنزل دمعتي وأن تبوح ما بداخلي، وأقول أمامهم أنّني بخير، ولكن بداخلي يوجد جرح كبير.


الخاطرة الثانية: عندما تحين لحظة الوداع، تمتلئ الأعين بالدموع تتفجر براكين الأسى، فما أصعب لحظات الوداع، خاصّة مع من تُحبّ، وكأنّها جمرة تحرق القلب، وكأنها سارق يسرقُ العقل، وعندما تحين لحظة الوداع كلّ شيء يغيب ويموت، ويرحل ويحترق وينسى، ولا يبقى سوى قلبي الذي لا أدري أين هو؟ لا تبقى سوى نار الأشواق، تزداد في مدفأة الحُب ولا يبقى سِّوى قلب حائر وعين باكية.


الخاطرة الثالثة: لا تضع كل أحلامك في شخص واحد، ولا تجعل رحلة عمرك وجهة شخص تحبه مهما كانت صفاته، ولا تعتقد أنّ نهاية الأشياء هي نهاية العالم، فليس الكون هو ما ترى عيناك، ولا تنتظر حبيباً باعك، وانتظر ضوءاً جديداً يمكن أن يتسلل إلى قلبك الحزين، فيعيد لأيامك البهجة، ويعيد لقلبك نبضه الجميل.


الخاطرة الرابعة: رأيت شخصاً يبكي، فقلت ما الخبر؟ قال: الأسهم تلاشت وليس لها أثر، وطلبت من الصرّاف سلفة فاعتذر، وكل شيء زاد سعره إلّا البشر، الأغنام، والجمال، والدجاج، والبقر، والألبان، والأجبان، والفواكه، والخُضر، وابن آدم لا يزال ذليلاً ومحتقر، وازداد الفقر بين العوائل والأسر، والراتب ينتهي قبل نصف الشهر، والدنيا تسير من جرفٍ لمنحدر، فقلت له: إذا ابتليت بالهم والقدر قم وصلِّ لله ركعتين قبل السَحر، فهو يرزق من دعاه بجناتٍ ونهر، وتأمل في الطبيعة، وضوء القمر، واستمتع بشذى الورد ولون الزهر، واعلم بأن الحياة ليست دار مُستقر.


الخاطرة الخامسة: غريبة هي الأيام عندما نملك السعادة لا نشعر بها، ونعتقد أننا من التعساء، ولكن ما إن تغادرنا تلك السعادة التي لم نقدّرها حق قدرها احتجاجاً، ربما علينا حتى تعلن التعاسة عن وجودها الفعلي، فنعلم أنّ الألم هو القاعدة وما عداها هو الشذوذ عن القاعدة ونندم ساعة لا يفيد الندم على ما أضعنا وما فقدنا.