ما هو تحليل WBC

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٥ ، ٧ أبريل ٢٠١٩
ما هو تحليل WBC

خلايا الدم البيضاء

تُعدّ خلايا الدم البيضاء (بالإنجليزية: White blood cells) أو (بالإنجليزية: Leukocytes) أحد عناصر الدم المهمّة والمسؤولة عن محاربة الأمراض، والبكتيريا، والفيروسات، والعدوى، وأيّ جسم غريب يدخل إلى جسم الإنسان، وتشكّل خلايا الدم البيضاء ما نسبته 1% من مجموع خلايا الدم، وهي أحد العناصر المهمّة التي تدخل في الوظيفة المناعيّة الطبيعيّة للجسم، وتُنتج خلايا الدم البيضاء داخل نقي العظم (بالإنجليزية: Bone marrow) لتنتشر في الدم، والجهاز اللمفاويّ، وتكون مستعدّةً لحماية الجسم من أيّ مخاطر صحيّة، ويتمّ إنتاج أعداد هائلة من خلايا الدم البيضاء كل يوم بشكل طبيعيّ بما يقارب 100 مليار خليّة، ويتراوح المعدّل الطبيعيّ لدى الشخص السليم بين 4,000-11,000 خليّة في كل ميكرولتر من الدم، وتجدر الإشارة إلى أنّ هذه النسب قد تختلف بين أعراق البشر المختلفة.[١]


تحليل WBC

يعدّ تحليل WBC أو اختبار عدّ خلايا الدم البيضاء (بالإنجليزية: White blood cell count) أحد اختبارات العدّ الدمويّ الشامل (بالإنجليزية: Complete blood count)، ويتمّ عمل تحليل WBC لمعرفة عدد ونسب أنواع خلايا الدم البيضاء المتنوّعة في الدم، حيثُ يوجد أنواع متعدّدة من خلايا الدم البيضاء في الدم بنسب مختلف، ويمكن القيام بعمل هذا التحليل للمساعدة على الكشف عن وجود بعض المشاكل الصحيّة، حيثُ إنّ ارتفاع أو انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء عن المعدل الطبيعيّ له الكثير من الأسباب، ومنها: الإصابة بالعدوى، والإصابة بأحد أمراض المناعة الذاتيّة، والإصابة بأحد أمراض الدم، كما يمكن استخدام هذا التحليل لمراقبة فاعليّة علاج مرض السرطان باستخدام العلاج الإشعاعيّ، أو العلاج الكيميائيّ، ويعدّ انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء دليلاً على الإصابة بأحد الأمراض التي تؤدي إلى تكسّر خلايا الدم البيضاء بشكلٍ سريع، أو عدم إنتاج الجسم لكميّات كافية منها.[١][٢]


نتائج تحليل WBC

انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء

تُعدّ نتيجة تحليل WBC منخفضة إذا كان العدد الكليّ لخلايا الدم البيضاء أقل من 4,500 خليّة في كل ميكرولتر من الدم، ويُطلق على انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء مصطلح قلّة الكريات البيض (بالإنجليزية: Leukopenia)، وقد تؤدي العديد من الحالات الصحيّة إلى انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء، ومنها ما يأتي:[٣]

  • الإصابة بأحد أمراض الكبد أو الطحال.
  • التعرّض لتوتر عاطفيّ أو جسديّ شديد.
  • وجود مشكلة صحيّة أو عجز في نقي العظم، قد ينتج عن الإصابة بالعدوى، أو بسبب أحد الأورام.
  • الإصابة ببعض أنواع أمراض المناعة الذاتيّة، مثل مرض الذئبة الحمراء (بالإنجليزية: Lupus).
  • العلاج الإشعاعيّ للسرطان.
  • الإصابة بعدد من الأمراض الفيروسيّة، مثل مرض كثرة الوحيدات العدائية (بالإنجليزية: Mononucleosis).
  • الإصابة بأحد أنواع السرطان التي تدمر نقي العظام.
  • التعرّض للإصابة بعدوى بكتيريّة شديدة.
  • الأدوية المستخدمة في علاج مرض السرطان، وبعض أنواع الأدوية الاخرى، ومن هذه الأدوية ما يأتي:
    • المضادات الحيويّة (بالإنجليزية: Antibiotics).
    • الأدوية المضادة للاختلاج (بالإنجليزية: Anticonvulsants).
    • أدوية العلاج الكيميائيّ (بالإنجليزية: Chemotherapy drugs).
    • دواء الكابتوبريل (بالإنجليزية: Captopril).
    • دواء الكلوربرومازين (بالإنجليزية: Chlorpromazine).
    • مدرات البول (بالإنجليزية: Diuretics).
    • دواء الكينيدين (بالإنجليزية: Quinidine).
    • دواء السلفوناميد (بالإنجليزية: Sulfonamides).


