مراحل نمو الجنين بالأسبوع

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٢٢ ، ١٤ أبريل ٢٠١٦
مراحل نمو الجنين بالأسبوع

الحمل

تعتبر مرحلة الحمل مرحلةً مهمّة وإيجابية في حياة الكثير من الأشخاص، فمن خلالها تُبنى ركائز الأسر في المجتمع، كما أن هناك الكثير من الأزواج الذين يسعون دائماً لمعرفة كل ما يتعلق بمراحل تطور وتكوّن طفلهم، لذا سوف نقوم في هذا المقال بالحديث عن جميع مراحل تكون الجنين، أسبوعاً بأسبوع.


مراحل تكون الجنين بالأسبوع

  • الأسبوع الأول: وفي هذا الأسبوعِ تكون المرأة غير حامل بشكل فعلي، حيث إن عملية التخصيب تحدث بشكل فعلي بعد مرور أسبوعين من الدورة الشهرية للمرأة، ويجب على المرأة الحامل العمل على اتباع حمية صحية وغذائية خلال هذه الفترة، مع الحرص على تناول حمض الفوليك الذي يحمي الجنين من الإصابة بالتشوهات الخلقية.
  • الأسبوع الثاني: وتزال الأم غير حامل بشكل فعلي خلال هذه الفترة، ولكن في نهاية هذا الأسبوع تخصب البويضة بالحيوان المنويّ.
  • الأسبوع الثالث: وتتحد البويضة والحيوان المنوي في قنوات الفالوب، وذلك لتشكيل البويضة المخصبة والكرموسومات التي ستحدد جنس الجنين، وأيضاً تعمل الكروموسومات على تحديد صفات الجنين، مثل لون العينين، كما تتجه البويضة المخصّبة إلى منطقة الرحم، وتنقسم هذه البويضة إلى خلايا متعددة تشبه في شكلها ثمار التوت.
  • الأسبوع الرابع: يتمّ زرعُ البويضة المخصبة في جدار الرحم، كما تنقسم هذه البويضة إلى قسمين، وهما القسم الداخلي والقسم الخارجي، حيث تتشكل خلايا الجنين وأجهزته من القسم الداخلي، أما القسم الخارجي فوظيفته توفير الحماية والتغذية المناسبة للجنين، وفي هذه الفترة تتشكل المشيمة في الرحم، وهي مسؤولة عن تغذية الجنين طوال فترة الحمل.
  • الأسبوع الخامس: وتشكّل هذه الفترة بداية فترة التكون والتشكل للجنين، حيث يبدأ دماغ الجنين والحبل الشوكي والقلب بالتشكل، بالإضافة إلى تشكل أعضاء أخرى أيضاً، ويتكوّن جلد الجنين في هذه الفترة من ثلاث طبقات رئيسة، وهي: طبقة الأديم، والطبقة المتوسطة، والطبقة الداخلية.
  • الأسبوع السادس: يبدأ قلب الجنين بضخّ الدم، وتعتبر هذه الفترة أسرع فترة لنمو الجنين، ويغلق الأنبوب العصبي للجنين، وتبدأ الملامح الأساسية للجنين بالتشكل والظهور، وتبدأ البراعم المسؤولة عن تشكل الذراعين والساقين عند الجنين بالظهور.
  • الأسبوع السابع: تشهد هذه الفترة تطوراً ملحوظاً لرأس الجنين ودماغه، وتصبح فتحات أنف الجنين مرئية، وتتكون عدسات العينين، وتنمو براعم الذراعين والساقين بشكل أكبر.
  • الأسبوع الثامن: تصبح عيون الجنين واضحة بشكل أكبر من السابق، وتنمو الذراعين والساقين والأصابع عند الجنين، وتتشكل الشفة العليا والأنف أيضاً.
  • الأسبوع التاسع: تبدأ عظام الجنين بالتطور، وتصبح الثنيات واضحة أكثر في منطقة المرفقين، وتتكون أصابع القدمين، وأيضاً تتكون الآذان والجفون، ويصل طول الجنين في نهاية الأسبوع إلى 20 ملم.
  • الأسبوع العاشر: يصبح شكل رأس الطفل دائرياً أكثر، وتبدأ رقبة الجنين بالتطور، كما تبدأ جفون الجنين بالتحرك لحماية منطقة ما حول العينين.
  • الأسبوع الحادي عشر: تشكل هذه الفترة فترة تطور الأعضاء التناسلية عند الجنين، كالقضيب أو غيره، وتبدأ خلايا الدم الحمراء بالتشكل في الكبد، ويصل وزن الجنين إلى 8 غم تقريباً، وطوله غلى 50 ملم.
  • الأسبوع الثاني عشر: يصل طول الجنين إلى 60 ملم تقريباً، ووزنه قد يصل إلى غم .
