كيف تحافظ على سلامة عينيك

كتابة - آخر تحديث: ١٣:١١ ، ١٥ أكتوبر ٢٠١٨
كيف تحافظ على سلامة عينيك

أهمية العينين

ربما تُعدّ حاسة البصر أحد أكثر الحواس أهمية عند معظم الأشخاص، فبها يمكن فهم العالم المحيط بنا، والتنقل فيه، وفي الحقيقة تبدأ معاناة الأشخاص من مشاكل النظر غالباً مع التقدّم في العمر، بالإضافة إلى أنّ معظم الأشخاص قد يعانون من مشاكل مختلفة في العينين من وقت لآخر، وعلى الرغم من أنّ معظم هذه المشاكل تُعدّ من المشاكل البسيطة التي لا تدوم طويلاً إلّا أنّ بعضاً منها قد يحدث أضراراً كبيرة على العينين أو يتسبّب حتى بفقدان البصر، لذلك فإنّ الحفاظ على صحّة العينين وسلامة النظر يُعدّ من الأمور المهمّة جداً لتجنّب هذه الأضرار.[١]


كيفية المحافظة على سلامة العينين

اتّباع نظام غذائي صحي

يساعد اتّباع نظام غذائيّ صحيّ على الحفاظ على صحة وسلامة العينين، وتجدر الإشارة إلى وجود بعض أنواع الأطعمة المحدّدة التي يُنصح بتناولها للحفاظ على سلامة العينين، ونذكر منها ما يلي:[٢]

  • الأسماك: يمكن الحصول على الأوميجا-3 الضروري لصحّة العينين من خلال تناول الأسماك، ولعلّ الأسماك الدهنية كالتونة، والسردين، والسالمون، من أكثر أنواع الأسماك الغنيّة بالأوميجا-3، وبالإضافة إلى ذلك، فإنّ زيت السمك قد يلعب دوراً فعّالاً في التقليل من جفاف العينين الناجم عن استخدام الحاسوب لفترات طويلة.
  • المكسرات: فالمكسّرات كالجوز، والكاجو، والجوز البرازيلي، والفول السوداني، يمكن اعتبارها مصدراً هامّا للحصول على الحمض الدهني أوميجا-3، وبالإضافة إلى ذلك فهي تحتوي على فيتامين E الضروري للوقاية من الإصابة بمشاكل العينين مع تقدّم العمر.
  • البذور: يمكن الحصول على الأوميجا-3 أيضاً من خلال تناول البذور مثل؛ بذور الشيا، وبذور الكتان وغيرها، فهي تُعدّ مصدراً هامّاً للحصول على هذا الحمض الدهنيّ.
  • الحمضيات: والتي تشتمل على أنواع من الفواكه، مثل؛ اللّيمون، والبرتقال وغيرها، إذ تحتوي الحمضيات على كميّات كبيرة من فيتامين C، وباعتبار هذا الفيتامين أحد مضادّات الأكسدة الفعّالة، فإنّه قد يلعب دوراً هامّاً في الوقاية من الإصابة بمشاكل العينين التي ترافق الشخص مع تقدّمه في العمر.
  • الخضراوات الورقية الخضراء: بالإضافة إلى احتواء هذه الخضروات على مادّة زيازانثين (بالإنجليزية: Zeaxanthin)، واللوتين (بالإنجليزية: Lutein)، الضرورية لصحّة العينين، فإنّها تُعدّ أيضاً مصدراً غنيّاً بفيتامين C، ومن الخضراوات الورقية التي يُنصح يتناولها السبانخ والكرنب الأجعد.
  • الجزر: يحتوي الجزر على كميّات كبيرة من فيتامين A، الذي يلعب دوراً هامّاً في عملية الإبصار، حيث يشكّل هذا الفيتامين أحد مكوّنات بروتين رودوبسين (بالإنجليزية: Rhodopsin)، الذي يساعد الشبكية في العين على امتصاص الضوء.
  • البطاطا الحلوة: تحتوي البطاطا الحلوة على مركب البيتاكاروتين (بالإنجليزية: Beta carotene)، بالإضافة إلى أنّها تُعدّ مصدراً هامّا لفيتامين E.
  • لحم البقر: يحتوي لحم البقر على كميات كبيرة من الزنك، وبما أنّ العينين تحتوي على نسب مرتفعة من الزنك خاصّةً في منطقة الشبكية والنسيج الوعائيّ المحيط بها، فإنّ تناول الأطعمة الغنيّة بالزنك يسهم في تأخير مشاكل العينين مع التقدم في السنّ، مثل الإصابة بضعف البصر، أو التنكس البقعي (بالإنجليزية: Macular degeneration).
  • البيض: في الحقيقة يحتوي البيض على مادّة اللوتين، وزيازانثين، وهذه المواد تسهم في التقليل من خطر حدوث ضعف في النظر مع تقدم السنّ، بالإضافة إلى ذلك يُعدّ البيض مصدراً هامّاً للحصول على فيتامين إي، وفيتامين سي، والزنك.
  • الماء: يمكن الإشارة هنا إلى أنّ الحرص على تناول كميّات كافية من الماء خلال اليوم، يسهم بشكل فعّال في الوقاية من الإصابة بجفاف العينين.


