ما الاسم العلمي لفيروس نقص المناعة

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:٤٦ ، ١٩ مارس ٢٠١٦
ما الاسم العلمي لفيروس نقص المناعة

جهاز المناعة

يقاوم جسم الكائن الحي الأمراض والأجسام الغريبة التي تستهدفه بواسطة خط الدفاع الأول عنه وهو جهاز المناعة، وتتمثل وظيفة هذا الجهاز بتوفير الحماية الكاملة للجسم من الأجسام والميكروبات والفيروسات والسموم وغيرها التي قد تلحق الضرر بجسم الإنسان، إلا أن هناك بعض المسببات التي تضعف أداء هذا الجهاز وتتسبب له بالوهن، إذ يصاب جهاز المناعة لدى الانسان بفيروس نقص المناعة، وهو المعروف علمياً بفيروس HIV+، والذي يتسبب في نهاية المطاف للإصابة بمرض الإيدز.


فيروس نقص المناعة

ويسمى فيروس العوز المناعي البشري أيضاً، ويرمز له اختصاراً بالأحرف HIV، وهذه الأحرف اختصاراً للكلمات الانجليزية Human Immunodeficiency Virus، وهو عبارة عن أحد الفيروسات التي تغزو جهاز المناعة والذي ينتهي به المطاف عند الإصابة بمرض الإيدز، فيصبح الإنسان تحت تأثير هذا الفيروس عاجزاً عن الدفاع عن نفسه أمام أي مرض أو فيروس ويعود السبب في ذلك إلى إفقاد فيروس العوز المناعي البشري للجهاز مناعته، ومن أكثر الأمراض خطورة التي تصيبه هي مرض السرطان والذي يصنّف ضمن الأمراض الانتهازية نظراً لاستغلالها فرصة ضعف جسم الانسان على حماية نفسه من أي هجوم.


يصعب على هذا النوع من الفيروسات التعايش مع أي محيط خارج جسم الانسان، ومن الجدير بالذكر فإن العدوى لا تنتقل للإنسان بواسطة التلامس أو استخدام أدوات الغير، إلا أنه ينتقل عبر نقل الدم والرضاعة الطبيعية والعلاقات الجنسية.


تضع بعض الدول قانوناً خاصاً يمنع مصابي فيروس نقص المناعة والإيدز من دخول حدودها، ومن بينها السعودية وبروناي والصين والتشيك وغينيا وكوريا الجنوبية وبابوا وقطر وسنغافورة والسودان والإمارات العربية المتحدة واليمن.


طرق انتقال فيروس نقص المناعة

  • السائل المنوي.
  • السيلان.
  • الكلاميديا.
  • الزهري.
  • الهربس التناسلي.
  • داء المشعرات.
  • التهاب المهبل الجرثومي.


أعراض الإصابة بالفيروس

  • نزلات برد والإنفلونزا.
  • ظهور أعراض الحمى.
  • صداع.
  • طفح جلدي وإسهال.
  • فقدان الوزن والشهية.
  • الإصابة بالإسهال دون انقطاع.
  • التهاب السحايا.


الفرق بين فيروس نقص المناعة والإيدز

تجدر بنا الإشارة إلى أن هناك فرقاً واضحاً بين فيروس نقص المناعة HIV والإيدز AIDs، ويكمن الفرق بأن الفيروس يؤدي إلى إصابة الإنسان بالفيروس بصفته الإيجابية وهو HIV+ والذي يتسبب بالافتقار للمناعة في مجرى الدم للإنسان، ويستهدف هذا الفيروس جهاز المناعة لدى الإنسان إذ يؤدي إلى إلحاق الضرر والتلف بجهاز المناعة بهجوم الفيروس عليه، وبالتالي يصاب بمرض الإيدز ويعود السبب في ذلك إلى أن الجسم يصبح عاجزاً عن مكافحة الجراثيم التي تواجهه.


يشار إلى أن الإصابة بفيروس نقص المناعة لا تشترط مرافقته الإصابة بالإيدز أو حتمية الموت، إلا أنه يمكن للعلاجات أن تؤخر تلف الخلايا وتقلل إمكانية الإصابة بمرض الإيدز.