رياضة المشي السريع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٨ ، ٨ مايو ٢٠١٨
رياضة المشي السريع

تاريخ رياضة المشي السريع

يعود تاريخ سباق المشي إلى القرنين السابع عشر والثامن عشر، وكان الفائزون في المسابقات هم من يمشون بجانب أسايدهم ومدربيهم، وبدأت الطبقة الأرستقراطية بعمل الرهان على الفائز من المتسابقين، وقد ظهر سباق المشي السريع في الأولمبيات لأول مرة في عام 1904، وعرف بسباق النصف ميل، وقد أدخلت السباقات الفردية لمسافات أقصر مما هو شائع اليوم في الألعاب الأولومبية عام 1906، ومنذ ذلك الوقت أصبحت لعبة أساسية في الألعاب الأولمبية وبطولة العالم للاتحاد الدولي للألعاب، وأضيف السباق لمسافة 50 كم في عام 1932.[١]


متطلبات الرياضة

تتطلب رياضة المشي السريع سرعة كبيرة في المشي، وقدرة كبيرة على التحمل، فسباق المشي السريع لمسافة 50 كم أطول من المراثون الذي هو بمسافة 42.2 كم، بالإضافة إلى ضرورة الانتباه إلى التقنية المناسبة في المشي لتجنب ارتكاب خطأ الرفع القاتل.[٢]


قواعد المنافسة

يحدد الاتحاد الدولي لألعاب القوى القواعد، ومن أهمها:[٢]

  • يجب أن تكون القدم الأمامية على الأرض عند رفع القدم الخلفية، كما يجب أن تكون القدم الأمامية متلازمة مع السطح بشكل تام.
  • يجب أن تكون الركبة ممدودة مع الساق تحت الجسم عند وضع القدم الأمامية على الأرض.[٣]
  • من أهم أخطاء اللعبة: رفع القدم الأمامية، أو ثني الركبة، أو أرجحة الذراع أثناء المشي، أو الارتفاع أكثر من اللازم.[٣]
  • يمكن للحكم تحذير المتسابقين الذين يخالفون القواعد السابقة بإظهار بطاقة صفراء، ولا يستطيع الحكم نفسه إعطاء بطاقة صفراء ثانية، وفي حال لم يلتزم المتسابق بالقاعدة يرسل الحكم بطاقة حمراء بحقة لرئيس الحكام، ويطرد اللاعب من المنافسة في حال حصوله على ثلاث بطاقات حمراء من حكام مختلفين.
  • يمكن لرئيس الحكام طرد اللاعب الذي يخالف القواعد بوضوح حتى لو لم تتراكم عليه بطاقات حمراء,


فوائد رياضة المشي

المشي السريع اليومي يساعد على عيش حياة صحية، فهو يساعد على:[٤]

  • الحفاظ على وزن صحي.
  • منع أو السيطرة على بعض الحالات الصحية مثل أمراض القلب، وارتفاع الضغط، والسكري من النوع الثاني.
  • تقوية العظام والعضلات.
  • تحسين المزاج.
  • تحسين التوازن.


المراجع

  1. "50 KILOMETRES RACE WALK", www.iaaf.org, Retrieved 22-4-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Mike Rosenbaum (20-5-2017), "What is Olympic Race Walking?"، www.thoughtco.com, Retrieved 22-4-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Wendy Bumgardner (9-8-2017), "How to Start Racewalk Training"، www.verywellfit.com, Retrieved 22-4-2018. Edited.
  4. "Walking: Trim your waistline, improve your health", www.mayoclinic.org, Retrieved 6-5-2018. Edited.