ما فائدة التمر للجسم

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٠٠ ، ٥ مايو ٢٠١٩
ما فائدة التمر للجسم

يعزز الولادة الطبيعية

يساعد تناول التمر خلال الأسابيع القليلة الأخيرة من الحمل على تعزيز تمدّد عنق الرحم، كما أنّه يقلل الحاجة إلى الطلق الاصطناعي (بالإنجليزية: Induced labor)، ومن الممكن أن يُقلّل من الوقت اللازم للمخاض، فقد وُجد في إحدى الدراسات أنَّ النساء اللاتي تناولن ست تمراتٍ يومياً، ولمدة أربعة أسابيع قبل الولادة كنّ أكثر عرضةً لدخول المخاض بشكلٍ طبيعيّ بنسبة 20%، كما أنّ المخاض عندهنّ استمرّ وقتاً أقلّ بكثيرٍ من غيرهنّ ممّن لم يتناولن التمر.[١]


يحتوي على مضادات الأكسدة

يحتوي التمر على عدّة أنواع من مضادات الأكسدة، مثل: الفلافونويدات (بالإنجليزية: Flavonoids)، والكاروتينات (بالإنجليزية: Carotenoids)، وحمض الفينوليك (بالإنجليزية: Phenolic acid)، والتي قد تقي من تطوّر بعض الأمراض المزمنة، مثل: السكري، والسرطان، وأمراض القلب، ومرض ألزهايمر، وبالإضافة إلى ذلك فإنّ مضادات الأكسدة تقي الخلايا من الجذور الحرّة، وهي جزيئاتٌ غيرُ مستقرّةٍ قد تُسبّب تفاعلاتٍ ضارّةً في الجسم، وقد تؤدي إلى الإصابة بالأمراض.[١]


ينظم حركة الأمعاء

يحتوي التمر على كميةٍ كبيرةٍ من الألياف غير القابلة للذوبان، والذي يُعدّ مفيداً لعمليّة الهضم الطبيعيّة، إذ إنّ هذا النوع من الألياف يساعد على نقل البراز خلال القناة الهضميّة بشكلٍ أكثر كفاءةً، كما يزيد ليونة البراز، ويُسهّل مروره عبر الأمعاء، ممّا قد يقي من الإمساك.[٢]


يفيد القلب والأوعية الدموية

يحتوي التمر على البوتاسيوم، والنحاس، والمغنيسيوم، والتي تُعدّ من العناصر الغذائيّة المفيدة للوقاية من أمراض القلب، ويجدر الذكر أنّ الحصول على كميةٍ كافيةٍ من البوتاسيوم في النظام الغذائيّ يساعد على خفض ضغط الدم المرتفع، والذي بدوره يُقلّل من خطر الإصابة بالنوبات القلبية أو السكتات الدماغيّة، أمّا المغنيسيوم فإنّه يساهم في الحفاظ على انتظام ضربات القلب، كما أنَّ النحاس والمغنيسيوم يُعدّان مُهمَّين لصحّة الأوعية الدموية، كما يساهم النحاس في الحفاظ على الأنسجة الضّامة في القلب والأوعية الدمويّة.[٢]


القيمة الغذائية للتمر

يوضح الجدول الآتي العناصر الغذائية التي يوفرها 100 غرامٍ من التمر:[٣]

العناصر الغذائية القيمة الغذائية
السعرات الحرارية 325 سعرةً حراريةً
البروتين 2.50 غرام
الكربوهيدرات 75 غراماً
الألياف 7.50 غرامات
السكر 62.50 غراماً
الكالسيوم 50 مليغراماً
الحديد 0.90 مليغرام
البوتاسيوم 650 مليغراماً


المراجع

  1. ^ أ ب Brianna Elliott (21-3-2018), "8 Proven Health Benefits of Dates"، www.healthline.com, Retrieved 28-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Meg Campbell, "Health Benefits of Date Palms"، www.healthfully.com, Retrieved 28-4-2019. Edited.
  3. "Full Report (All Nutrients): 45003600, DATES, UPC: 075700045002", www.ndb.nal.usda.gov,4-11-2018، Retrieved 28-4-2019. Edited.