كيف أصبح نحيفة بسرعة

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٨ ، ٢١ أكتوبر ٢٠١٨
كيف أصبح نحيفة بسرعة

التّحكم في مستويات التّوتر أو الإجهاد

يُعد التوتّر، أو الإجهاد أحد أسباب زيادة الوزن؛ بسبب إطلاق هرمون الأدرينالين (بالإنجليزيّة: Adrenaline)، وهرمون الكورتيزول (بالإنجليزيّة: Cortisol)؛ مما يؤدي في البداية إلى خفض الشهيّة.[١]


يمكن أن يبقى الكورتيزول في مجرى الدم فترة أطول عند استمرار الإجهاد؛ مما يؤدي إلى زيادة الشهية، وتناول المزيد من الطعام، وخاصة الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات؛ حيث ينقل الأنسولين السكر الموجود بالكربوهيدرات من الدم إلى العضلات، والدماغ، وفي حال عدم استخدامه في الأنشطة المختلفة فسيتم تخزينه كدهون في الجسم.[١]


من هذا المنطلق فإن عملية الحصول على النحافة المرغوبة تتطلّب التحكم في مستويات الإجهاد وتقليلها، وذلك بالاعتماد على وسائل مختلفة كاليوغا، أو التأمل، أو تقنيات الاسترخاء والتنفّس، أو المشي في الهواء الطّلق.[١]


المشي الصّباحي

يُفيد المشي الصّباحي المعتدل لمدة لا تقل عن خمس وأربعين دقيقة يوميّاً في تحقيق نحافة الجسم؛ بسبب حرق الكثير من السّعرات الحراريّة الزائدة، حيث تظهر الدراسات أن المشي في الصباح قبل تناول وجبة الإفطار يساعد على حرق المزيد من الدهون، والسعرات الحرارية في الجسم، وبالتالي فقدان الوزن بشكل أسرع من ممارسة المشي بعد تناول الوجبة.[٢]


تحسين العادات الغذائيّة

تتطرّق النقاط الآتية لذكر بعض التحسينات على النظام الغذائي التي تتطلّبها عملية التنحيف، وخسارة الوزن:[٣]

  • الالتزام بتناول وجبة الإفطار اليوميّة، والحرص على تضمين كافّة العناصر الغذائيّة التي تحقق الشبع، كالبروتينات الخالية من الدهون، والألياف، والحبوب الكاملة.
  • استبدال الأطعمة المعالجة، أو المعلبة التي تحتوي على الصوديوم بالأطعمة الصحية الكاملة.
  • مراعاة اختيار العناصر الغذائيّة ذات المحتوى المنخفض من الصوديوم.
  • تناول كوب من القهوة، أو الشاي فهما يحتويان على الكافيين، وهو مدر بول طبيعي، ومصدر ممتاز لمضادات الأكسدة التي تحمي الخلايا من التلف.
  • تجنّب تناول مشروبات الشاي، أو القهوة المحلاة بالسّكر، والعصائر، والمشروبات الغازية، والمشروبات الكحوليّة؛ فهي مليئة بالسعرات الحراريّة التي لا يُمكن الشعور بها.
  • إضافة التوابل كالفلفل الحار، والفلفل الأسود، والزنجبيل، والكركم، وغيرها للأطعمة؛ فهي قد تزيد من إطلاق الجسم لهرمونات الإجهاد؛ كالأدرينالين الذي يمكن أن يسرع القدرة على حرق السعرات الحرارية.


ممارسة التّمارين

تحتل ممارسة التمارين أهمية في عملية تنحيف الجسم بصورة سريعة؛ كممارسة التمارين الفاصلة عالية الكثافة، حيث لا تحتاج هذه التمارين إلى تخصيص مدة ساعة، أو حتى ثلاثين دقيقة للتمرين في صالة الألعاب الرياضية؛ لأنها شديدة الكثافة، وإنما يكفي تخصيص مدة سبع دقائق للقيام بها وفقاً للكلية الأمريكية للطب الرياضي.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Tracey Williams Strudwick (3-7-2018), "How to naturally lose weight fast"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 10-10-2018. Edited.
  2. Curt Pedersen, "Four Ways to Lose Weight Fast"، www.lifehack.org, Retrieved 10-10-2018. Edited.
  3. Jaclyn London (20-6-2018), "How to Lose Weight Faster, But Safely"، www.goodhousekeeping.com, Retrieved 10-10-2018. Edited.
  4. Hallie Levine, Tehrene Firman (13-3-2018), "35 Ways to Lose Weight Fast — And Burn Fat Even Faster"، www.redbookmag.com, Retrieved 10-10-2018. Edited.