ما هو السبب في عدم النوم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٤ ، ٢٥ يونيو ٢٠١٩
ما هو السبب في عدم النوم

تناول بعض انواع الأدوية

بالاستناد إلى الدراسات المُجراة من قبل بعض المنظمات العالمية، تبيّن أنّ تناول بعض انواع الأدوية يُسبّب الأرق (بالإنجليزية: Insomnia) لدى بعض الناس، ومن هذه الأدوية نذكر ما يأتي:[١]

  • الكورتيكوستيرويدات (بالإنجليزية: corticosteroids).
  • الستاتينات (بالإنجليزية: Statins).
  • مثبطات استرداد الستيرونين الانتقائية (بالإنجليزية: SSRI antidepressants).
  • مثبط إنزيم محول الأنجيوتنسين (بالإنجليزية: angiotensin-converting-enzyme inhibitor).
  • حاصرات مستقبلات الأنجيوتنسين (بالإنجليزية: Angiotensin II Receptor Blockers).
  • حاصرات مستقبلا الألفا.
  • حاصرات مستقبلا البيتا.


استخدام وسائل التواصل في غرفة النوم

يمكن أن يؤثر التعرض لإضاءة التلفاز والهواتف النقالة قبل الخلود إلى النوم في تصنيع الجسم لهرمون الميلاتونين الذي يساعد على النوم، وهذا ما يزيد الوقت الذي يحتاجه الشخص حتى ينام، وبشكل عام أجمعت كثير من الدراسات أنّ استخدام وسائل التواصل في غرف النوم يؤثر بشكل سلبي في نوم الأفراد.[١]


النظام الغذائي

من العادات المرتبطة بالنظام الغذائي والتي تُسبّب الأرق نذكر ما يأتي:[٢]

  • تناول الوجبات قبل الخلود إلى النوم مباشرة، فهذا ما يُسبّب الشعور بالتعب الجسدي ممّا يزيد فرصة المعاناة من الأرق، هذا بالإضافة إلى أنّ تناول الطعام قبل الذهاب إلى النوم قد يُسبّب شعوراً بالحموضة نتيجة ارتداد جزء من احماض المعدة إلى المريء، وهذا ما يُصعّب النوم.
  • شرب المشروبات المحتوية على الكافيين، مثل الشاي، والقهوة، والمشروبات الغازية، فالكافيين يُعدّ مُنبّهاً ويُصعب من قدرة الشخص على الخلود في النوم.
  • شرب الكحول والتدخين.


التقدم في العمر

ترتفع نسبة المعاناة من الأرق بتقدم الإنسان في العمر، وذلك بسبب التغيرات التي تحدث على نمط الحياة اليومي والأنشطة المختلفة، بالإضافة إلى التغييرات التي تطرأ على الصحة، وكذلك على طبيعة النوم، هذا بالإضافة إلى أنّ كبار السنّ يأخذون في العادة أدوية أكثر من صغار السنّ وقد تؤثر هذه الأدوية سلباً في النوم.[٢]


أسباب أخرى

إضافة إلى ما سبق، توجد أسباب أخرى تؤدي إلى الأرق ويمكن إجمالها فيما يأتي:[٣]

  • المشاكل النفسية، مثل: القلق والاكتئاب.
  • النوم خلال النهار أو أخذ قيلولة بشكل متكرر.
  • العمل في المنزل مساءً.


المراجع

  1. ^ أ ب "Insomnia: Everything you need to know", www.medicalnewstoday.com, Retrieved May 4, 2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Insomnia", www.mayoclinic.org, Retrieved May 4, 2019. Edited.
  3. "What Causes Insomnia?", www.sleepfoundation.org, Retrieved May 4, 2019. Edited.
14 مشاهدة