  • الأسبوع الثالث عشر: تتطور المشيمة في هذا الأسبوع، وذلك لتوفيرِ الأكسجين والغذاء للجنين بشكل كامل، وينتج أيضاً هرمون الإستروجين والبروجسترون المسؤوليْن عن تثبيت الحمل، كما تبدأ الأمعاء بالتشكل في بطن الجنين، وتصبح عملية التخلص من البول عند الجنين مكتملة أيضاً من ناحية الوظيفة، حيث يقوم الجنين بالتخلص من البول في السائل الذي يحيط به.
  • الأسبوع الرابع عشر: ويتحدد جنسُ المولود خلال هذا الأسبوع.
  • الأسبوع الخامس عشر: يستمر الهيكل العظمي للجنين بالتطور خلال هذه الفترة.
  • الأسبوع السادس عشر: تبدأ عضلات الوجه بالتطور عند الجنين، كما يقوم الجنين في هذه الأثناء بعملية مصّ إصبعه، وقد يصل وزنه إلى 110 غم، وطوله إلى 10 سم.
  • الأسبوع السابع عشر: وتبدأ الدهون بالتراكم في جسم الجنين، وهذه الدهون مسؤولة عن توفير الدفء للجنين خلال فترة ما بعد الولادة.
  • الأسبوع الثامن عشر: ويصبح الجنين قادراً على السمع في هذه الفترة.
  • الأسبوع التاسع عشر: ويتشكل ما يعرف بالطلاء الجبني للجنين، وهو المسؤول عن حماية جلد الجنين من التعرض للجروح أو أية عوامل خارجية ضارة، ويتشكل المهبل والرحم عند الجنين إن كان أنثى في هذا الأسبوع.
  • الأسبوع العشرون: تبدأ الأم بالشعور بركلات جنينها في هذه الفترة.
  • الأسبوع الواحد والعشرون: تتطور عملية البلع لدى الجنين، ويبدأ باكتساب المزيد من الوزن.
  • الأسبوع الثاني والعشرون: يصبح شعر الجنين واضحاً بشكل مرئي أكثر، ويظهر الشعر على منطقة الحواجب وبقية الجسم، ويعمل على تثبيت الغلاف الجبني على الجنين.
  • الأسبوع الثالث والعشرون: تبدأ بصمات اليدين والقدمين بالتشكل عند الجنين، وتتطور الأعضاء التناسلية بشكل أكبر من السابق.
  • الأسبوع الرابع والعشرون: يبدأ الشعر الحقيقي للجنين بالتشكل، وتنتظم مواعيد نوم واستيقاظ الجنين أيضاً.
  • الأسبوع الخامس والعشرون: يصبح الجنين قادراً على سماع الأصوات.
  • الأسبوع السادس والعشرون: يظهر جلد الجنين بشكل مجعد في هذه الفترة.
  • الأسبوع السابع والعشرون: يستمر الجهاز المناعي للجنين بالتطور خلال هذه الأثناء.
  • الأسبوع الثامن والعشرون: تكون عينا الجنين مفتوحة بشكل جزئي.
  • الأسبوع التاسع والعشرون: يكتمل بناء العظام للجنين في هذه الفترة.
  • الأسبوع الثلاثون: عينا الطفل مفتوحة بشكل كلي وكامل في هذا الأسبوع.
  • الأسبوع الواحد والثلاثون: يستمر الجهاز العصبي للجنين بالتطور، إلا أن الجنين يصبح قادراً على التحكم في درجة الحرارة لجسمه.
  • الأسبوع الثاني والثلاثون: يبدأ الجنين بالقيام بحركات التنفس من خلال الرئتين، ويبدأ الشعر الوبري بالتساقط عنده.
  • الأسبوع الثالث والثلاثون: يزيد إحساس الجنين بالضوء.
  • الأسبوع الرابع والثلاثون: يصبح الطلاء الجبني للجنين أكثر سماكة وكثافة الآن.
  • الأسبوع الخامس والثلاثون: تمتلأ أطراف الجنين، وتصبح أكبر حجماً.
  • الأسبوع السادس والثلاثون: تقل حركة الجنين في هذه الفترة، وذلك حجم الطفل يصبح أكبر بكثير من السابق، الأمر الذي يؤدي إلى ضيق المساحة التي يتمتع بها الجنين في الرحم.
  • الأسبوع السابع والثلاثون: يبدأ رأس الجنين بالانزلاق نحو الأسفل، أي نحو منطقة الحوض، وذلك تجهيزاً للولادة.
  • الأسبوع الثامن والثلاثون: نمو الجنين أصبح مكتملاً في هذه الفترة، ويصل وزن دماغه إلى 400 غرام تقريباً، ويستمر هذا النمو في فترة ما بعد الولادة، ويصل وزن الجنين إلى حوالي 2900 غم.
  • الأسبوع التاسع والثلاثون: تبدأ المشيمة بتكوين الأجسام المضادة والتي تعمل على حماية الجنين من الإصابة بالعدوى، وذلك في فترة ما بعد الولادة، ويصل طول الجنين في هذه الأثناء إلى 50 سم تقريباً، ووزنه إلى 2900 غم.