أسباب ضيق التنفس وعلاجه

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٥٣ ، ٣٠ أغسطس ٢٠١٨
أسباب ضيق التنفس وعلاجه

ضيق التنفس

يعاني العديد من الأشخاص من مشكلة ضيق التنفس، وهي عدم قدرة الشخص على أخذ النفس بالشكل الطبيعي والشعور بالتعب والإرهاق، فضيق التنفس ليس مرض بحد ذاته، بل هو مؤشّر لحدوث مشكلة داخل جسم هذا الشخص، وقد يؤدّي في كثير من الأحيان إلى إصابة الشخص بحالة من الاختناق، والتي قد تؤدّي إلى فقدانه لحياته، فعندما يشعر الشخص بحدوث هذه الحالة له، يجب عليه التوجّه إلى الطبيب المختص، لكي يقوم بتشخيص الحالة ومعرفة السبب الحقيقي من حدوث ضيق في التنفس، لتجنّب تفاقم المشكلة وحلّها من بدايتها.[١]


أسباب ضيق التنفس

هناك العديد من الأسباب التي تؤدّي إلى حدوث ضيق نفس عند الإنسان وهي:[٢]

  • الإصابة بأمراض الرئتين، والتي تنتج عن تضييق في القصبات الهوائية والمجاري التنفسية وتكثر هذه الحالة عند التعرّض للإصابة بالربو، أو حدوث التهابات في القصبات الهوائية، أو التليف الكيسي، أو حدوث ثقب في الرئتين، أو الجمرة الخبيثة، أو سرطان الرئتين وغيرها من الأمراض، وفي هذه الحالة يصبح الإنسان غير قادر على التنفس بالشكل الطبيعي، وذلك بسبب مقاومة المجاري التنفسية للهواء المقابل، الأمر الذي يتطلب بذل جهد أكبر لعملية التنفس.
  • الإصابة بأمراض القلب، والتي تؤدّي إلى عدم قدرة القلب على القيام بوظيفته الأساسية وهي نقل الدم من الرئتين إلى جميع أنحاء الجسم، فعندما يصاب القلب بأي خلل كقصور فيه، أو ضعف في عضلة القلب، أو الإصابة بالجلطات الرئوية، أو تعرض الشريان التاجي للمرض وغيرها من أمراض القلب، ويصبح عاجزاً عن قيامه بهذه الوظيفة، وينتج عن هذا العجز حدوث احتقان في السوائل الموجودة في الجسم، وخروجها إلى الحويصلات الهوائية والعمل على حدوث خلل في عملية تبادل الغازات للتنفس، وبالتالي الشعور بضيق في النفس والاختناق.
  • تعرّض المجاري التنفسية لأيّ مرض قد تصاب به كحدوث الالتهابات في البلعوم، أو التهاب الحنجرة، أو الإصابة بالورم الدرقي وغيرها من الأمراض التي تصيبها، وتؤدّي إلى حدوث ضيق في المجاري التنفسية قبل أن تصل إلى الرئتين، وبالتالي الشعور بضيق في التنفس والاختناق.


علاج ضيق التنفس

هناك العديد من الخطوات التي يجب القيام بها لعلاج ضيق التنفس الذي يصاب به الإنسان وهي:[٣]

  • عمل التشخيص المناسب لمعرفة السبب الرئيسي لحدوث هذه الحالة، ومن ثم أخذ العلاج المناسب بناءً على التشخيص.
  • يجب أن يستخدم المريض الأقنعة الخاصة بالأكسجين؛ لأنّها تؤدّي إلى ارتفاع في نسبة الأكسجين التي يتم استنشاقها من قبل المصاب.
  • في الحالات التي يكون وضع المريض فيها حرج، يجب استعمال التنفس الاصطناعي، وذلك من خلال الرقود في المستشفى والحصول على هذا التنفس من خلال ماكينات خاصة بذلك.
  • يمكن اللجوء إلى مدر البول، للأشخاص الذين يعانون من مشاكل قلبية، وفي حالة الإصابة بمرض الربو، يجب أخذ الأدوية التي تعالج التشنجات والالتهابات.
  • الابتعاد عن شرب السجائر؛ لأنّها تؤدّي إلى تضييق في الرئتين.
  • تجنب التعرض للتلوث والغبار والأتربة، التي تؤدّي إلى حدوث حساسية وضيق في التنفس.
  • ممارسة بعض التمارين الرياضية والمواظبة عليها، وتجنّب الزيادة الكبيرة في الوزن.
  • مزج الحلبة مع الزنجبيل، والعمل على غليها بالماء، ثمّ تناول كوب واحد منها مرتين في اليوم.


المراجع

  1. "The concept of breathlessness", www.patient.info، 16-7-2018. Edited.
  2. "Causes of shortness of breath", www.mayoclinic.org، 16-7-2018. Edited.
  3. "Treatment of breathlessness", www.healthline.com، 16-7-2018. Edited.