كيفية زراعة الحبق

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٠٠ ، ٥ يناير ٢٠١٨
كيفية زراعة الحبق

زراعة نبات الحبق

يمكن زراعة نبات الحبق من خلال اتباع الخطوات الآتية:[١]

  • اختيار الموقع المناسب للزراعة، ويفضّل أن يكون الموقع معرّضاً للشمس بشكل كامل، وأن تكون التربة خصبة ورطبة.
  • يفضّل زراعة بذور الحبق في البيت لمدّة ستة أسابيع قبل أن يبدأ الصقيع، أو يمكن زراعتها في الحديقة عندما تكون التربة جافة، وبعد انتهاء موسم الصقيع، يجب زراعتها بعمق يصل إلى 0.63 سنيمتراً تحت مستوى سطح الأرض، مع الحرص على إبعاد مسافة لا تقلّ عن 25.5-30.5 سم بين كلّ شتلة وأخرى، أو بين كلّ بذرة والبذرة الأخرى، وهذا من أجل السماح للنبات بالنمو والتطوّر.
  • تبدأ النبتة بالظهور من المركز بعد زراعتها بستة أسابيع، ويبدأ النمو الجانبيّ للنبتة، ثمّ يتمّ قطع الساق عند إصابته بالتلف.
  • يُنصَح الحفاظ على دفء التربة، مع مراعاة أن تكون نسبة الرطوبة ثابتة، كما ويجب خلو التربة من الآفات الزراعية.
ملاحظة: يُتلف الطقس البارد محصول الحبق، لذلك يفضّل حصاد المحصول عند توقّع انخفاض درجات الحرارة إلى أقل من 4.44 درجة مئوية.


كيفية حصاد الحبق

يعدّ أفضل وقت لحصاد الحبق عندما يبرعم النبات، وقبل ظهور أزهاره، حيث يتمّ قطف الأوراق المقابلة لبراعم الأزهار، وذلك للحفاظ على إنتاجيّة النبتة، كما ويمكن قطف الأفرع الورقيّة بأكملها، أي بطول يتراوح من 15-20 سم فوق مستوى سطح الأرض، وبعد مرور عدّة أسابيع من حصاد المحصول، ينبغي أن ينتج نبات الحبق محصولاً ثانياً، علماً أنّ هذا المحصول يكون أصغر.[١]


نبات الحبق

اسم نبات الحبق العلمي هو Ocimum basilicum،[٢] ويُطلق على اسم الحبق اسم الريحان الحلو، وينتمي إلى العائلة الشفوية (بالإنجليزية: Lamiaceae)، ويرجع أصل هذه النبتة إلى الهند، وينمو على نطاق واسع، كما يعدّ من نباتات المطبخ المستخدمة بكثرة، ويتمّ استخدام أوراق هذه النبتة سواء أكانت طازجة أم مجفّفة، وذلك لإضفاء نكهة مميّزة إلى اللحوم، والأسماك، والسلطات، ومن الممكن صنع شاي الحبق المنشّط للجسم،[٣] يدخل الحبق في مجال الصناعات الطبيّة، إذ يحتوي على الزيوت التي تمتلك خصائص مضادة للأكسدة ومضادة للبكتيريا، ويحتوي على فيتامين ك الذي يمنع تخثّر الدم، علماً أنّ ملعقتين كبيرتين من الحبق الطازج المفروم يعطي 27% من الكمية الموصى تناولها، بالإضافة إلى احتوائه على فيتامين أ، والمنغنيز، والمغنيسيوم.[٤]


صفات أوراق الحبق

لأوراق الحبق عدّة مميزات، ومنها:[٣]

  • أوراق الحبق عطرية.
  • لمعان أوراق نبتة الحبق.
  • أوراقه بيضاوية الشكل.
  • أطراف أوراق الحبق ناعمة ومسننة قليلاً.
  • تمتلك البراعم الصغيرة تسلسلاً لونيّاً حتى نهاية حياتها، حيث تبدأ من اللون الأبيض إلى اللون الأرجوانيّ.
  • تتلف أوراق الحبق نتيجة الصقيع، بسبب حساسيتها، ولذا فالحبق ينمو في المناطق الحارة.
  • تكون أوراق الحبق أكثر عرضة للذبول، والعفن، والتلف عندما تنمو في البيئة الرطبة.
  • يستخدم الحبق في التجارة، مثل: الحبق الصغير ذو الأوراق الصغيرة، والحبق الإيطاليّ كبير الحجم، والحبق الشبيه بأوراق الخس، والحبق التايلاندي، والحبق المقدّس، وحبق الليمون الشائع في المطبخ الآسيوي.
  • لأوراق الحبق المجففة رائحة عطرية أقل من تلك الطازجة، ولكنها ذات نكهة خاصة ومميزة.


المراجع

  1. ^ أ ب "Basils: Plant Care and Collection of Varieties", www.garden.org, Retrieved 5-12-2017. Edited.
  2. BETTY BARR MACKEY, "Basil"، www.home.howstuffworks.com, Retrieved 5-12-2017. Edited.
  3. ^ أ ب The Editors of Encyclopædia Britannica, "Basil"، www.britannica.com, Retrieved 5-12-2017. Edited.
  4. Kathleen M. Zelman, MPH, RD, LD (28-5-2008), "Beautiful Basil"، www.webmd.com, Retrieved 5-12-2017. Edited.