أين يوجد الكالسيوم والمغنيسيوم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٢٣ ، ٣ نوفمبر ٢٠١٥
أين يوجد الكالسيوم والمغنيسيوم

مقدّمة

يعتبر كلٌ من عنصري الكالسيوم والمغنيسيوم مهمين لبناء جسم الإنسان، وعدم حصوله على كمياتٍ مناسبةٍ يؤدّي إلى حدوث خلل في النظام الداخلي للجسم، ويعدُّ الغذاء المصدر الرئيسي للحصول على الكالسيوم والمغنيسيوم، فمنتجات الألبان هي أغنى المصادر الغذائية بعنصر الكالسيوم، حيثُ تساهم بنسبة 50% من احتياجي الجسم من الكالسيوم مقارنةً بالمصادر الغذائية الأخرى، وتعتبرُ كل من البقوليات كالفول والحمص والخضروات الورقيةِ كالخس، والسبانخ، والملوخية، والقرنبيط مصادراً مهمةً للكالسيوم ولكنها تُعطيه بنسبةٍ أقلّ ممّا هو عليه في منتجات الحليب، وبالنسبة للمغنيسيوم فمصادره متنوعةً من منتجات الحليب والخضروات والفواكه بالإضافة إلى المكسرات.


الكالسيوم

يوجد 90% من مجموع الكالسيوم في الجسم في الأسنان والعظام، لما لها الدور الكبير في بنائها وتقوية هيكلها ونموّها وتقليل نسبة الإصابة بالكسور، أمّا النسبة المتبقية في الكالسيوم فهي متوزعةً على وظائف الأيض، بناءً جدران الأوعية الدموية، تخثّر الدم، عملية تقلّص العضلات، واستعمالها في بناء النواقل العصبية.


أخطار نقصه

  • زيادة نسبة الإصابة بهشاشة العظام والضعف العام في عملية ترميم الكسور وبناء الأسنان عند الأطفال.
  • الإصابة بحصى الكلى.
  • زيادة نسبة الإصابة بمرض سرطان القولون والمستقيم.
  • ارتفاع ضغط الدم وتعرّض الجسم للسكتاتِ القلبيةِ والسكتة الدماغية.
  • عدم الاستفادة من هرمون الإنسولين الذي يفرزه الجسم ودوره الكبير في الإحساس بالشبع بالتالي يؤدّي إلى السمنة نتيجة تناول كمياتٍ كبيرةٍ من الطعام.
  • الإصابة بمرض السرطان.


أعراض نقصه

  • تشنّج العضلات وخصوصاً في منطقة الذراعين والفخذين.
  • حدوث جفاف للجلد وتقصّف الأظافر وظهور بقعٍ بيضاء عليها.
  • مشاكل في الدورة الشهرية عند الإناث مثل زيادة التشنجات.
  • تسوّس الأسنان وتلفها بسرعة.
  • الأرق وعدم القدرة على النوم.
  • حدوث الكسور للعظام بشكلٍ سريع وغير طبيعي وبسبب الإصابات الخفيفة يعدّ دليلاً كبيراً على نقص الكالسيوم في الجسم.


المغنيسيوم

يوجد المغنيسيوم بكمياتٍ كبيرةٍ بالجسم، فهو يعدّ العنصر الرابع الأكثر وجوداً في الجسم، وقدّر العلماء وجود 250 غرام من المغنيسيوم موجودةً في الجسم، نصف هذه الكمية تستخدم في بناء الأسنان والعظام، ويعتبر المغنيسيوم مهماً لأكثر من 300 عملية حيوية وتفاعلات تحدث داخل الجسم للمحافظة على صحته، ومن عناصر المغنيسيوم المهمة الخضروات كالكوسا، والبروكسي، والبقوليات، والمكسرات، والألبان، والشوكولاتة، والمياه المعدنية، كما ويوجد المغنيسيوم على شكل أقراص تؤخذ من الصيدليات.


استخداماته

يُستخدم المغنيسيوم للوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية وآلام الصدر، ولتنظيم دقات القلب وعند ارتفاع ضغط الدم أو انخفاضه عن المعدل الطبيعي، وفي حالة ارتفاع نسبة الكولسترول الضار في الجسم، بالإضافة إلى الوقاية من أمراض صمامات القلب مثل هبوط الصمام التاجي والحماية من النوبات القلبية المفاجأة.


أسباب نقصه

يعمل الإسهال المزمن على نقص المغنيسيوم في الجسم، بالإضافة إلى سوء التغذية وتناول الأطعمة التي لا تحتوي على نسبةٍ جيدةٍ من المغنيسيوم، والتعرّق الشديد في الجسم يؤدّي إلى خروج المغنيسيوم خارج الجسم بالإضافة إلى الارتفاع الكبير من نسبة الكالسيوم ممّا يؤثّر سلباً على توزيع المغنيسيوم داخل الجسم.


أعراض نقصه

  • قلّة النوم وحصول الإضرابات المزمنة بالإضافة إلى الإصابة بالأرق.
  • تشنج العضلات بشكل كبير والإصابة بمرض الشريان التاجي.
  • فقدان الشهية والتقيء.
  • تنميل الأطراف.