بعض أسباب تساقط الشعر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٤ ، ٢٣ مايو ٢٠١٧
بعض أسباب تساقط الشعر

تساقط الشعر

تحتوي فروة الرأس على ما يُقارب مئة ألف بصيلة شعر، والشعر كبقية أعضاء الجسم يتجدّد بشكلٍ مستمر مما يجعل من تساقطه أمراً طبيعية يحدث يومياً مع الأشخاص بمختلف أعمارهم، حيث يبلغ معدّل عدد الشعرات المتساقطة مئة شعرة يومياً، لكن تساقط الشعر فوق المعدّل الطبيعيّ المذكور آنفاً يشكلّ مشكلةً جمالية خصوصاً بالنسبة للسيدات، كما قد يُشير إلى وجود مشكلة صحّية أو نقص في إحدى العناصر الغذائية المهمّة للجسم.


أسباب تساقط الشعر

  • التاريخ العائلي أو الوراثة: إنّ الحالة الوراثية هي الحالة الأكثر شيوعاً لتساقط الشعر، وتكون بظهور بقع صلع عند الرجال، وخفّة الشعر وترققه عند النساء.
  • الهرمونات: من الأمثلة عليها حالات الولادة حيث تنخفض مستويات هرمون الاستروجين مما يؤدي إلى فقدان الشعر بشكل مؤقت، كما أنّ سن اليأس وانقطاع الطمث يؤدي مؤقتاً لظهور مشكلة تساقط الشعر.
  • التوتّر: إنّ التوتّر والضغط النفسيّ قد يكون سبباً لفقدان الشعر، مثل وفاة أحد أفراد الأسرة أو المقرّبين أو الانفصال.
  • سوء التغذية: يبدأ تساقط الشعر خلال ثلاثة إلى ستة شهور بعد فقدان خمس عشرة كيلوغرامات أو أكثر من الوزن، كما يتسبب في ذلك تناول فيتامين A بشكل مفرط، أو عدم تناول البروتينات والحديد بالشكل الكافي، والمعاناة من اضطرابات الطعام، مثل: فقدان الشهية، والتقيؤ بعد الأكل..
  • تناول بعض الأدوية: مثل الأدوية المستخدمة لسيولة الدم أو تلك التي تعالج التهابات المفاصل، والاكتئاب، والنقرس، وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم، وحبوب منع الحمل، والمنشطات مثل الستيرويدات المستخدمة لبناء العضلات وتحسين النشاط الرياضيّ.


طرق منع تساقط الشعر

التدليك

إنّ التدليك بواسطة الزيوت يعزّز تدفق الدم، ويوسّع الأوعية الدموية التي تغذّي فروة الرأس لما تحتويه من عناصر مغذية مثل:

  • زيت جوز الهند: وهو يستعمل بشكل واسع في الهند، ويعمل كمرطب للشعر؛ نظراً لاحتوائه على حمض اللوريك ومواد مضادّة للجراثيم تحمي فروة الرأس من العدوى.
  • زيت الزيتون: وهو غنيّ بالخصائص المضادّة للأكسدة، ويحتوي على فيتامين E وعلى أحماض دهنية تعزّز نمو الشعر، ويوفّر التغذية اللازمة له؛ مما يجعله فعّالاً في علاج تساقط الشعر.
  • زيت اللوز: وهو غنيّ بالعناصر الغذائية، مثل: فيتامينيّ E، D، والحديد، والمغنيسيوم، والكالسيوم والدهون.
  • زيت اللافندر: ويمتلك رائحة رائعة، ويحتوي على مضادات للأكسدة والفطريات، كما يحتوي عناصر غذائية قادرة على التخلّص من القشرة، والحكة، والتقصف، وداء الثعلبة.
  • زيت روزماري (إكليل الجبل): وهو يحفّز جذور الشعر ويعزّز الدورة الدموية في فروة الرأس ومن ثمّ يزيد نموّ الشعر. بالإمكان مزجه مع زيت الجوجوبا، وزيت بذور العنب أو زيت اللوز، ومن ثمّ تدليك فروة الرأس به بشكلٍ يوميّ.
  • مستحضر زيوت: ويتم تحضيرها عن طريق خلط 50ملّ من ماء الورد والماء المقطر مع 15ملّ من خلّ التفّاح، و5 قطرات من زيت روزماري، و6 قطرات من زيت الجوجوبا و3 قطرات من زيت الجزر، و3 قطرات من زيت إبرة الراعي، ثمّ غسل الشعر كالمعتاد وتجفيفه جيداً، ومن ثمّ فرك خليط الزيوت بفروة الرأس يومياً.


