طرق تسهيل الولادة الطبيعية للبكر

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٠٦ ، ١١ مايو ٢٠١٩
طرق تسهيل الولادة الطبيعية للبكر

تسهيل الولادة قبل المخاض

يبدأ عنق الرحم بالتوسُّع، والتمدُّد تمهيداً لخروج الطفل مع قُرب موعد المخاض، وغالباً ما يحدث التوسُّع بشكل تدريجيّ، إلّا أنَّه يُمكن أن يتوسَّع عنق الرحم بسرعة خلال يوم أو يومَين فقط، وتُوجَد الكثير من العوامل المُؤثِّرة في سرعة التوسُّع، وهناك العديد من الطُّرُق التي من شأنها تسهيل الولادة الطبيعيّة للحامل البكر، وغيرها من السيِّدات، ومن أبرز هذه الطُّرُق ما يأتي:[١]


الحركة

تُساعد الحركة وزيادة النشاط على زيادة سرعة توسُّع عنق الرحم؛ لما لها من دور في زيادة تدفُّق الدم، وزيادة ضغط رأس الجنين على عنق الرحم، فيُمكن للمرأة الحامل ممارسة بعض التمارين والحركات التي تُساعد على ذلك.[١]


الجماع

يُنصَح بممارسة الجماع لغاية تسهيل الولادة؛ لما له من دور في تنشيط إفراز هرمون الأوكسايتوسين (بالإنجليزيّة: Oxytocin)، والذي بدوره يُحفِّز انقباض الرحم، وتجدر الإشارة إلى أنَّ ممارسة الجماع آمنة حتى نزول ماء الجنين؛ لأنَّه قد يُسبِّب انتقال العدوى.[٢]


تحفيز الحلمة

يتسبَّب تحفيز الحلمة بإفراز هرمون الأوكسايتوسين الذي بدوره يُحفِّز انقباض الرحم تشجيعاً على الولادة، كما أنَّ للرضاعة دور في تحفيز هذا الهرمون، فيُؤدِّي إلى انقباض الرحم، وعودته إلى حجمه الطبيعيّ بعد الولادة، ولهرمون الأوكسايتوسين دور في إدرار الحليب من الثدي.[٢]


طرق أخرى

تُوجَد عِدَّة طُرُق طبيعيّة أخرى يُمكن اللُّجوء إليها لتسهيل ولادة البكر، وغيرها من السيِّدات الحوامل، ومن أبرزها ما يأتي:[٢]

  • شرب شاي أوراق التوت.
  • الوخز بالإبر الصينيّة الذي يُحفِّز إطلاق هرمون الأوكسايتوسين.
  • الاسترخاء.[١]
  • الضحك.[١]


نصائح لتسهيل الولادة أثناء المخاض

تستغرق المرحلة الأولى من الولادة للسيِّدة البكر حوالي 8 ساعات عادةً، وقد تطول لتصل إلى 18 ساعة كحدٍّ أقصى، وغالباً ما يتمّ ترك الولادة للطفل الأوَّل تسير بشكل طبيعيّ دون التدخُّل بها، ويُمكن تجربة بعض الطُّرُق الطبيعيّة لتسريع الولادة، ومن أبرز هذه الطُّرُق ما يأتي:[٣]

  • الحركة وتجنُّب الاستلقاء؛ لما لذلك من دور في تحفيز انقباضات الرحم، والمساعدة على تحمُّلها، والتغلُّب عليها.
  • الذهاب للحمَّام والتبوُّل؛ حيث إنَّ المثانة الممتلئة تُبطِّئ عمليّة الولادة، وتُؤثِّر في إنزال رأس الطفل.
  • الحصول على حمَّام دافئ ليُساعد على تخفيف آلام الولادة.
  • الوقوف، أو اتِّخاذ وضعيّة الركوع، فقد ينصح مُقدِّم الرعاية الصحِّية السيِّدة الحامل بالوقوف أو الركوع عندما يكون الجنين مستلقياً على جانبه، فيستطيع الطفل بذلك الدوران، واتِّخاذ وضعيّة مناسبة أكثر للولادة الطبيعيّة.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث , "How can people speed up dilation?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved April 29, 2019 . Edited.
  2. ^ أ ب ت "Natural Ways to Induce Labor", www.healthline.com, Retrieved 5-5-2019. Edited.
  3. "Speeding up labour", www.babycentre.co.uk, Retrieved 5-5-2019. Edited.