أين تلبس دبلة الخطوبة

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٠٥ ، ٢٢ يناير ٢٠١٧
أين تلبس دبلة الخطوبة

دبلة الخطوبة

إنّ دبلة الخطوبة أو خاتم الخطوبة تُعتبر الطريقة الشكلية التي يُعبر فيها أي رجل وامرأة عن ارتباطهما بشكلٍ علني، أو رغبتهما بالارتباط كما في بعض الدول الأوروبيّة، وغالباً ما يُصنع هذا الخاتم للنساء من الفضة أو الذهب، أما بعض العائلات الثرية فُتفضل اعتماد الدبلة الألماس، لكننا في هذا المقال سنتعرف على المكان الذي تُوضع فيه دبلة الخطوبة في اليد باختلاف عادات الشعوب بين وضع دبلة الخطوية في اليد اليُمنى أو اليُسرى.


قصة دبلة الخطوبة

إنّ أول الشعوب التي اعتمدت دبلة الخطوبة كرباطٍ بين المخطوبين ولاحقاً بين المتزوجين هم الفراعنة أو المصريين القدماء، وتبعهم بعدها الإغريق، وفي المقابل هناك بعض من يُرجع هذا التقليد إلى شعوب الرومان، وكانت مراسيم هذه الدبلة تتمثل بأن يضع أحد الشبان الذي يود الارتباط بفتاةٍ مُعينة خاتماً مصنوعاً من معدن الحديد على رأس سيفه لتلتقطه الفتاة، ومع مرور الوقت وتطور مظاهر الحياة صار خاتم الحديد يُصنع من الفضة أو الذهب، ويحتفظ كلّ منهما بقطعةٍ منه ثمّ ما لبث أن أصبح خاتم الخطوبة من الذهب ويوضع في بنصر اليد الُيمنى.


هناك بعض التفسيرات التي تدور حول ماهية وضع هذا الخاتم في اليد اليُسرى عند الزواج، تحديداً في الأصبع الرابع الذي يرتبط بشريان يصل إلى القلب مُباشرة الذي هو رمز للحُبّ، أما عن كون دبلة الخطوبة دائرية الشكل فهذا يعود إلى زمن الإمبراطورية الرومانية الذي كان يمثل الثبات لصياغة الدبلة، ويحميها من الخراب أو التكسر، حيثُ كانت أيضاً تُصنع من الصُلب كالحديد والفولاذ ربما وغيره.


تذكر بعض المصادر أنّ هذا الخاتم كان عبارة عن قسمين دائريين، وكلاهما يتصل بالآخر عن طريق عُقدة، حيثُ يهدي الرجل لمخطوبته نصف الحلقة أو الدائرة، ويحتفظ لنفسه بالنصف الثاني، وعند الزفاف يتم جمع القطعتين معاً.


أين تُلبس دبلة الخطوبة في الغرب

عندما يتقدم الرجل في الدول الغربية لطلب يد فتاة يُحضر لها خاتماً من الذهب، أو الفضة، أو البلاتين، وقد يتوسطه في أغلب الأحيان حجر كريم، وتضع الفتاة هذه الدبلة في يدها اليسرى خلال فترة الخطوبة، وفي يوم الزفاف تضعه في اليد اليُمنى، أو تضع خاتم الزفاف، ثمّ تضع فوقه خاتم الخطوبة، فيما يسود عند بعض الغربيين أنّ المخطوبة تضع دبلة الخطوبة وخاتم الزفاف أيضاً في يدها اليمنى.


أين تُلبس دبلة الخطوبة في الشرق

عندما يطلب الرجل الشرقي أو الخاطب يد المخطوبة يقدم لها الدبلة في حفل الخطوبة، وتكون في الوقت ذاته خاتم الزواج، ويكون هذا الخاتم جُزءاً من جهاز العروس من الذهب، أو ما يُعرف بالمصاغ أو الشبكة، وتضع الفتاة دبلة الخطوبة في يدها اليمنى، أما الرجال فيضعون دبلة الخطوبة في اليد اليمنى أيضاً، وتكون مصنوعة عادةً من الفضة السادة دون إضافات، أو زركشات، أو أحجار كريمة، وفي يوم الزفاف يبدل العروسان الدبل من اليد اليُمنى إلى اليد اليُسرى.