كم سعرة حرارية في ملعقة شوفان

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٤٢ ، ١٤ مايو ٢٠١٩
كم سعرة حرارية في ملعقة شوفان

السعرات الحرارية في ملعقة الشوفان

توفر الملعقة كبيرة الحجم من الشوفان غير المطبوخ 14 سعرة حرارية،[١] كما تحتوي كلُّ 100 غرامٍ من الشوفان على 389 سعرةً حراريّة، و16.89 غراماً من البروتين، و6.9 غرامات من الدهون، و66.27 غراماً من الكربوهيدرات، و10.6 غرامات من الألياف، كما أنّ الشوفان يحتوي على الكالسيوم، والمغنيسيوم، والفسفور، والبوتاسيوم، والحديد.[٢][٣]


فوائد الشوفان للجسم

يُعدّ الشوفان من أفضل الحبوب المفيدة للصحّة؛ وذلك لاحتوائه على نسبٍ عالية من الفيتامينات والمعادن، وهو من الحبوب الخالية من الغلوتين، بالإضافة إلى أنّ العديد من الدراسات أشارت إلى فوائده الصحية، ونذكر منها ما يأتي:[٤]

  • يساعد على خفض ضغط الدم؛ لاحتوائه على العديد من مضادات الأكسدة، أهمها الأفينانثرامايد (بالإنجليزيّة: Avenanthramides)، الذي يزيد إفراز مُركّبٍ يُسمّى أكسيد النيتريك، الذي يساعد على تمدّد الأوعية الدمويّة، وسهولة جريان الدم فيها.
  • يمكن أن يساعد على خفض مستويات السكر في الدم، وخاصّةً لدى الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو مرض السكري من النوع الثاني؛ وذلك لأنّه يعزز استجابة الخلايا للإنسولين، ويقلل من مستوى السكر في الدم.
  • يساعد على خفض مستويات الكوليسترول الكليّ والضار في الدم، وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب؛ وذلك لاحتوائه على البيتا جلوكان (بالإنجليزية: Beta-Glucan)، وهو أحد أنواع الألياف القابلة للذوبان.
  • يزيد نموّ البكتيريا النافعة في القناة الهضميّة، ويزيد الشعور بالشبع، ممّا يساعد على خسارة الوزن.
  • يُستخدم لعلاج الحكّة والتهيّج في بعض الأمراض الجلديّة، كما وافقت إدارة الغذاء والدواء على استخدام دقيق الشوفان في منتجات العناية بالبشرة عام 2003.


أضرار الشوفان ومحاذير استخدامه

يُعدّ استهلاك الشوفان آمناً لمعظم الأشخاص، كما أنّه يُعدّ آمناً خلال فترة الحمل والرضاعة، إلّا أنّ استخدامه في بعض الحالات قد يسبب الغازات المعويّة، والانتفاخ المعوي، ولتفادي هذه الآثار يُنصح بالبدء بتناول كميّات قليلةٍ من الشوفان، ومن ثمّ زيادتها تدريجياً، ويجب الحذرعند تناول الشوفان في بعض الحالات، ونذكر منها ما يأتي:[٥]

  • يُنصح الأشخاص الذين يعانون من صعوبةٍ في ابتلاع الطعام أو مضغه بتجنّب تناول الشوفان، وذلك لأنّه قد يُسبّب انسداداً في الأمعاء.
  • يُنصح بتجنّب تناول الشوفان في حالات اضطرابات الجهاز الهضمي؛ لأنّ هذه الاضطرابات قد تزيد من الوقت اللازم لهضم الطعام، وقد يسبب تناول الشوفان في هذه الحالة انسداداً في الأمعاء.


المراجع

  1. Aglaee Jacob, "The Calorie Count of Oat Bran"، www.healthfully.com, Retrieved 14-05-2019. Edited.
  2. "Basic Report: 20038, Oats (Includes foods for USDA's Food Distribution Program)", ndb.nal.usda.gov, Retrieved 20-04-2019. Edited.
  3. Adda Bjarnadottir (25-03-2015), "Oats 101: Nutrition Facts and Health Benefits"، www.healthline.com, Retrieved 07-05-2019. Edited.
  4. Hrefna Palsdottir (19-07-2016), "9 Health Benefits of Eating Oats and Oatmeal"، www.healthline.com, Retrieved 20-04-2019. Edited.
  5. "OATS", www.webmd.com, Retrieved 20-04-2019. Edited.