التهاب جفن العين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٥١ ، ٣٠ مارس ٢٠١٩
التهاب جفن العين

التهاب جفن العين

يحدث التهاب جفن العين (بالإنجليزيّة: Blepharitis)؛ بسبب الإصابة بعدوى حول قاعدة الرموش، بحيث تتشكَّل التكتُّلات، والالتصاقات حول رموش العين، ويمكن تصنيف التهاب جفن العين إلى التهاب الجفن الحادّ، والتهاب الجفن المُزمن، وهو النوع الأكثر شيوعاً، وهناك العديد من الأعراض المُصاحبة للإصابة بالتهاب جفن العين، وغالباً ما تكون أكثر وضوحاً في الصباح، ومنها:[١]

  • ظهور قشور في قاعدة الرموش.
  • الشعور بحرقة في العين.
  • المُعاناة من حكَّة في الجفن.
  • احمرار العين.
  • تدميع العيون.
  • الإحساس بوجود شيء داخل العين.
  • فرط التحسُّس من الضوء.


أسباب التهاب جفن العين

هناك العديد من الأسباب المحتملة التي قد تُؤدِّي إلى الإصابة بالتهاب جفن العين، وفيما يأتي ذكر بعض منها:[٢]

  • جفاف العيون.
  • الإصابة بعدوى الجفن الفطريّة.
  • خلل في غُدَّة الجفن (بالإنجليزيّة: Meibomian gland).
  • الإصابة بعدوى الجفن الطُّفيليّة.
  • الإصابة بعدوى الجفن البكتيريّة.


مضاعفات التهاب جفن العين

يُؤدِّي التهاب جفن العين غير المُعالج إلى حدوث العديد من المضاعفات، مثل:[٣]

  • جفاف العين، أو فرط التدمُّع: قد تتراكم الإفرازات الدُّهنية غير الطبيعيّة في غشاء العين، ممّا يُؤدِّي إلى تداخل الغشاء الدمعيّ غير الطبيعيّ مع الإفرازات السليمة لجفن العين، وبالتالي حدوث جفاف العين، أو فرط الدمع في العين.
  • شحاذ العين: يُؤدِّي التهاب الجفن إلى ظهور كتلة مؤلمة تُعرَف باسم شحاذ العين بالقرب من قاعدة الرموش.
  • اضطرابات جلد الجفون: قد يُؤدِّي التهاب الجفن إلى تقوُّس حوافِّ الجفن إلى الداخل، أو الخارج.
  • البردة: يُساهم التهاب الجفن في انسداد الغُدَد الدُّهنية التي تُوجَد على حوافِّ الجفن، ممّا يُؤدِّي إلى تورُّم الجفن، واحمراره، والإصابة بالبردة.
  • إصابة القرنيّة: قد تظهر تقرُّحات على القرنيّة؛ نتيجة التهيُّج الدائم الناتج عن التهاب الجفن.
  • التهاب الملتحمة: يُؤدِّي التهاب جفن العين إلى الإصابة بالتهاب الملتحمة، أو ما يُعرَف باسم العين الورديّة.
  • اضطرابات الرموش: قد يُؤدِّي التهاب الجفن إلى نُموِّ الرموش بشكلٍ غير طبيعيّ، أو تساقطها.


المراجع

  1. "Blepharitis and how to treat it", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 15-3-2019.
  2. "Blepharitis (Eyelid Inflammation)", www.allaboutvision.com, Retrieved 15-3-2019.
  3. "التهاب جفني العين"، www.mayoclinic.org، اطّلع عليه بتاريخ 15-3-2019.