لماذا الملح يرفع الضغط

لماذا الملح يرفع الضغط


هل يوجد علاقة فعلًا بين ارتفاع ضغط الدم وتناول الملح؟

قد يكون هناك علاقة بين الاستخدام المفرد للملح وارتفاع ضغط الدم؛ لكن يجدر التّنويه أنّ الدراسات كثرة حول هذا الأمر، ولعل أهم نقطة ركزت عليها هي تحديد الآلية التي يتأثر بها الجسم عند تناول كميات كبيرة من الملح، ولكن بطبيعة الحال لوحظ أنّ الحد من تناول الأطعمة المالحة يؤدي غلى خفض بسيط في ضغط الدم، وعليه كانت التّوصيات الطبية بأنه ولخفض ضغط الدم بما يُقارب 2-8 مم زئبقي فإنه يجب أن لا تتجاوز حصة الصوديوم كلوريد الستة غرامات في اليوم الواحد.[١][٢]

هل كل الأشخاص معرضون لارتفاع الضغط بسبب الملح؟

بالطبع قد يكون بعض الأشخاص هم الأكثر حساسيةً وعرضةً لآثار الجانبية والمضاعفات التي تنتج من تناول الملح بكثرة خاصةً مرضى ارتفاع ضغط الدم وتحديدًا كبار السن منهم، ومن يعانون من زيادة الوزن والسّمنة، وبطبيعة الحال قد يكون هؤلاء الأشخاص عرضةً لارتفاع ضغط الدم بمجرد تناولهم للملح؛ بينما لا يحدث ذلك عند غيرهم، فما يحدث هو أنّ كفاءة الكلى وقدرتها على ضبط توزان المياه والأملاح يتأثر![٣]

نصائح لتجنب الآثار الجانبية لاستخدام الملح

يمكن لاتباع بعض النصائح والإرشادات أنّ يحد، ويقلل من الاستخدام غير الآمن للملح، ونذكر منها:[٤][٥]

  • البحث عن البدائل الأخرى للملح: يمكن استخدام البقدونس المطحون، أو الزنجبيل، أو الخل، أو الثوم المدقوق، أو حبوب الخردل، أو البابريكا كبديلاً عن الملح.
  • عدم وضع الملح على مائدة الطعام: لأنّ ذلك يزيد التشجيع على إضافة الملح خلال تناول الوجبات، ويُفضل استبداله بالتوابل والصلصات الخالية من الملح.
  • التخفيف من المأكولات السريعة: مثل: البرغر، واللحوم المصنعة، والصلصات المصنعة، والمعلبات، لاحتوائها على نسبةٍ كبيرةٍ من الأملاح.


  • الابتعاد عن الأطعمة الغنيّة بالملح: الابتعاد عن استعمال الزبدة المملحة، واستبدالها بالزبدة غير المملحة.
  • تناول الأجبان التي تحتوي على نسبةٍ قليلةٍ من الصوديوم مثل: الموزاريلا، والقريش.
  • الابتعاد عن الأصناف الغذائية المالحة: مثل: المكسرات، والشيبسات، واستبدالها بالمسليات الصحية كالفوشار.
  • التأكد من الملصقات الموجودة على الأطعمة بدقة: وهو أحد الأمور الهامة، لذلك يُنصح باختيار الأطعمة قليلة الصوديوم، وأيضًا تجنب اختيار تلك التي لا يُدرج على عبوتها الخارجية نسبة الصوديوم الموجودة فيها.
  • التركيز على تناول الفواكه والخضروات الطازجة:
    • تناول الخضار التي تحتوي على كميةٍ قليلةٍ من الصوديوم مثل: البازيلاء، والجزر، والخيار، والكرنب، والبروكلي، والعدس، والفول.
    • تناول الفواكه التي تحتوي على نسبةٍ قليلةٍ من الصوديوم مثل: التوت البري، والكرز، والبرتقال، والبندورة.
    • الإكثار من تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبةٍ كافيةٍ من البوتاسيوم مثل: فول الصويا، والخرشوف، والكيوي، والأفوكادو، والموز.
  • تجنب شرب الماء غير المفلتر: التي تحتوي على نسبةٍ كبيرةٍ من الأملاح.

المراجع

  1. "The hidden hand of chloride in hypertension", ncbi.nlm.nih, Retrieved 26/4/2022. Edited.
  2. "How does sodium chloride intake affect blood pressure (BP)?", medscape, Retrieved 26/4/2022. Edited.
  3. "How Salt Can Impact Your Blood Pressure, Heart and Kidneys", health.clevelandclinic.org, Retrieved 26/4/2022. Edited.
  4. "Salt in everyday foods adds up quickly", heartfoundation.org.nz, Retrieved 26/4/2022. Edited.
  5. "Tips for a lower salt diet", nhs.uk, Retrieved 26/4/2022. Edited.
931 مشاهدة
للأعلى للأسفل