بحث حول تلوث المياه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٩ ، ٣ يناير ٢٠١٦
بحث حول تلوث المياه

تلوث المياه

هو تعرض المياه لتغير في خصائصها الفيزيائية أو الكيميائية، بحيث تصبح غير صالحة للاستعمال البشري، وللتلوث تأثيرات سلبية على الكائنات الحية الموجودة على سطح الأرض، وذلك لأنّ الماء من أهم مقومات الحياة، وانقطاعها يؤدي إلى توقف الحياة واستحالة استمراريتها، وقد وردت العديد من النصوص والأدلة الشرعية على أهمية المياه ويتجلّى ذلك في قوله تعالى:" وجعلنا من الماء كل شيء حي"، لذلك يجب الحفاظ عليها وتجنّب تعريضها للتلوث.


أنواع تلوث المياه

لتلوث المياه العديد من الأنواع التي تنقسم إلى: التلوث الطبيعي: يعرف هذا النوع من التلوث على أنّه الانجراف الحاصل للمواد المسببة للتلوث، بالإضافة إلى بعض الفضلات، إلى المحيطات ومياه البحار.

  • التلوث الكيميائي: ويحدث هذا التلوث بفعل نشاطات الإنسان التي يقوم بها في حياته، ولهذا النوع من التلوث العديد من الأشكال التي تسببه كتلوث المياه الناتج عن مياه الصرف الصحي، والتسريبات النفطية، وتلوث المياه بواسطة المخلفات الخاصة بالعملية الزراعية كالمبيدات الحشرية المستعملة للزراعة والمخصبات الزراعية.


أسباب تلوث المياه

يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى تعرض المياه للتلوث وهي:

  • مياه الصرف الصحي ( المجاري): للمجاري دور كبير في تلوث المياه، وذلك من خلال الميكروبات السامة والتي لها تأثير سلبي، بالإضافة إلى العديد من الأنواع التي تتبع للبكتيريا، ويحدث هذا التلوث بفعل الإنسان وسلوكياته غير المنتظمة، فالكثير من الدول التي تعمل على تصريف المجاري التابعة لها في البحيرات والأنهار أو في الأماكن المجاورة للمياه الجوفية، والتي تتسرّب وتختلط بمياه الآبار الجوفية، وبالتالي حدث تلّوث للمياه وجعلها غير صالحة للاستعمال البشري.
  • المخلفات الصناعية: تعتبر المخلفات الصناعية من الأسباب المباشرة لتلوث المياه، والتي تتضمن بقايا المواد الغذائية، والألياف الناتجة عن الصناعة، والمخلفات الكيميائية التي تنتج من المصانع الحديثة، فتؤدي إلى حدوث التلوث في المياه نتيجة لاختلاطها بالدماء، والقلويات، والأصباغ المختلفة، والدهون، والنفط، والمركبات الصادرة عن البترول وغيرها من المواد الضارة والملوّثة للمياه.
  • المواد المشعة: تعدّ هذه المواد من أكثر المواد خطورة وإضراراً، وهي التي تنتج من المخلفات الناتجة عن المحطات الذرية، والمفاعلات النووية على اختلاف أشكالها، فعند تعرض المياه لهذه المخلفات تؤدي إلى حدوث تلوث خطير، ويحدث هذا التلوث نتيجة لعدم صرامة القوانين التي تحد من هذه الملوثات.
  • المخصبات الزراعية: تكمن خطورة المخصبات الزراعية في أنها تستطيع الوصول إلى المياه الجوفية، وتعرضها للتلوث الناتج عن هذه المخصبات، بالإضافة إلى قدرتها على الانتقال بواسطة السيول وقنوات الصرف الصحي إلى أماكن تواجد المياه الصالحة للاستخدام.
  • المبيدات: تؤدي هذه المبيدات إلى حدوث تلوث في المياه، وذلك من خلال سريانها في مياه الصرف الصحي والمصارف.