تغيير نمط الحياة

يمكن الحفاظ على صحّة وسلامة العينين من خلال اتّباع نمط حياة صحيّ، وفي ما يلي بيان لبعض النصائح والتعليمات التي يمكن اتّباعها:[٣][٤]

  • الإقلاع عن التدخين: لما للتدخين من تأثير في زيادة خطر الإصابة بمشاكل العيون المختلفة، مثل مرض السَّادُّ (بالإنجليزية: Cataract)، وتدمّر العصب البصريّ، والإصابة بالتنكّس البقعيّ (بالإنجليزية: Macular degeneration).
  • ارتداء النظارات الشمسية: يجب ارتداء النظارت الشمسية عند التعرض للشمس على أن تصل نسبة حمايتها من الأشعة فوق البنفسجية إلى 99-100%، وهنا تجدر الإشارة إلى أنّ التعرض المستمرّ لهذه الأشعّة يزيد من خطر الإصابة بالسادّ، والتنكّس البقعي.
  • ارتداء النظارات الواقية: يساهم ذلك في حماية العينين في حالة التعامل مع المواد الضارّة سواء كان ذلك أثناء التواجد في المنزل أو العمل، بالإضافة إلى ذلك يجدر التنبيه إلى أهميّة ارتداء واقيات لحماية العينين عند ممارسة بعض الرياضات التي قد يُسفر عنها التعرض لإصابات في العينين.
  • زيارة طبيب العيون بشكل منتظم: فزيارة طبيب العيون بشكل دوري تسهم بشكل كبير في الحفاظ على سلامة النظر والعينين، والحصول على التشخيص المبكر في حالة الإصابة بمشاكل العين، مثل الإصابة بالماء الأزرق (بالإنجليزية: Glaucoma)، ومن الفحوصات التي قد يجريها أو يطلبها طبيب العيون: اختبارات النظر، وفحص ضغط العين، واختبارات العصب البصريّ.
  • معرفة التاريخ العائلي المرضي: حيث تسهم معرفة التاريخ العائلي للإصابة بمشاكل العين في تحديد أمراض العين ومشاكلها الصحية التي من المحتمل توارثها بين أفراد العائلة، وارتفاع خطورة الإصابة بها.
  • الحفاظ على وزن صحّي: فالسّمنة قد تتسبّب بالإصابة بمرض السكريّ وبعض المشاكل الصحيّة الأخرى، والتي بدورها قد تؤثر في سلامة النظر.
  • الحرص على نظافة اليدين والعدسات اللّاصقة: إذ يمكن بذلك الوقاية من إصابة العين بالعدوى؛ حيث يُنصح بغسل اليدين قبل وضع العدسات اللّاصقة، والتأكد من نظافة هذه العدسات وتعقيمها قبل الاستخدام.
  • تجنّب النظر لشاشات الحاسوب لفترات طويلة: فالنظر إلى شاشة الحاسوب أو الهاتف النّقال لفترة طويلة قد يتسبّب بحدوث عدّة مشاكل للعينين، مثل الإجهاد، وعدم وضوح الرؤية، وجفاف العينين، والصداع، بالإضافة إلى حدوث آلام في الظهر والرقبة، ولحماية العينين من هذه المشاكل، يمكن اتّباع النصائح التالية:
    • التأكد من كفاءة النظارة الطبيّة أو العدسات اللّاصقة وملائمتها للنظر.
    • تجنّب التعرّض لوهج شاشة الحاسوب قدر الإمكان، ويمكن الحد من ذلك عن طريق استخدام الشاشات المضادّة للتوهّج.
    • الحرص على تكرار عمليّة الرمش بشكل أكبر في حالة الإصابة بجفاف العينين.
    • الحرص على إعطاء العينين فترة راحة من النظر إلى الشاشات، ويمكن ذلك من خلال أخذ فترة راحة لمدّة ربع ساعة على الأقل بعد استخدام الحاسوب لمدّة ساعتين.


المراجع

  1. "Preventing Eye Problems", www.healthline.com,5-4-2016، Retrieved 22-9-2018. Edited.
  2. Zawn Villines (17-3-2017), "Top 10 foods for healthy eyes"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 22-9-2018. Edited.
  3. "How to Keep Your Eyes Healthy", www.webmd.com,18-4-2018، Retrieved 22-9-2018. Edited.
  4. "Simple Tips for Healthy Eyes", www.nei.nih.gov, Retrieved 22-9-2018. Edited.