ارتفاع عدد خلايا الدم البيضاء

يُطلق مصطلح كثرة الكريات البيض (بالإنجليزية: Leukocytosis) على ارتفاع عدد خلايا الدم البيضاء، وهو ارتفاع عدد الخلايا عن 11,000 خليّة في كل ميكروليتير من الدم، ومن الأسباب التي تؤدي إلى ذلك ما يأتي:[٣]

  • التدخين.
  • الإصابة بالعدوى، خصوصاً العدوى البكتيريّة.
  • الإصابة بأحد الأمراض الالتهابيّة، مثل مرض التهاب المفاصل الروماتويديّ (بالإنجليزية: Rheumatoid arthritis)، أو الأمراض التحسسيّة.
  • إجراء عمليّة إزالة الطحال.
  • حدوث تلف في أنسجة الجسم، مثل الإصابة بالحروق.
  • الإصابة باللوكيميا (بالإنجليزية: Leukemia).
  • الإصابة بداء هودجكين (بالإنجليزية: Hodgkin disease).
  • تناول بعض أنواع الأدوية، ومنها ما يأتي:
    • أدوية الكورتيكوستيرويد (بالإنجليزية: Corticosteroids).
    • منبهات بيتا الأدريناليّة (بالإنجليزية: Beta adrenergic agonists).
    • دواء الهيبارين (بالإنجليزية: Heparin).
    • دواء الإبينيفرين (بالإنجليزية: Epinephrine).
    • دواء الليثيوم (بالإنجليزية: Lithium).


أعرض اختلال عدد كريات الدم البيضاء

لا يصاحب ارتفاع عدد كريات الدم البيضاء أيّ أعراضٍ محدّدةٍ في أغلب الحالات، وتظهر الأعراض على الشخص تبعاً للمشكلة الصحيّة التي أدّت إلى هذا الارتفاع، أمّا بالنسبة لانخفاض عدد خلايا الدم البيضاء، فقد يكون مصحوباً ببعض الأعراض، ومنها ما يأتي:[٢]

  • الإصابة بالحمّى.
  • الإصابة بالصداع.
  • االشعور بألم في الجسم.
  • الإصابة بالقشعريرة.


أنواع خلايا الدم البيضاء

هناك خمسة أنواع رئيسية لخلايا الدم البيضاء في الجسم ، ولكل منها وظيفته، وفي ما يأتي بيانٌ لتلك الوظائف:[١]

  • الخلايا المتعادلة: (بالإنجليزية: Neutrophils) تُعدّ أحد خلايا الدم البيضاء القويّة، وهي المسؤولة عن القضاء على البكتيريا والفطريات.
  • الخلايا الليمفاويّة: (بالإنجليزية: Lymphocytes) أحد الخلايا الرئيسيّة المسؤولة عن إنتاج الأجسام المضادّة (بالإنجليزية: Antibodies)، التي تساعد على القضاء على الفيروسات، والبكتيريا، والمخاطر الأخرى.
  • الخلايا الحمضيّة: (بالإنجليزية: Eosinophils) تُعدّ الخلايا الحمضية أحد أجزاء الاستجابة التحسسيّة، وهي الخلايا المسؤولة عن القضاء على الطفيليّات، والخلايا السرطانيّة.
  • الخلايا القاعديّة: (بالإنجليزية: Basophils) تعمل هذه الخلايا على تنبيه الجسم في حال الإصابة بالعدوى من خلال إفراز بعض المواد الكيميائيّة في الدم.
  • الخلايا الوحيدة: (بالإنجليزية: Monocytes) تُعتبر هذه الخلايا مسؤولة عن القضاء على البكتيريا والجراثيم المتطفّلة في الجسم، وتتحوّل هذه الخلايا عند وصولها إلى منطقة العدوى أو الضرر في أحد أعضاء الجسم، إلى خلايا بلعميّة (بالإنجليزية: Macrophages)، ولهذه الخلايا البلعميّة العديد من الوظائف، مثل القضاء على الخلايا السرطانيّة، وإزالة الأنسجة المتضررة أو الميّتة، وتنظيم الاستجابة المناعيّة للجسم.


فيديو ما هو تحليل (WBC)؟

يتم عمل هذا الفحص لمعرفة عدد ونسب خلايا الدم البيضاء المتنوّعة في الدم، تعرف عليه أكثر في هذا الفيديو؟ :

المراجع

  1. ^ أ ب ت Lori Smith, "What's to know about high white blood cell count?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 17-6-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Valencia Higuera, "WBC (White Blood Cell) Count"، www.healthline.com, Retrieved 17-6-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "WBC count", medlineplus.gov, Retrieved 17-6-2018. Edited.