ما هو الربو عند الأطفال

كتابة - آخر تحديث: ١٢:١٢ ، ٢٥ يونيو ٢٠١٩
ما هو الربو عند الأطفال

الربو عند الأطفال

لا يختلف الربو عند الأطفال عمّا هو عليه عند البالغين، ولكن يمكن أن يتسبب هذا المرض بمضاعفات أو تحديات أشدّ لدى الأطفال، ويتمثل مرض الربو بالتهاب الرئتين والممرات الهوائية بسهولة فور التعرض لمُحفّزات بسيطة مثل: استنشاق الغبار أو الطلع، أو الإصابة بعدوى رئوية، وإنّ ترك الربو دون علاج يزيد فرصة تعرض المصاب لنوبات الربو التي تكون فيها الأعراض في أوجها، وأمّا بالنسبة لانتشارها بين الأطفال، فبالاستناد إلى الإحصائيات المُجراة في الولايات المتحدة الأمريكية تبيّن أنّ سبعة ملايين طفل في أمريكا يُعانون من هذه المشكلة، وعلى الرغم من احتمالية إصابة الأطفال بهذا المرض في أي عمر، إلا أنّه عادة ما يظهر على عمر خمس سنوات.[١][٢]


أعراض الربو عند الأطفال

تتختلف الأعراض التي تظهر على المصابين بالربو، فيمكن أن تكون شديدة لدى بعض الأطفال، ويمكن أن تكون بسيطة لدى بعضهم الآخر، ويمكن إجمال أهمّ هذه الأعراض والعلامات فيما يأتي:[٣][١]

  • السعال، وخاصة أثناء الليل.
  • سماع صوت أزير أو صفير، وخاصة عند الزفير.
  • تكرار الإصابة بنزلات البرد.
  • مواجهة مشاكل على مستوى التنفس بما في ذلك المعاناة من سرعة التنفس.
  • تراجع مستوى الطاقة أثناء اللعب.
  • اشلعور بضيق في الصدر.
  • الشعور بالتعب والضعف.
  • تيبس في الرقبة وفي عضلات الصدر.


أسباب الربو عند الأطفال

في الحقيقة لم يتمكن الباحثون حتى هذه اللحظة من فهم الأسباب الكامنة وراء المعاناة من الربو عند الأطفال، ولكن يُعتقد أنّ مجموعة من العوامل قد تلعب دوراً في ظهور المرض، مثل:[٢]

  • إصابة الممرات التنفسية أو الجهاز التنفسي عامة بعدوى معينة أثناء الصغر.
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بالربو وخاصة الوالدين.
  • الميول الوراثي أو الجيني للإصابة بالربو.
  • التعرض لبعض العوامل البيئية مثل: التدخين أو الملوثات الهوائية.


المراجع

  1. ^ أ ب "Asthma in Children and Infants", www.webmd.com, Retrieved May 8, 2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Childhood asthma", www.mayoclinic.org, Retrieved May 8, 2019. Edited.
  3. "Asthma in Children", acaai.org, Retrieved May 8, 2019. Edited.