ما هو تعريف الضغط

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٢٢ ، ١٧ أغسطس ٢٠١٦
ما هو تعريف الضغط

الضغط

يعرّف الضغط بأنّه القوة العموديّة التي تؤثّر في وحدة مساحة معيّنة، ويمكن التعبير عنه رياضيّاً باستخدام العلاقة الضغط= القوّة/ المساحة، ويمكن بذلك استنتاج وحدة الضغط من خلال حساب وحدة القوّة وهي نيوتن، ووحدة المساحة متر²، وبالتالي فإنّ وحدة حساب الضغط هي نيوتن/متر²، ويُطلق عليها وفقاً للنظام العالمي للوحدات بوحدة الباسكال؛ حيث تُعرّف وحدة الباسكال على أنّها مقدار الضغط الناتج عن قوّة مقدارها واحد نيوتن مؤثّرة عموديّاَ على مساحة مقدارها واحد متر مُربّع.


العوامل التي يعتمد عليها الضغط

من خلال دراسة القانون الأساسي للضغط يُمكن التعرّف على العَوامل الرَئيسيّة التي يَعتمد عليها وهي القوّة والمساحة؛ حيث هناك علاقة طرديّة بين القوّة والضغط؛ فكلّما زاد مقدار القوّة يزداد مقدار الضغط والعكس صحيح، وتوجد علاقة عكسيّة بين الضغط والمساحة؛ فكلّما زادت المساحة قلّ الضغط المؤثّر عليها والعكس صحيح، فإنّ كميّة الضغط المؤثّرة على مساحة صغيرة وبقوّة كبيرة أكبر بكثير من كميّة الضغط المؤثّرة على مساحة كبيرة وبنفس مقدار القوّة السابقة.


الضغط الجوي

يُعرّف مفهوم الضغط الجويّ بأنّه وزن عمود الهواء الممتد من سطح الأرض إلى نهاية الغلاف الجويّ؛ لذا فإنّ مقدار الضغط الجوي يعتمد على ارتفاع المنطفة عن من مستوى سطح البحر؛ وبالتالي فإنّ قيمة الضغط الجوي للمناطق المرتفعة كالجبال أقل من قيمة الضغط الجويّ للمناطق المنخفضة كالوديان؛ وذلك بسبب انخفاض وزن عمود الهواء في الجبل عنه في الوادي.


أجهزة قياس الضغط الجوي

يُقاس الضغط الجويّ باستخدام العديد من الأجهزة، ومنها؛ الباروميتر الزئبقي، والباروميتر الفلزي؛ حيث يتكوّن الباروميتر الزئبقيّ من أنبوب طولة 1 متر ويحتوي على مادّة الزئبق، ويُقلّب داخل حوض الزئبق لمعرفة قيمة الضغط الجويّ في المنطقة المرادة، ويمكن تحديد الضغط من خلال قياس طول عمود الزئبق داخل الأنبوب بعد الاستقرار؛ فإنّ وزن العمود يساوي قيمة الضغط الجويّ.


يتكوّن جهار الباروميتر الفلزي من صندوق ونابض متّصل مع السطح العلويّ المرن، فعند تغيّر قيمة الضغط الجويّ في مكان ما يتحرّك السطح محرّكاً النابض أيضاً؛ حيث يُشير المؤشّر إلى قراءة معيّنة توضّح قيمة الضغط الجويّ. توجد الكثير من الظّواهر التي فُسّرت بناءً على الضغط الجويّ، ومنها: ارتفاع الماء في الماصّة المستخدمة لشرب الأشياء، حيث يُسحب الهواء من الماصّة من خلال الفم، وعند سحبه يقل الضغط الجوي في الدّاخل عن مقدار الضغط الجوي بالخارج فيندفع السائل نحو الفم، وتوضّح هذه التفسيرات طريقة عمل العديد من الآت كالطائرات.