العناصر الغذائية

هناك العديد من العناصر الغذائية المهمّة لصحّة الشعر، والتي يؤدي فقدانها إلى تساقط الشعر وغيره من المشاكل الصحّية والجمالية، ومن هذه العناصر الغذائية:

  • الأحماض الدهنية كالأوميغا3: هي توفّر التغذية اللازمة لبصيلات الشعر، ويعزّز نموّ الشعر ويمنع تساقطه وتقصفه، كما يحمي من القشرة، ومن الأغذية الغنية بالأوميغا3: بذور الكتّان، والجوز، وسمك السردين، والسلمون، وفول الصويا.
  • الزنك: يعدّ الزنك ضرورياً لبناء البروتينات المهمّة لنموّ الشعر، كما يعزّز نمو الأنسجة وينظّم الهرمونات، ومن الأغذية الغنية بالزنك: المأكولات البحرية كالمحار وسرطان البحر، ولحم البقر منزوع الدهن، والقمح، والسبانخ، واليقطين، والقرع، وبذر عبّاد الشمس، والجوز، والدواجن.
  • البروتين: إنّ نقص البروتين لا يؤدي إلى تساقط الشعر فقط، بل قد يؤدي أيضاً إلى الإصابة بالشيب، ومن الأغذية الغنية بالبروتين: الحليب ومنتجاته كالجبن والزبادي، والعدس، والمأكولات البحرية، والدجاج، والبيض، والفاصولياء، ولحم البقر منزوع الدهن.
  • الحديد: يعدّ الحديد العنصر الذي ينقل الأكسجين داخل الجسم، ونقص الحديد يعني نقص الأكسجين ثمّ ضعف الدورة الدموية وتساقط الشعر، ومن الأغذية الغنية بالحديد: صفار البيض، واللحم الأحمر، والخضروات الورقية ذات اللون الأخضر الداكن، والفواكه الجافّة كالخوخ والزبيب، والرخويات كالمحار والاسكالوب، والديك الرومي، والفاصولياء، والعدس، وفول الصويا والكبد.
  • فيتامينيّ A، C: هما يعزّزان إنتاج المادّة الزيتية التي تفرزها بصيلات الشعر لحمايته من التكسّر والتساقط، كما أنّ فيتامين C يعزّز امتصاص الحديد في الجسم، أمّا فيتامين A فالإفراط في تناوله يتسبب في تساقط الشعر، ومن الأغذية التي تحتوي على فيتامين A: البطاطا الحلوة، والجزر، والسابنخ، والكرنب الأخضر، والسلق، والقرع الشتوي، والخسّ، أمّا الأغذية المحتوية على فيتامين C مثل: البابايا، والفلفل، والفراولة، والأناناس، والبرتقال، والكيوي، والبروكلي، والكرنب.


الوصفات الطبيعية

  • عنب الثعلب: غليّ عنب الثعلب المجفّف في زيت جوز الهند وتركه حتّى يُصبح لونه أسود، ويُترك حتّى يبرد، ثمّ يصفّى ويدلّك بفروة الرأس.
  • الصبّار أو الألوفيرا: تضاف ملعقتان صغيرتان من زيت الخروع ومطحون الحلبة والريحان إلى نصف كوب من جلّ الصبّار، ويطبّق الخليط على فروة الرأس ويغطّى بطاقية الدش، ويترك لمدّة ثماني ساعات كما يفضّل تطبيق العملية قبل النوم وغسله صباح اليوم التالي، وتُكرر العملية مرّة أسبوعياً لعدّة أشهر.


محاربة الإجهاد

ويكون ذلك بإحدى الطريقتين التاليتين:

  • التأمّل: هو من التمارين التي يُمكن ممارستها في أي مكان دون أي تكلفة، ويتخلّص التأمّل من التوتّر والأفكار المتداخلة..
  • ممارسة التمرينات الرياضية: بالإمكان ممارسة أي من المشي، واليوغا، والسباحة للتخلّص من الاكتئاب والإجهاد والقلق.