هل نقص فيتامين د يسبب جفاف الجلد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٠٢ ، ١٩ سبتمبر ٢٠١٦
هل نقص فيتامين د يسبب جفاف الجلد

جفاف الجلد

مع بِداية فصل الخريف يُعاني الكثيرون من مشكلة جفاف البشرة وتشقّقها بسبب انخفاض درجات الحرارة، ممّا يُشكّل إحراجاً كبيراً لهم، قد تكون حالة جفاف الجلد مؤقّتة؛ بحيث تستمرّ لبضعة أسابيع فقط، وقد تستمر لفتراتٍ طويلة مُسبّبةً مشاكل كثيرة على المدى الطويل. يُعتبر تشقّق الجلد أو جفافه نتيجةً لفقدان البشرة الزيوت التي تكسبه النعومة والتمدد، وللتخلص من الجفاف يتطلّب الأمر معرفة مسبّباته، لذا سنوضّح خلال هذا المقال أسباب جفاف البشرة، وطرق الوقاية منها، وطرق علاجها.


أسباب جفاف البشرة

تتفاوت أسباب جفاف البشرة تبعاً للظروف البيئية المحيطة، ويمكن تقسيمها إلى أسبابٍ داخليّة وأخرى خارجيّة:


الأسباب الخارجية

تعتبر الأسباب الخارجيّة الأكثر تأثيراً على جفاف الجلد، ومن هذه الأسباب:

  • غسل اليدين كثيراً بالماء والصابون، وعدم تجفيفهما جيّداً.
  • درجات الحرارة الباردة، وكثرة التعرُّض للتيارات الهوائيّة.
  • عدم الاهتمام بتنظيف البشرة جيّداً من المكياج.
  • التعرّض لمصادر حرارة لفترات طويلة؛ كالوقوف أمام الغاز أو المدفأة.


الأسباب الداخليّة

  • سوء التغذية بشكل عام، ونقص فيتامين أ بشكل خاص، والّذي يتوافر في عدّة فواكه وخُضار كالمشمش، والشمام، والجزر، والبطاطا الحلوة والطماطم، وغيرها، بالإضافة إلى تواجده في البيض والحليب ومشتقّاته.
  • نقص معدن الكالسيوم يُسبّب جفاف البشرة، ويتواجد في الكثير من الأغذية مثل الحليب والجبن والبيض وغيرها.


نقص فيتامين د وجفاف الجلد

لا توجد علاقة مباشرة لجفاف الجلد بنقص فيتامين د، ولكن هذا لا يَنفي عدم وجود علاقة بشكل تام؛ حيث يتحكّم هذا الفيتامين بتنظيم عملية امتصاص الأمعاء للمعادن الضرورية كالكالسيوم، والذي يؤدّي نقصُه إلى تساقط الشعر وجفاف الجلد، ويساعد فيتامين د أيضاً على تقوية العظام ومعالجة انقباضات العضلات.


كيفية الوقاية من جفاف الجلد

  • تناوُل الأطعمة التي تحتوي على جميع العناصر الغذائية التي تحافظ على نضارة البشرة من الخضروات والفواكه كالجزر، والطماطم، والبقدونس، والشمام.
  • التعرُّض لأشعة الشمس لمدّة عشرين دقيقة، ولثلاث مرّاتٍ في الأسبوع بين الساعة 10-2 بعد الظهر؛ حيث لا يُمكن للجلد تكوين فيتامين د بصورةٍ طبيعيّة دون التعرُّض لأشعة الشمس، فالذّين لا يتعرّضون لأشعة الشمس المباشرة يتوجّب عليهم الاعتماد على المصادر الغذائية للحصول على الفيتامين.
  • استخدام الصابون المصنوع من الزيوت الطبيعيّة؛ كصابون الغار، والصابون النابلسي.
  • الاستحمام بالماء الدافئ عوضاً عن الماء الساخن، وتجفيف الجسم جيّداً.
  • شرب الماء بكميّةٍ لا تقل عن لترين يومياً، فذلك يساعد على ترطيب البشرة.
  • استخدام كريمات الترطيب الطبيعيّة كالجليسيرين.
  • مراجعة طبيب الجلديّة الخاص بك.